الراية الرياضية
الدحيل متمكن ولديه قدرات مذهلة.. القرقوري:

نلعب اليوم مع «مانشستر سيتي قطر»

التعاقد مع مدرب جديد هو خبر غير جيد لكنني لا أهتم به

متابعة – السيد بيومي:

 يدرك المغربي طلال القرقوري أن فريقه أم صلال على موعد مع مواجهة من العيار الثقيل أمام فريق الدحيل ضمن مباريات المرحلة الرابعة من كأس سمو الأمير ولذلك كانت تصريحاته عن المباراة متماشية مع إحساسه بصعوبة المواجهة، وقال في المؤتمر الصحفي: أعتقد أننا أمام مباراة صعبة أمام بطل الموسم الفائز بالدوري وكأس قطر ويضم عدداً من العناصر القوية وأظهر كذلك مستويات كبيرة في دوري الأبطال ونحن نحترمه كثيراً.

وحول صعوبة المباراة قال مدرب أم صلال: أي فريق في العالم لديه نقاط ضعف والمهم هو المنافس وكيفية استغلال تلك النقاط لصالحه.

وتابع: لكن علينا أن نأخذ في الحسبان أن لديهم نوعية جيدة من اللاعبين ويمررون الكرة بشكل مذهل ولديهم في الدفاع والوسط منظومات قوية تختلف في حال فقدان الكرة ولديهم قدرة على تنويع اللعب ونحن نقدر لعبهم جداً ويمكن القول إن الدحيل هو «مانشستر سيتي قطر» يكفي أنهم يمررون أكثر من 800 تمريرة صحيحة في كل مباراة وهذا شيء مذهل. وأضاف: رؤية فريق الدحيل يتقدم في دوري الأبطال هو مهم وشيء رائع للكرة القطرية ونحن واثقون في أنهم قادرون على مواصلة المشوار.

والجميع يعرف أن الدحيل هو أقوى فريق في الدوري لكننا سندخل المباراة بعزيمة ورغبة في تحقيق الفوز ونحن حققنا المركز الخامس في الدوري ونتسلح بالروح القتالية وسنلعب أولاً على عدم استقبال أهداف ثم نطور الأداء من أجل البحث عن الفوز.

وعن الأنباء التي ترددت حول اتفاق أم صلال مع مدرب جديد قال القرقوري: اتفاقي مع إدارة النادي للعمل إلى نهاية الموسم وحتى اليوم لم نتحدث عن تجديد عقدي ولا أعرف شيئاً عن التعاقد مع مدرب جديد هو بالتأكيد خبر غير جيد لكننا لم نركز معه في استعدادنا للمباراة وإذا أردتم معلومات أكثر عليكم الاتصال بإدارة النادي.

بلماضي مدرب الدحيل:

سنلعب بحذر وتركيز لتلافي المفاجأة

رغم أن فريق الدحيل دائماً ما يأتي على رأس الترشيحات في أي بطولة على الصعيد المحلي إلا أن تصريحات مدربه جمال بلماضي في المؤتمر الصحفي الذي سبق مباراته مع أم صلال جاءت هادئة بعض الشيء، وقال عن المباراة: مواجهتنا اليوم أمام أم صلال في بطولة غالية على الجميع وهي مباراة هامة وليس لدينا خيارات سوى تحقيق الفوز ولكن المفاجآت التي حدثت في البطولة تجعلنا نتعامل بقليل من الحذر وليس معنى أننا الأول أن نفوز على الخامس ولذلك فنحن في قمة التركيز والحماس حتى لا تحدث معنا مفاجأة جديدة.

وبالنسبة للضغوط التي تتوالى على الدحيل وتأثير ذلك على الحالة البدنية للاعبين قال: في مباراة السد كانت مباراة عصيبة واللاعبون وصلوا لقمة العطاء البدني والذهني ولكن بالطبع نحن نعرف أن الروزنامة مزدحمة وعلينا أن نكون جاهزين لأي ظروف لكننا مع كأس الأمير يجب أن ننسى التعب الذي نعاني منه إذا أضفنا أن لدينا قائمة من اللاعبين القادرين على أن يكونوا في الموعد، ولكن بالتأكيد سنضع التشكيلة الأفضل للمباراة.وتابع: من الجيد أن تكون لدينا مباريات مهمة ولدى اللاعبين فرصة للتنافس واللعب على أعلى المستويات ولكن عندما تبحث عن النتائج تزداد الصعوبة والضغط على اللاعبين ومثلاً في مباراة السد دفعنا بسلطان البريك وعبد الله الأحرق وحملناهما مسؤولية تغيير النتيجة وأعطيناهما الثقة كاملة. وقال بلماضي: مع كل احترامي لكل المنافسين نحن نستحق التواجد في نهائي كأس الأمير لكن إذا وصلنا نصف النهائي ستكون المباراة بين مباراتين في الآسيوية وهو أمر صعب ولا نريد أن نختار بين البطولتين فكلتاهما مهمة بالنسبة لنا.

