الراية الرياضية
مباراة لا تقبل أنصاف الحلول للفريقين المكافحين

أقوى وأخطر المواجهات للشحانية والخريطيات

متابعة: رمضان مسعد

سيكون الشحانية والخريطيات على موعد في الثامنة مساء اليوم على ملعب حمد الكبير بالنادي العربي في مباراة مصيرية وحاسمة ضمن منافسات المرحلة الثانية لكأس سمو الأمير أغلى بطولات الموسم، حيث الفائز من هذه المواجهة يتأهل إلى المرحلة المقبلة من البطولة فيما الخاسر ينتهي موسمه بوداع البطولة الغالية، لذلك المباراة تحظى بأهمية كبيرة يدخلها الفريقان تحت شعار الفوز والتأهل وهو ما يرفع من وتيرة الندية والإثارة المتوقعة فيها بين الشحانية بطل الدرجة الثانية والعائد إلى مصاف دوري النجوم وبين الخريطيات الذي ضمن البقاء مع الكبار بعد الفوز في المباراة الفاصلة على الوكرة بهدفين مقابل هدف وبالتالي سيخوض الفريقان مباراة اليوم بدون أي ضغوط ما يجعلها في وضعية جيدة لتقديم مستوى وأداء يليق باسم البطولة الغالية، ويدرك ياسر السباعي مدرب الخريطيات أهمية هذه المباراة بالنسبة لفريقه خاصة بعد أن أبقى على الفريق في دوري النجوم الموسم القادم بعد الفوز في المباراة الفاصلة وهو ما يعد نجاحاً له على رأس الإدارة الفنية للفريق، وبالتالي سيدخل مباراة اليوم بدون أي ضغوط وهو ما يجعله في وضعية جيدة للغاية لتقديم أداء جيد بحثاً عن الفوز وبطاقة الترشح إلى الدور القادم، ويعرف ياسر السباعي فريق الشحانية جيداً حيث سبق له أن درّبه من قبل وبالتالي الفوز عليه سيكون جيداً بالنسبة له على أمل أخذ فرصته مع الخريطيات في الموسم القادم بعد أن نجح في قيادة الفريق للاستمرار مع الكبار ولن تخرج خيارات السباعي بالنسبة للتشكيلة في مباراة اليوم عن بعض الأسماء بعينها مثل أحمد سفيان وعبد الرحمن مصبح ومحمد عبد الرحمن وأنور ديبا ومحمد سلام ومحمد عبد الرب ومحمد رزاق ورشيد تيبركنين وسانجار ومحمود سعد وماجد أمان وموهي وأحمد الحيفي وغيرهم، وفي المقابل مدرب الشحانية الإسباني خوسيه مورسيا يدرك تماماً أهمية هذه المباراة بالنسبة لفريقه حيث الفوز يصعد به إي المرحلة المقبلة وهو ما يعد إنجازاً يحسب له بعد الإنجاز السابق بقيادة الفريق من دوري الدرجة الثانية إلى دوري النجوم في الموسم المقبل، وبالتالي لن يتوان هذا المدرب في استخدام كل الطرق المشروعة في هذه المباراة لتحقيق الفوز والتأهل، وستكون أوراقه الهامة كلها حاضرة في هذه المباراة من أجل تحقيق الفوز وبطاقة التأهل إلى المرحلة المقبلة.

خوسيه مدرب الشحانية:

الكرة لا تعترف إلا بالعطاء على أرض الملعب

متابعة: السيد بيومي

أكد الإسباني خوسيه جونزاليس مدرب فريق الشحانية أنه يعتبر مباراة اليوم أمام الخريطيات مباراة إعدادية للمرحلة المقبلة خاصة بعد أن نجح فريقه في التأهل لدوري نجوم QNB عبر بوابة دوري قطر غاز، وقال: المباراة عادية بالنسبة لنا وبعد عملي 9 أشهر مع الفريق لا داعي لإجراء تعديلات جذرية ونحن سندخل المباراة من أجل الفوز بها وأنا مؤمن كثيراً بقدرات لاعبي فريق.

وبالنسبة للمنافس فقد شاهدت لهم مباريات عديدة وهو فريق جيد يتميز بالقتال ويضم العديد من اللاعبين الجيدين المتميزين مثل المهاجم المغربي رشيد تيبركانين، وقد نجحوا في البقاء بعد مجهود كبير ونحترم الخريطيات جيداً خاصة أنه من الدرجة الأولى، لكنها كرة القدم لا تعترف إلا بالعطاء على أرض الملعب.

