الراية الرياضية
سعود المهندي نائب رئيس اتحاد الكرة:

بداية قوية للبطولة الغالية والمفاجآت متوقعة

متابعة – بلال قناوي والسيد بيومي:

أكد سعود المهندي نائب رئيس اتحاد الكرة أن قرعة كأس الأمير جرت في أجواء جميلة ورائعة، والكل كان لديه الاستعداد لنتيجة القرعة والتي جاءت من وجهة نظري جيدة. وقال: البطولة الغالية ستبدأ قوية منذ المرحلة الأولى بوجود مباريات صعبة وقوية تجمع فرقا عريقة لاسيما لقاء قطر والوكرة والذي من المنتظر أن يجذب الجماهير كونه أقوى بداية للبطولة.

وأضاف المهندي: الفرق الأخرى ستكشف عن نفسها بعد المرحلة الثانية وسنرى ما هي الفرق التي تستطيع مواصلة المشوار.

واعتبر نائب رئيس اتحاد الكرة أن الآلية الحالية لقرعة أغلى الكؤوس هي الأنسب والأفضل، وقال إنه من الصعب جعلها قرعة مفتوحة خاصة والأربعة الكبار مرتبطون بدوري أبطال آسيا.

وأوضح أن الفرق الكبيرة لو بدأت البطولة منذ المرحلة الأولى سيكون هناك فارق كبير في المستوى والنتائج.

وتوقع سعود المهندي أن تشهد البطولة الغالية بعض المفاجآت وقال: لا أحد يستطيع التكهن بالنتائج، والمفاجآت هي ملح كرة القدم، حتى على مستوى العالم، وأعتقد أنه لم يكن هناك من يتوقع أن يودع برشلونة الإسباني دوري الأبطال أول أمس.

ووجه المهندي الدعوة إلى الجماهير القطرية لحضور المباريات ومساندة فرقها منذ المرحلة الأولى وقال: البطولة غالية على الجميع وتستحق الحضور الجماهيري في المدرجات.

لوكا: المجال مفتوح أمام الجميع

 قال الكرواتي لوكا بوناسيتش مدرب العربي: كما هو الحال بالنسبة لمباريات الكؤوس أعتقد أن المجال مفتوح أمام الجميع ليحلم بالفوز باللقب وإن كانت مراحل البطولة تصب في مصلحة فرق المقدمة والتي تكون فرصتها أكبر في المنافسة.. وأضاف: بالنسبة لي أرى أن القرعة تعد صعبة بالنسبة للفرق الطامحة في الذهاب بعيدا في المسابقة… سوف نحاول أن نقدم أفضل ما لدينا فـي أول مـبـاراة أمــام الفائز من قطر والوكرة مـن أجـل الـفـوز عليه والصعود إلـى المرحلة المقبلة التي سـوف نصطدم فيها بالريان. وأضــاف قـائـلا: طبعا كل الفرق تتساوى في مسابقة الكأس ولكن الريان هو المنافس الأقوى خاصة بعدما أنهى الموسم في المركز الثالث كما أنه مستمر حتى الآن في المنافسة الآسيوية ولـكـن كما قلت لك نحن نفكر أولا في مباراتنا في الجولة الثالثة وسوف نبدأ الإعداد بشكل جدي وقوي لكأس الأمير.

عبيد جمعة:

آن الأوان لتغيير نظام البطولة

قال عبيد جمعة المدرب المخضرم والمحلل الكروي: آن الأوان لإعادة النظر في شكل وقرعة كأس سمو الأمير بعد مضي فترة طويلة على انطلاقها خاصة أن مسألة التوجيه تقلل إلى حد كبير فرص المنافسة وتحصر البطولة بين الأربعة الكبار إلا في حالات نادرة. وقال: بطولة كأس العالم وأمم أوروبا ودوري الأبطال كلها تغير شكلها بمرور الوقت فلا أجد غضاضة أن يتم الاعتماد على القرعة المفتوحة والتي قد تشهد مواجهات مبكرة بين الكبار كأن تجد مباراة للسد مع الدحيل أو الريان مع الغرافة وهذا يعني إمكانية أن نرى فرق وسط الجدول أو حتى القاع في أدوار متقدمة من البطولة وهو ما سيضمن قدرا أكبر من الإثارة والعدالة بين جميع الفرق.