بلماضي يجهز لاعبيه نفسياً وبدنياً لتجاوز أم صلال

خليفة خميس يحفز لاعبي الدحيل

الدوحة – الراية : خاض الفريق الأول لكرة القدم بنادي الدحيل مرانه الرئيسي والأخير تحضيراته للخطوة الأولى ضمن مباريات الدور ربع النهائي من بطولة كأس سمو الأمير بمواجهة أم صلال مساء اليوم، وأجرى الفريق تدريباً قوياً مساء أمس بملعبه بمشاركة جميع عناصره حيث اشتمل على تدريبات بدنية وفنية تحت إشراف المدرب جمال بلماضي الذي عمل على تجهيز اللاعبين بدنياً ونفسياً بتدريبات خاصة بالسرعة من أجل مواصلة الأداء القوي بنفس الإيقاع الذي ظهر به الدحيل هذا الموسم.

وقبل انطلاقة التدريبات وقف اللاعبون في وسط الملعب حيث قام خليفة خميس السليطي نائب رئيس النادي بالتحدث معهم وحثهم على ضرورة مواصلة الانتصارات والسير بقوة في أغلى البطولات واستهداف لقب البطولة.

وعرف تدريب الأمس ظهوراً متميزاً للاعب علي عفيف الذي وصل لقمة الجاهزية البدنية والفنية للمشاركة مع الفريق واستعادة مكانته في التشكيلة ومن المتوقع أن يدفع به المدرب في مواجهة اليوم ضد أم صلال، ومباشرة بعد نهاية المران توجه لاعبو الفريق لمعسكر مغلق بفندق كمبنسكي اللؤلؤة.

وعلى هامش التدريب الرئيسي يوم أمس تم تكريم اللاعب إسماعيل محمد من طرف برنامج المجلس ومنحه جائزة أفضل لاعب في مباريات كأس قطر بعدما قدم مستوى فنياً كبيراً سواء في مباراة النصف النهائي أو النهائي وهو التكريم الذي كان أثره كبيراً على اللاعب معنوياً وتسلم إسماعيل جائزة المجلس من نجم الكرة القطرية السابق حسن العتيبي الذي قدمها للاعب أمام زملائه اللاعبين الذين احتفوا بنجاح زميلهم وهنأوه على التألق.

عودة مونتاري والبكري

استعاد الدحيل الثنائي محمد مونتاري مهاجم الفريق ومحمد أحمد البكري حارس المرمى الشاب بعد انتهاء فترة إعارتهما حيث قام النادي بإعارة محمد مونتاري للنادي الأهلي في التسجيلات الشتوية وهو نفس الوقت الذي قام فيه بإعارة البكري لنادي المرخية.

خالد الزكيبا: جاهزون للتحدي

يرى خالد الزكيبا لاعب أم صلال أن فريقه مقبل على مباراة قوية ولن تكون سهلة أمام فريق الدحيل الذي لا يعرف الخسارة.

وقال: نحن كلاعبين جلسنا مع أنفسنا ومصممون على إنهاء الموسم بشكل جيد ونعتقد أن البطولة الغالية ستكون تحدياً كبيراً نحن جاهزون له.

وعن تأثير نتيجة الدور الثاني بين الفريقين قال الزكيبا: لا أظن أن سيناريو مباراة الدوري قابل للتكرار في الكأس فمباريات الكؤوس لها طابع مغاير ولا مجال للتهاون أو الاستدراك لذلك فنحن في قمة التركيز من أجل تحقيق الفوز.

محمد موسى: نحترمهم ونعرف كيف نفوز عليهم

أشار محمد موسى إلى أن فريق الدحيل يدخل كل مباراة وهو يضع الفوز فقط نصب عينيه، وأضاف: أكيد أننا أمام مباراة مهمة وكلنا نسعى لأن نشارك فيها ونحقق الفوز ونطمح في مواصلة المشوار الذي بدأناه في الدوري وكأس قطر.

وعن توقعه لسيناريو المباراة أمام أم صلال قال موسى: عندنا طريقة لعب نتبعها وفق تعليمات المدرب وكل المنافسين يعرفونها ولا يمكنهم أن يفتحوا لنا المساحات إلا بعض الفرق مثل السد والريان والغرافة فقط التي تلعب معنا بشكل مفتوح ونحن نحترم أم صلال ونعرف كيف نفوز عليهم. وأضاف محمد موسى: تألق الشباب في الدحيل يسعدنا ولا يوجد لاعب يضمن مكانه ونحن ما علينا إلا أن نكون جاهزين إذا طلب منا المدرب المشاركة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X