الراية الرياضية
إيبارا أول المغادرين من المحترفين ويوسفا في الطريق

عدد كبير من اللاعبين المواطنين يرحلون عن الوكرة

المدرب الإسباني يطالب بالإبقاء على العنزي مع أنطوني باسي

متابعة – صابر الغراوي:

شهدت كواليس نادي الوكرة الرياضي خلال الأيام القليلة الماضية عقد العديد من الاجتماعات المهمّة التي يسعى من خلالها القائمون على إدارة النادي بشكل عام وعلى الفريق الأول لكرة القدم بشكل خاص، على الخطوط العريضة لتحضيرات الفريق لانطلاقة منافسات الموسم الكروي الجديد، والذي يسعى من خلاله الموج الأزرق للعودة مرة أخرى إلى دوري الدرجة الأولى، بعد الفشل في تحقيق هذا الهدف خلال الموسم المنصرم.

وتدور هذه الاجتماعات حول العديد من الملفات المهمة بداية من المدرب ومروراً باللاعبين المحترفين ووصولاً إلى اللاعبين المواطنين فضلاً عن أعضاء الجهاز الإداري للفريق.

وكان الاجتماع الأول الذي عقد في النادي الأسبوع الماضي حضره جميع القائمين على الفريق الوكراوي بداية من السيد سلمان عبد الله عبد الغني نائب رئيس النادي رئيس جهاز الكرة ونايف الخاطر نائب رئيس النادي وأديب العوضي مدير الفريق بالإضافة إلى محمد السليطي المسؤول الإعلامي.

وتم خلال هذا الاجتماع الاتفاق على الخطوط العريضة وتحديد المهام خلال الفترة المقبلة فضلاً عن مناقشة أهم البنود التي تضمنها تقرير الجهاز الفني للفريق الأول بقيادة المدرب الأسباني ماركيز لوبيز.

وتكشف المؤشرات التي أعقبت هذا الاجتماع أن هناك اتفاقاً كبيراً داخل النادي بالإبقاء على المدرب الأسباني ماركيز لوبيز لقيادة الفريق خلال الموسم الجديد باعتبار أنه لم ينل فرصته كاملة مع النواخذة خلال الموسم الأخير لأنه تولى المسؤولية في منتصف الموسم ولم يتمكن من اختيار اللاعبين.وبعد حسم هذا الملف بدأت الإدارة البحث عن احتياجات الفريق بناءً على رؤية المدرب نفسه لأنه هو المسؤول أمام الإدارة عن تحقيق هدف العودة للدرجة الأولى.

وعلمت الراية  * أن المدرب حدد للإدارة بعض الملامح التي يحتاجها وأعلن عن بعض الأسماء التي يحتاج للإبقاء عليها في صفوف الفريق، والأسماء الأخرى التي لا يحتاج إلى خدماتها.ورغم أن الجميع كان يعلم أن المدرب سيطالب بالإبقاء على المحترف النيجيري أنطوني باسي بسبب مستواه الرائع وقدراته الفنية المتميزة، وفي المقابل المطالبة برحيل بقية المحترفين إلا أن الإدارة فوجئت بالمدرب الأسباني يطالب بالإبقاء على لاعب خط الوسط الكويتي سلطان العنزي خلال الموسم الجديد.

واقتربت الإدارة الوكراوية بالفعل من تسوية موقف المحترف الكونغولي فرانس ايبارا بشكل ودي خاصة أن اللاعب أعلن عن رغبته بالرحيل بالفعل عن النادي، في حين ستشهد الأيام القليلة المقبلة أيضاً تسوية موقف المحترف السنغالي يوسفا مبينجي بعد الاتفاق على عدم حاجة الفريق الوكراوي لجهوده خلال الفترة المقبلة.

أما فيما يخص اللاعبين المواطنين فهناك عدد كبير من اللاعبين الذين انتهت عقودهم بالفعل ولا يوجد اتجاه لتجديد التعاقد معهم وعلى رأسهم الحارس محمد عبد الله إنياس وأحمد رحمت الله وأحمد كحيل وحسن القاضي وغيرهم، ورغم أن وحيد محمد كان من ضمن هذه القائمة إلا أن المدرب طلب الإبقاء عليه خلال الموسم الجديد.وهناك العديد من الملفات الأخرى والخاصة بالتفاوض مع الأندية الأخرى وعلى رأسها ملف الظهير الأيسر للفريق سلطان بريك والذي تنتهي إعارته لنادي الدحيل بنهاية هذا الموسم وبالتالي فإنه سيعود لنادي الوكرة أو من الممكن أن يتم التفاوض مع نادي الدحيل لتمديد الإعارة مقابل ضم بعض اللاعبين من الدحيل للوكرة لتدعيم بعض المراكز للموج الأزرق.أما آخر هذه الملفات فيتعلق بالمعسكر الإعدادي للموسم الجديد، وفضلت الإدارة تأجيل الحديث في هذا الملف تحديداً حتى يتم التعرّف على الميزانية الخاصّة بالنادي في الموسم الجديد.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X