المحليات
الفنان يوسف محمد:

غياب الدعم سبب تراجع الأغاني الدينية

اليوتيوب ساهم في انتشار المواهب الشبابية

كتب – هيثم الأشقر:

قال الفنان يوسف محمد غياب الدعم هو سبب تراجع الأغاني الدينية، مشيراً إلى أن إنتاجها مسؤولية القنوات والجهات الإعلامية الرسمية، مضيفاً: الساحة الغنائية تعاني من العديد من المشكلات، أهمها غياب الدعم خاصة للمواهب الشبابية.. فإلى التفاصيل:

لو لم تكن فناناً ما هو المجال الذي كنت تود أن تعمل به؟

لو لم أكن فناناً لتمنيت أن أكون لاعب كرة قدم، حيث أعشق ممارسة هذه اللعبة منذ الصغر، كما أنني من عشاق النادي العربي.

هل ترى أن الفن مجهود ذاتي أم دعم مؤسسي؟

الاثنان مطلوبان أن يتواجدا بجانب بعضهما، فأي فنان يريد أن يدخل المجال الفني عليه أن يؤمن في الأساس بأن موهبته هي السبيل الوحيد لكي يثبت وجوده على الساحة الفنية، كما أن الدعم مهم وضروري جداً لأي موهبة حتى تستطيع أن تستمر في المجال الفني.

ما أبرز المشكلات التي تواجهكم كفنانين في عملكم الإبداعي حالياً؟

الساحة الغنائية تعاني من العديد من المشكلات، أهمها غياب الدعم خاصة للمواهب الشبابية، كما أن التطور التقني الحادث حالياً أثر كثيراً على الساحة غنائياً بالسلب والإيجاب، فعلى الرغم من تراجع مبيعات الألبومات الغنائية بسبب الإنترنت، إلا أنه ساهم بشكل كبير في شهرة العديد من الفنانين، وأي موهبة شابة تستطيع أن تستغل اليوتيوب للوصول والانتشار.

في رأيك لماذا لا توجد أغان دينية في رمضان؟

أعتقد أن إنتاج الأغاني الدينية مسؤولية القنوات والجهات الإعلامية الرسمية، فتلك النوعية من الأغاني بحاجة لدعم مؤسسي، والمجهودات الفردية لن تستطيع أن تقدم إنتاجاً كثيفاً.

تغريدة شبابية .. أو رسالة مختصرة توجهها من هذا الباب؟

المجال الفني يحتاج إلى اجتهاد وتعب، والانتظار لاقتناص الفرص.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X