وحول استفادته من مشاهدة المباراة الفاصلة التي جمعت بين الخريطيات والوكرة قال خوسيه: لا يمكن الحكم على المواجهة اليوم بما شاهدناه في المباراة الفاصلة بين الخريطيات والوكرة والضغوط كانت مختلفة ..نحن واجهنا الوكرة وتأهلنا على حسابهم ولكن مواجهتنا مع الخريطيات تختلف تماماً وسنلعب معهم قياساً بالمستوى الذي قدّموه قبل الفاصلة لأنه مستواهم الحقيقي.

وعن فريق الشحانية واستعداده للمباراة قال مدرب الفريق: نخوض المباراة بصفوف مكتملة ولا توجد لدينا غيابات أو إصابات وأعتقد أن المباراة ستكون اختباراً مهماً بالنسبة لنا، فقد خضنا العديد من المواجهات الودية ونسعى لأن تكون مبارياتنا في الكأس تحضيراً جيداً لنا للموسم القادم واللعب على مستويات أعلى.

باسكو إليسياس:

حققنا هدفنا الأكبر من الموسم

قال باسكو إليسياس لاعب الشحانية عن مواجهة الخريطيات: لقد تحضّرنا من أجل الفوز بالمباراة كما تعوّدنا ونسعى للالتزام بما يقوله المدرب لنا خاصة أننا عائدون للدوري بمعنويات مرتفعة وبروح عالية. وأضاف: قد يقول البعض إن الترشيحات تصب في صالح الخريطيات ولكن الواقع دائماً على أرض الملعب يكون مختلفاً لاسيما في مباريات الكؤوس والتي قد تشهد فوز الفرق الأقل في الترشيحات المسبقة ونجد الفرق الأصغر تصل لأدوار متقدّمة. وتابع: بعد أن حققنا هدفنا الأكبر من الموسم بالتأهل، ندخل مباريات كأس الأمير لنتواجد بشكل أكبر بين فرق الدرجة الأولى.

سعود ناصر:

المباراة فرصتنا لإثبات الذات

أكد سعود ناصر لاعب الخريطيات أن فريقه جاهز لمباراة الشحانية، وقال في المؤتمر الصحفي قبل المباراة: عشنا فترة صعبة في نهاية الدوري والحمد لله أننا خرجنا منها بعد فترة من التوتر وحققنا هدف البقاء.. وفي مباريات كأس سمو الأمير نتمنى أن نقدّم مستوى يليق بنا ونسعى لأن نقدّم أفضل ما لدينا. وتابع :المباراة اليوم لإثبات الذات وفرصة للاعبين لتقديم أفضل مستوياتهم خاصة أننا في نهاية الموسم والأنظار كلها متجهة إلى كأس الأمير وأتمنى أن نكون في الموعد.

السباعي مدرب الخريطيات:

أول مؤتمر أحضره بدون ضغوط

بهدوء شديد تحدّث ياسر السباعي مدرب الخريطيات عن مواجهة الشحانية اليوم وقال: هذا أول مؤتمر أحضره منذ 3 أشهر وبالتحديد منذ توليت مسؤولية الفريق ولأول مرة لا يكون هناك ضغط بعد أن بقينا في الدوري وانتهت مهمتنا على ما يرام.

وتابع: دربت الشحانية 4 مواسم من قبل وهو فريق جيد ويضم عدداً من اللاعبين المتميزين وأعتقد أنها ستكون مواجهة طيبة.

وعن المواجهة على أرض الملعب قال السباعي: بعد أن ارتفعت الضغوط عن كاهلنا سنسعى لأن نقدّم مشواراً أفضل في كأس الأمير رغم أن القرعة بالنسبة لنا صعبة بأن نواجه المتأهل من الدرجة الثانية ثم أفضل فريق من الثمانية الأوائل في المرحلة الثالثة.

وحول الفوارق بين الفريقين قال السباعي: مباريات الكؤوس أحياناً تزيح الفوارق والمباراة الفاصلة دليل على كلامي خاصة أننا شاهدنا الوكرة أكثر من ند لنا، وكما قلت الشحانية يمتلك عناصر ذات خبرة ونحن لدينا عدد من الغيابات ولكننا نمتلك الرصيد الكافي للتعويض فقد انتهى موسم أنور ديبا بسبب الإصابة ومهدي الخماسي وعبد العزيز الأنصاري والحارس أحمد سفيان، فقد عانينا كثيراً من الغيابات ولكننا سنقدّم المستوى المنتظر والخريطيات بمن حضر.

وأنهى حديثه قائلاً: مباراة والوكرة خدمتني كما أنني ضحّيت بمباراة السد في الدوري ولعبت مباراتين مع فرق الدرجة الثانية واستفدت جداً منها وأعتقد أننا سنستفيد من تلك الخبرة أمام الشحانية اليوم.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X