الراية الرياضية
بنيل اللقب الأوروبي للمرة الثالثة

زيدان يسعى لمعادلة رقم أنشيلوتي وبايسلي

مدريد -أ ف ب: رفض الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد الإسباني الحديث عن إمكانية نيله اللقب الثالث ومعادلة إنجاز الإيطالي كارلو أنشيلوتي (مع ميلان 2003 و2007، وريال 2014)، والإنجليزي بوب بايسلي (ليفربول 1977 و1978 و1981).

وقال زيدان «أنا مرتاح، قمنا بعمل جيد في العامين والنصف لكن بالنسبة للباقي، أن يقال ريال مدريد زيدان، فعلينا التمهل بعض الشيء».

وحتى أن مدربين كباراً مثل الأسكتلندي أليكس فيرجسون والبرتغالي جوزيه مورينيو والإسباني جوسيب جوارديولا أحرزوا اللقب مرتين فقط خلال مسيرة طويلة في الملاعب، أقله بالنسبة للأولين، بينما توج به زيدان في موسميه الأولين كمدرب وهو على بعد مُباراتين من الثالث.

إلا أن العديد من المعلقين يرون أن زيدان يدين بسجله الاستثنائي في المسابقة، إلى الأداء الاستثنائي لفريق يقوده البرتغالي كريستيانو رونالدو، أفضل هداف في تاريخ المسابقة وأفضل لاعب في العالم 5 مرات.

وأدّى رونالدو دوراً أساسياً في بلوغ ريال هذه المرحلة بتسجيله 15 هدفاً هذا الموسم، آخرها في إياب ربع النهائي حين كان ريال خاسراً على أرضه أمام يوفنتوس الإيطالي صفر-3، قبل أن يمنحه البرتغالي هدف التأهل من ركلة جزاء في الوقت بدل الضائع (فاز ريال ذهاباً في تورينو 3-صفر). إلا أن لزيدان أيضاً لمساته فيما وصل إليه ريال، وبدا ذلك جلياً في الذهاب ضد بايرن حينما اتخذ قراراً شجاعاً بإبقاء الويلزي جاريث بيل والفرنسي كريم بنزيما خارج التشكيلة الأساسية، مفضلاً لوكاس فاسكيز ولاحقاً ماركو اسنسيو اللذين تعاونا بشكل رائع في هدف الفوز الذي سجله الأخير.ويولي زيدان أهمية مضاعفة للمسابقة هذا الموسم بعدما تنازل ريال عن لقب الدوري لغريمه برشلونة وخروجه باكراً من المنافسة على كأس إسبانيا.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X