fbpx
الراية الرياضية
الفائز منهما يتصدى للقاء الدحيل في المرحلة الرابعة

أم صلال والخريطيات في مواجهة مليئة بالتحديات

متابعة – رجائي فتحي:

يحتضن ملعب عبد الله بن خليفة بنادي الدحيل مواجهة أم صلال والخريطيات في المرحلة الثالثة لكأس سمو الأمير المفدى وتقام المباراة الساعة الثامنة مساء وفي حالة انتهائها بالتعادل سوف يلجأ الفريقان لركلات الترجيح لتحديد الفائز بها والذي سوف يلعب مع الدحيل في الدور ربع النهائي من البطولة الغالية.

يبحث كل فريق في مواجهة اليوم عن تحقيق الفوز والوصول لربع النهائي حيث إنها مواجهة مليئة بالتحديات رغم أن هناك أفضلية لفريق أم صلال في هذه المباراة لفارق الخبرات بين اللاعبين وكذلك موقع الفريقين في جدول الترتيب بالدوري، و لكن تظل هذه الأفضلية على الورق ولن يحسمها إلا عطاء اللاعبين في المباراة.

ولعب الفريقان مباراتين في الدوري هذا الموسم ونجح خلالهما فريق أم صلال بتحقيق الانتصار وبنتيجة واحدة 3 /‏ 1 لذلك تصب الترشيحات في مصلحته الليلة.

ووصل فريق الخريطيات لهذا الدور وذلك بعد الفوز على الشحانية بنتيجة 3 /‏ 1 وتأهل بجدارة لهذه المباراة ولكنه خسر في تلك المباراة اثنين من لاعبيه وهما ماجد أمان وعبد الرحمن مصبح بسبب الإصابة ويتواصل غياب أنور ديبا وعبد العزيز الأنصاري والمهدي الخماسي وأحمد سفيان لنفس السبب وهم يمثلون قوة للفريق لاسيما في ظل قلة عدد اللاعبين بالفريق. وفي المقابل هذه المباراة هي الأولى لفريق أم صلال في البطولة ويسعى للفوز بها والوصول لأبعد نقطة في هذه البطولة ويدعمه بقوة الأداء الجيد للفريق الذي قدمه هذا الموسم واحتل المركز الخامس في جدول الترتيب وكان قريبًا من دخول المربع الذهبي.

ويعتمد فريق الخريطيات في لقاء اليوم على التشكيلة شبه الثابتة المتاحة لدى المدرب ياسر السباعي وكذلك على أوراق الخبرة في بعض خطوط الفريق المتمثلة في جوزيه موهي ومحمد عبد الرحمن في قلب الدفاع وكذلك محمود سعد في الجانب الأيسر ومحمد عبد الرب في وسط الملعب وصاحب الهدف الأول في اللقاء الماضي وتبقى الورقة الأبرز عند المدرب المهاجم رشيد تيبركانين والذي سجل هدفين في اللقاء الماضي.

ويحتاج رشيد أن تصله الكرة من زملائه ولكن المشكلة التي تواجه اللاعب هي النزول لوسط الملعب من أجل استلام الكرة من أجل صناعة الفرص له وهذا الأمر يستهلك كثيرًا من جهد اللاعب وهو الدور الذي كان يقوم به من قبل أنور ديبا الذي يغيب للإصابة. ويعتمد فريق أم صلال بقيادة مدربه طلال القرقوري على اكتمال صفوف الفريق بعودة ساجبو الهداف من الإصابة وكذلك السوري المواس وأيضا أسامة الدراجي وكذلك عادل أرحيلي ويغيب عن الفريق الثنائي جواد احناش وخالد الزكيبا للإصابة. وبدون شك المواجهة لن تكون سهلة بين الفريقين حتى لو كانت هناك أفضلية لفريق أم صلال وسوف تشهد كفاحاً كبيرًا بين اللاعبين في الملعب وكذلك بين المدربين من خارج الخطوط من أجل الفوز بها والذهاب للزعيم في الدور ربع النهائي وهو يمثل هدف استراتيجي للفريقين في البطولة.

القرقوري مدرب أم صلال:

على الــورق نحن الأقـــرب للفــــوز

متابعة – السيد بيومي:

نفى المغربي طلال القرقوري أن يكون لفريقه الأفضلية على فريق الخريطيات في المواجهة التي تجمعهما اليوم ضمن مباريات الجولة الثالثة لكأس سمو الأمير وقال القرقوري في المؤتمر الصحفي: اللقاء مهم جدًا بالنسبة لأم صلال ونحن حصلنا على المركز الخامس في الدوري ونرى في البطولة خير تعويض وإمكانية أن نصل إلى مركز متقدم كبيرة وأضاف: حسابات الورق تقول إن الفوز أقرب لأم صلال لكن الواقع على أرض الملعب لا يعترف بتلك الحسابات ويلعب التوفيق للمدرب واللاعبين الدور الأكبر في تحديد الفائز خاصة في مباريات الكؤوس، وتابع: هناك بعض الغيابات لدينا بسبب الإصابة ونحن في نهاية الموسم والظروف متشابهة بين كل الفرق وبالنسبة لنا يجب أن ندخل المباراة بعزيمة قوية و يجب أن لا ننخدع بما حدث للخريطيات في الدوري وأضاف: كنت أتمنى أن نلعب مباريات رسمية قبل المواجهة اليوم وخضنا مباراة ودية واحدة مع الخور، وكانت فرصة لاستعادة عدد من اللاعبين مثل ساجبو كما استعدنا محمد جدو وأصيب خالد الزكيبا في الكتف وكذلك جواد احناش .. و اخترنا الخور لنلعب معهم مباراة ودية لأن لاعبيه يلعبون بجد سواء في الودي أو الرسمي لنحقق أقصى استفادة خاصة أن الخريطيات لعب المباراة الفاصلة ولعب في الدور الثاني من الكأس أمام الشحانية.

السباعي مدرب الخريطيات:

استفدنــا مــن درس مبــاراة الشحــانـيــة

تحدث ياسر السباعي مدرب فريق الخريطيات عن استعدادات فريقه لمواجهة اليوم أمام أم صلال في المرحلة الثالثة من كأس الأمير وقال في المؤتمر الصحفي: نمتلك بكل تأكيد طموحًا كبيرًا من أجل أن نواصل مشوارنا في الكأس بعد أن مررنا بظروف غاية في الصعوبة في الدوري لكن الآن الوضع اختلف بعد أن ضمنّا البقاء ونلعب مبارياتنا في كأس سمو الأمير بمعنويات مرتفعة وبطموحات لاحدود لها .. وفي مباراتنا مع الشحانية كان هناك نوع من الاستهتار من اللاعبين وكدنا ندفع ثمنه ولكن مع خبرة اللاعبين نجحنا في استدراك الموقف وتحقيق الفوز وأعتقد أنه كان درسًا استفدنا منه. وعن مواجهة أم صلال قال السباعي: سنحاول أن نلعب في أفضل صورة رغم أن عندنا ستة غيابات للاعبين مهمين هم : أنور ديبا وأحمد سفيان وعبد الرحمن مصبح وماجد أمان وعبد العزيز الأنصاري ومهدي الخماسي.. لكننا سنسعى للفوز دون حجج أو أسباب مسبقة . وعن صعوبة المواجهة قال مدرب الخريطيات: القرعة كانت قاسية علينا فقد واجهنا الشحانية الصاعد من الدرجة الثانية ونلعب اليوم أمام أم صلال أفضل الثمانية الذين تلوا المربع وإذا تأهلنا سنواجه الدحيل بطل الدوري . وتابع: نمشي مشوار كأس الأمير خطوة خطوة ونتمنى أن نوفق فيما نسعى إليه ورغم الغيابات لابد أن يكون هناك بديل جاهز والشباب فيهم كل الثقة.

رشيد تيبركانين:

نلعب البطولة من أجل الاستمتاع

يرى رشيد تيبركانين مهاجم الخريطيات أن المباراة أمام أم صلال هامة جدًا لفريقه وقال: نحن حققنا الهدف الأهم في الموسم وهو البقاء في الدوري ونحن نعتبر بطولة كأس سمو الأمير للاستمتاع ونطمح في الوصول على الأقل إلى نصف النهائي.

وعن منافسهم اليوم قال رشيد: أم صلال فريق قوي وكان يستحق أن يكون في المربع ونحن نحترمه جدًا ونعلم أنه تنتظرنا مباراة قوية.. ونحن لم نقدم المستوى الذي يرضينا ضد الشحانية و نتمنى أن تكون مباراة أم صلال غير، وأن نكون أكثر تركيزاً.

محمود المواس :

الفرص متساوية للجميع

أشاد السوري محمود المواس لاعب أم صلال بفريق الخريطيات والذي سيتواجه معه اليوم في إطار مباريات المرحلة الثالثة من كأس سمو الأمير وقال إنه فريق منظم ويلعب بشكل جماعي مما يؤكد أنها ستكون مباراة صعبة. وأضاف: مباريات الكؤوس تعتبر كل مباراة بمثابة نهائي وكل الفرص متساوية للجميع من أجل الفوز وذلك يتطلب من الجميع أن يقاتل داخل الملعب للوصول إلى أبعد مدى. وتابع: نحن نركز على أنفسنا ولا نلتفت لقوة المنافس ولكن نحترم قدرات لاعبيه ونسعى لأن نفرض أسلوبنا وشخصيتنا على الفريق وبالنسبة لي وبشكل شخصي فطموحي هو الوصول للمباراة النهائية والتي نعتبرها مباراة تتويج بغض النظر عمن يفوز أو من يخسر.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X