fbpx
الراية الرياضية
آمال كبيرة معلقة على أبطالنا في الجولة الرابعة لـ «كروس كانتري»

اليوم تدشين الرالي الصحراوي في كتارا

ناصر العطية يسعى لتعويض فارق الجولات وعادل حسين للعودة للصدارة

متابعة – أحمد سليم:

يدشن اتحاد السيارات والدراجات النارية برئاسة عبدالرحمن بن عبداللطيف المناعي رالي قطر الصحراوي «كروس كانتري» الجولة الرابعة من «فيا» (FIA) كأس العالم للراليات الصحراوية «كروس كانتري» والجولة الثانية من «فيم» (FIM) كأس الدراجات النارية، وذلك للمرة الأولى في الحي الثقافي كتارا.

ويشهد الرالي مشاركة مجموعة كبيرة من أهم السائقين العالميين من دول مختلفة مثل الأوروجواي وجنوب إفريقيا والعديد من الدول الأوروبية للتنافس بمواجهة لائحة كبيرة من سائقي دول مجلس التعاون الخليجي لمدة 5 أيام على المسارات الرملية والحصوية في صحراء قطر.

كما يشهد الرالي المنضوي ضمن كأس العالم للراليات الصحراوية «فيم» مشاركة العديد من الدراجين، إضافة إلى مجموعة قوية من متسابقين من الشرق الأوسط يشاركون في «مناطق» باها قطر.

وستكون الأضواء مُسلطة على بطلنا العالمي ناصر صالح العطية، حيث تمكن من إحراز جميع النسخ الست لرالي قطر الصحراوي منذ انضمامه إلى روزنامة كأس العالم للراليات الصحراوية 2012، باستثناء نسخة عام 2013 عندما عاد اللقب للفرنسي جان لويس شليسر. وتحققت الانتصارات الأربعة الأخيرة للعطية مع ملاحه الفرنسي ماثيو بوميل ومرة جديدة سيكون الثنائي القطري ـ الفرنسي أبرز المرشحين لانتزاع لقب الرالي ليرفع العطية بطل رالي داكار مرتين رصيده من الانتصارات الدولية على أرضه إلى ستة.

صعود العطية إلى أعلى عتبة على منصة التتويج الأحد القادم سيعني أيضاً إحراز فريق «أوفردرايف رايسينج» الذي يشرف على تحضير سيارات «تويوتا هايلوكس» فوزه الثالث توالياً، علماً أن الفريق يحمل ألوان المصنع الأم «تويوتا غازو رايسينغ» جنوب إفريقيا في هذه المناسبة.

ومن الممكن أن يؤثر غياب العطية عن جولتي باها دبي الدولي ورالي أبوظبي الصحراوي في مارس الماضي بشكل سلبي خلال الحصاد النهائي للمنافسات وفي سعي القطري للاحتفاظ بلقبه كبطل كأس العالم للراليات الصحراوية، كما شرّع الباب أمام السائق التشيكي مارتن بروكوب والبولندي ياكوب بشيغونسكي لحصد حفنة من النقاط.

ويتصدر بروكوب الترتيب العام المؤقت للسائقين بفضل انتصاره في رالي أبوظبي الصحراوي على متن «فورد أف ـ 150 إيفو» متقدماً على سائق «إكس ـ رايد ميني» بشيغونسكي الفائز في باخا دبي بفارق 9 نقاط. أما العطية فيتأخر عن متصدر الترتيب بفارق 63 نقطة.

الروسي فلاديمير فاسيلييف قدّم من ناحيته أداءً مستقراً هذا الموسم وحصده للنقاط المهمة في جولتي الإمارات سمح له بالتقدم للمركز الثالث في الترتيب العام للسائقين متأخرًا بفارق 24 نقطة عن بروكوب.

ومن المتوقع أن يشارك هذا الرباعي (العطية ـ بروكوب ـ بشيغونسكي ـ فاسلييف) في جميع جولات كأس العالم للراليات الصحراوية «كروس كانتري».

ويشهد الرالي مشاركة المزيد من السائقين في فئة الـ «تي1» على غرار صاحب الأرض خالد السويدي للمرة الأولى والعماني عبدالله الزبير والسعودي خالد الفريحي والإسباني فرناندو ألفاريز.

