fbpx
أخبار عربية
إثيوبيا تعلن اكتمال عمليات البناء به بنسبة 66%

البشير: سد النهضة لايشكل تهديداً للسودان أو مصر

الخرطوم – وكالات: دعا الرئيس السوداني عمر البشير أثناء مباحثاته مع رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد في الخرطوم إلى تجاوز العقبات التي أدت إلى توقف المفاوضات الفنية بشأن سد النهضة الإثيوبي، وقال إن الآثار الإيجابية للسد تفوق آثاره السلبية. وذكر البشير في مؤتمر صحفي مشترك مع آبي أحمد أمس أن الخبراء أكدوا أن سد النهضة لا يمثل أي تهديد للسودان أو مصر، وأضاف أن من المهم التأكد من عدم تأثر حصة البلدين من المياه عند اكتمال سد النهضة. ورأى الرئيس السوداني أن سد النهضة سيكون «في مصلحة الشعب الإثيوبي، وهو ما نعتبره مصلحة لنا أيضا». وتحدث البشير عن أوجه التعاون مع إثيوبيا، وقال إن البلدين قد يصلان إلى مرحلة إلغاء تأشيرات الدخول بينهما. وأشار إلى أنه بحث مع ضيفه الإثيوبي جمع كل دول القرن الأفريقي في منظمة واحدة، كما اتفقا على السعي لتحقيق السلام في جنوب السودان. من جانبه، قال رئيس الوزراء الإثيوبي إنه ليست لدى بلاده أي نية لإلحاق الأذى بالسودان أو مصر بشأن مياه النيل. وأضاف أن «المهم هو تقليل الجوانب السلبية لمشروع سد النهضة إلى أدنى حد ممكن». وذكر رئيس الوزراء الإثيوبي أنه سيجري تقييم تقدم المشروع بشكل مشترك بما يفيد إثيوبيا والسودان ومصر، وعبر عن رضاه بما تحقق في زيارته للسودان، ووجه الشكر إلى الرئيس السوداني لقراره إطلاق سراح كل السجناء الإثيوبيين في السودان. وقد بحث الزعيمان أمس إلى جانب قضية سد النهضة مسائل التبادل التجاري وأمن الحدود. وكان رئيس الوزراء الإثيوبي قد وصل إلى الخرطوم مساء أمس الأربعاء تلبيةً لدعوة من الرئيس السوداني عمر البشير في زيارة تستمر ليومين.

إلى ذلك أعلن بنك التنمية الإثيوبي، اكتمال بناء سد النهضة بنسبة 66%، بفضل بيع سندات بقيمة أكثر من 9.7 مليار بر (الدولار يساوي 27.6 بر إثيوبي). وقال مدير الإصلاحات الاستراتيجية في البنك، كفلى هيليسوس، إن البنك قد باع ما قيمته أكثر من 9.7 مليار بر من السندات منذ بدء بناء أكبر محطة للطاقة الكهرومائية في أفريقيا قبل سبع سنوات».

وأسهمت الأموال التي جمعها الشعب الإثيوبي من خلال شراء السندات، بالإضافة إلى جهود الحكومة، في الوصول إلى هذا المعدل، بحسب وكالة الأنباء الإثيوبية. وفوضت أديس أبابا بنك التنمية في إثيوبيا، بإصدار وطباعة وتوزيع سندات سد النهضة، وهو يقوم حالياً ببيع السندات عبر أكثر من 100 فرع ومؤسسة مالية صغيرة في جميع أنحاء البلاد.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X