وأشار جمعة إلى أن مجلس الأندية تقدم بطلب في وقت سابق إلى اتحاد الكرة بتبني هذا الاقتراح وأتمنى من المسؤولين أن يدرسوه ويضعوه في عين الاعتبار.

وحول مواجهات كأس سمو الأمير هذا العام قال عبيد جمعة: كما قلت لك القرعة بنظامها الحالي تحصر المنافسة في الغالب بين فرق المربع وتقتل الإثارة التي تصاحب عادة مباريات الكؤوس وأتمنى التوفيق لجميع الأندية وللمسؤولين في اتخاذ ما يناسب ويصب في مصلحة الكرة القطرية.

أحمد البوعينين عضو الاتحاد:

اللقب بين الأربعة الكبار

قال احمد البوعينين عضو اتحاد الكرة ان قرعة كأس الاميرخرجت متوازنة ومنطقية ، والحظوظ من وجهة نظري ستكون متساوية خاصة في المراحل الاولي وخاصة لفرق منطقة الوسط

واكد على ان المنافسة دائما ما تنحصر بين الاربعة الكبار ، لكن لا احد يعرف ماذا تخبئ البطولة الغالية ومبارياتها ونتمني بالفعل رؤية بعض المفاجأت التي تثري البطولة وتجذب الجماهير

واوضح ان الدحيل والسد والريان والغرافة هم اقرب المرشحون للوصول الى المباراة النهائية ومع ذلك فمن الصعب التوقع بطرفي النهائي ، وقد تحدث مفاجأت تقلب الامور راسا على عقب

واوضح ان النظام الحالي للقرعة هو الانسب خاصة اذا وضعنا في الاعتبار ان الاربعة الكبار تنتظرهم مشاركات اخري محلية وقارية ، حيث سيتواجهون في كاس قطر ، ويواصلون في نفس الوقت مشوارهم بدوري ابطال اسيا

وردا على سؤال حول وجود احتمال لاصطدام الدحيل والسد في نصف النهائي قال: هذه هي القرعة ولا يدري احد كيف يكون مسارها ولذلك من المتوقع دائماً ان تحدث فيها اصطدامات بين الفرق الكبيرة أو المتقدمة في الترتيب، وهذا يحدث في كل البطولات التي تقام بنظام القرعة في جميع انحاء العالم.

وعن نسبة وجود بطل جديد قال البوعينن : لا اتوقع ذلك، فالبطولة تضم الغرافة والريان والسد والدحيل وكلهم ابطال سابقين لكأس الأمير، ومن الصعب ان تخرج البطولة من أحدهم، مع أكيد امنياته بالتوفيق للجميع.

حمد المناعي رئيس لجنة المسابقات:

المرحلة الثانية ستكون أكثر ندية وإثارة

قال حمد المناعي رئيس لجنة المسابقات باتحاد الكرة إن أجواء القرعة كانت جيدة ومرضية للجميع وحفلت باهتمام كبير من جميع الأندية وهو أمر طبيعي كون البطولة هي الأغلى والكل يطمع في الفوز بها. وأكد أن هذا الاهتمام الكبير يبشر بمنافسات قوية ومثيرة والتوقعات تؤكد أن المرحلة الثانية ستكون أكثر ندية وإثارة في معظم المباريات.

وأضاف: المفاجآت متوقعة كما هي طبيعة بطولات الكؤوس لكنها لن تكون كثيرة حسب توقعاتي.

ورفض رئيس لجنة المسابقات الاتهام بأن القرعة خدمت الأربعة الكبار وفرق المربع الذهبي وقال إن هناك ظروفا تمنع مشاركة هذه الفرق في المراحل الأولى نتيجة مشاركاتها في نفس التوقيت ببطولة دوري أبطال آسيا.

وأضاف المناعي: أتوقع أن تكون المنافسات قوية لأن مباريات الكؤوس تكون الندية موجودة وبقوة، وأغلب الفرق لديها طموح الوصول إلي المباراة النهائية ونيل شرف مصافحة صاحب السمو.

وأوضح أن الموسم الحالي سوف يشهد إقامة المباراة النهائية في شهر رمضان المبارك وهي مناسبة جيدة للغاية لتكون أمسية وسهرة كروية يستمتع بها الجميع.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X