وفي فئة الـ «تي2» يسعى بطلنا عادل عبدالله حسين الفائز بلقب هذه الفئة العالمية عام 2016 إلى العودة لصدارة الترتيب العام حيث يحتل المركز الثاني خلف السعودي أحمد الشيقاوي بفارق 6 نقاط، وسيتابع سائقا «تويوتا لاندكروزر» (الشيقاوي) و»نيسان باترول» (عادل) هذه المنافسة الترابية عبر صحراء قطر، أما الروسية يوليا ميغونوفا ـ خيغاي والروماني كلاوديو باربو فسيحاولان حصد أكبر عدد ممكن من النقاط في فئة الـ «تي2».

ناصر العطية:

جاهزون بقوة وهدفنا التتويج باللقب

أكد بطلنا العالمي ناصر صالح العطية على جاهزيته لخوض منافسات رالي قطر كروس كانتري وقال:» أحتاج للفوز بـ 60 نقطة في رالي بلادي بعد غيابي عن راليين، وأعتقد أنه يتوجب علينا الفوز هنا ومن ثم في رالي كازاخستان الصحراوي من أجل تقليص الفارق من ناحية النقاط.

وأضاف: «منذ رالي داكار قمنا بإجراء حصة تدريبية ويومين من التجارب لمسافة 500 كم، كما قمنا بتجربة بعض الأمور في قطر من أجل التطور، مشيراً إلى أنه سيخوض الرالي بسيارة جديدة وقد عمدنا إلى تحسين أجهزة التعليق وأضفنا المزيد من القوة، وبالتالي نحن جاهزون بقوة لهذا الرالي وهدفنا التتويج باللقب».

وختم سائق العنابي قائلاً: «من الرائع أن يبدأ حفل الانطلاق للرالي من الحي الثقافي في كتارا ولا شك أن الأجواء ستكون جيدة، ومن ثم سنخوض المرحلة الاستعراضية في اليوم التالي وسنحاول أن نحصل على موقع جيد بالنسبة لليوم الأول في الصحراء».

منافسات الباها المحلية تبدأ غداً

مشاركة كبيرة في بطولة «مناطق»

تشهد منافسات بطولة قطر المحلية للباها « مناطق» مشاركة العديد من الدراجين على غرار الكويتي مشاري أبو شيبا ومواطنه عبدالله الشطي اللذين سيواجهان منافسة قوية من الجنوب إفريقي مايكل أندرسون، في وقت يقود محمد الخليفي وباسم علي أبوسوالح دراجتي «ياماها» لكل منهما في فئة «الكواد»، كما يحظى الرالي بمشاركة العديد من فرق دول مجلس التعاون الخليجي في فئة السيارات. ومن أبرز المشاركين الثمانية عشرة بطلنا محمد المناعي، والشيخ حمد بن عيد آل ثاني بطل الشرق الأوسط للراليات 1993، وعبدالله الربان ومحمد المير.

وتنطلق البطولة غداً في جولتها الأولى من ست جولات بالتزامن مع الكروس كانتري، حيث فضلت اللجنة المنظمة للباها استغلال فرصة جولة كأس العالم لإقامة منافسات البطولة المحلية.

يشار إلى أن الثنائي السعودي أحمد الشيقاوي وخالد الفريحي، إضافة إلى بطلنا عادل عبدالله حسين والعماني عبدالله الزبير يشاركون في الوقت ذاته بالرالي الدولي وببطولة قطر المحلية للباها.

صراع إسباني فرنسي في الـ «تي3»

في فئة الـ «تي3» يتصدر الإسباني خوسيه لويس بينا كامبو الترتيب بفارق نقطة يتيمة عن الفرنسي المخضرم كلود فورنيه، على أمل أن تحتدم المنافسة بين سائقي الـ «بولاريس آر زد آر 1000». ولأن المسارات الحصوية والرملية لصحراء قطر لا تناسب بشكل مثالي مركبات الـ «تي3» خفيفة الوزن، يحتاج كل من الإسباني سانتياغو نافارو والروسي رافيل ماغينوف والإيطالي ميشال إلى توخي الحذر إذا ما أرادوا الوصول إلى نهاية كل من المراحل الصحراوية.

اليوم الفحص الفني بالوسيل

يجري الفحص الفني والتوثيق الإداري للسيارات والفرق المشاركة في حلبة الوسيل الدولية التي تستضيف منشآتها فعاليات رالي قطر الصحراوي صباح اليوم الثلاثاء. وتنطلق المنافسات الفعلية يوم غدٍ الأربعاء مع مرحلة استعراضية تُقام بالقرب من حلبة الوسيل الدولية بدءاً من الساعة الرابعة والربع عصراً.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X