إذاعة و تلفزيون
شهد تفاعلاً كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي

ردود أفعال إيجابية حول تعيين السقطري مديراً للجزيرة

ناشطون يعلقون: مديرٌ قطريٌّ لقناة الجزيرة حلمٌ يتحقق

الدوحة – الراية : أعلن سعادة الشيخ حمد بن ثامر آل ثاني المدير العام لشبكة الجزيرة الإعلامية، تعيين أحمد بن سالم السقطري اليافعي، مديراً لقناة الجزيرة.

وقد أتت ردود الأفعال عبر مواقع التواصل الاجتماعي إيجابية وتعبر عن تفاؤلها بالرجل، متمنّين له التوفيق في مهمته الجديدة.

ففي تغريدة لعبد الله الوذين قال فيها: أحمد بن سالم «السقطري» اليافعي مديراً لقناة #الجزيرة خلفاً للسيد ياسر أبو هلالة الذي تقدم باستقالته مؤخراً، شكراً ياسر وبالتوفيق لأحمد يبدو بأن رسم الحزن سيستمر على وجوه المعنيين. وغرد المذيع علي المسلماني قائلا: مدير قطري لقناة الجزيرة، كان حلمًا .. نحمد الله على تحقيقه بالتوفيق للصديق العزيز.

وغرّد أيضاً عبد العزيز آل إسحاق قائلا: أحمد السقطري مديراً لقناة #الجزيرة الإخبارية خلفاً لياسر أبوهلالة الذي تقدم باستقالته، خير خلف لخير سلف.

وغردت الدكتورة فاطمة الوحش من القدس قائلة: تم تعيين الأستاذ أحمد السقطري مديراً عاماً لقناة الجزيرة، مجرد الاسم له معنى في هذه اللحظات، إبداع وانتقاء ووعي لدى قناة #الجزيرة.

ويأتي تعيين اليافعي، بعد مشوار مهني داخل شبكة الجزيرة الإعلامية امتد على مدى ثلاثة عشر عاماً، بنى خلالها سيرة مهنية متميزة، وساهم في تقديم إضافات نوعية في المشاريع والمهمات التي أوكلت إليه، وشارك في التغيير في الشبكة لضمان أعلى درجات الفعالية وتقديم المحتوى المنافس في مؤسسة إعلامية رائدة على مستوى العالم.

تخرج أحمد في قسم الإعلام بجامعة قطر، ثم حاز على درجة الماجستير في الإدارة التنفيذية من المملكة المتحدة. ومنذ بداية عمله في قناة الجزيرة، خاض أحمد خلال سنوات خبرته تجارب ثرة ومتنوعة، بدأت من غرفة إنتاج النشرات والبرامج التلفزيونية ووصلت إلى المسؤولية على الهواء مباشرة. واستفاد أحمد كثيراً من عمله مع الجيل المؤسس للقناة.

وفي وقت لاحق تمكن من تدعيم خبراته الإدارية، من خلال عمله إلى جانب ثلاثة مديرين عامّين لشبكة الجزيرة الإعلامية، واكب معهم توسع الشبكة وانطلاقها إلى العالمية، والتحولات الكبيرة التي عصفت بالمنطقة. وعمل أحمد أيضاً نائباً لمدير قناة الجزيرة مباشر، ثم نائباً لمدير قناة الجزيرة حتى تعيينه مديراً للقناة.

وشارك المدير الجديد لقناة الجزيرة أيضاً، في مشروع «التطوير وتميّز الأداء للمؤسسات» الذي أعاد تأسيس هيكل شبكة الجزيرة وفق أرقى المعايير للمؤسسات الإعلامية المنافسة.

وشارك الأستاذ أحمد في تخطيط وتنفيذ مشروع الشكل الجديد والجدولة البرامجية والإخبارية الجديدة في قنوات الجزيرة ونظام الإنتاج الإخباري الجديد، وتأسيس وحدة مختصة لمواقع التواصل الاجتماعي لخدمة مجالات العمل الرئيسية، ضمن ما بات يُعرف بـ «غرف الأخبار الذكية» التي استطاعت توظيف محتوى وسائل التواصل الاجتماعي في سياق المحتوى الإخباري المقدّم ليستهدف فئات جديدة من الجمهور أكثر شباباً وأكثر تفاعلاً.

وشارك اليافعي ضمن فرق القناة في أكثر التغطيات الإخبارية تميزاً لأهم الأحداث التي عصفت بالمنطقة من حصار قطر والحرب على اليمن والصراع الفلسطيني-الإسرائيلي وملف إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وغيرها من الملفات. وأشرف أحمد بصفته نائباً لمدير القناة على تنفيذ مشروع الشكل الجديد والجدولة البرامجية الجديدة لقناة الجزيرة الذي بدأ في 1/‏11/‏2016 وتضمن نشرات وبرامج جديدة ومساحة أكبر للأفلام الاستقصائية التي حازت أعلى نسب المشاهدة في تاريخ قناة الجزيرة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X