الراية الرياضية
البحث عن بديل بعد اعتذار المصري عن المشاركة..

عنابي السلة يواجه أرمينيا في افتتاح الدورة الدولية بلبنان

عبد الرحمن الهتمي: فرصة جيدة لتصعيد استعداداتنا لمباراتي العراق وإيران

متابعة – رجائي فتحي:

وصلت بعثة منتخبنا الوطني لكرة السلة إلى لبنان أمس للمشاركة في الدورة الودية الدولية التي تقام هناك وذلك في إطار استعداداته لمباراتي إيران والعراق في المرحلة الأخيرة من الدور الأول للتصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال الصين 2019. وأدى لاعبو العنابي تدريبا خفيفا بعد الوصول مساء أمس على أن يخضع لوحدتين تدريبيتين اليوم الثلاثاء صباحا ومساء قبل أن يخوض مباراته الأولى في البطولة أمام منتخب أرمينيا مساء بعد غد الخميس في افتتاح الدورة. ويشارك في الدورة الدولية حتى الآن ثلاثة منتخبات هي أرمينيا ولبنان المنظم بالإضافة إلى منتخبنا الوطني بعد اعتذار منتخب مصر عن المشاركة رغم أنه سبق وأعلن الموافقة من قبل.. وتقوم اللجنة المنظمة للبطولة بالبحث عن منتخب بديل لمنتخب مصر ليشارك في البطولة.

وفي حالة عدم إيجاد بديل لمنتخب مصر سوف تكون الدورة من ثلاثة منتخبات فقط وبالتالي سيلعب منتخبنا مباراتين مع أرمينيا ثم لبنان وبالتالي قد يعدل المنتخب من موعد عودته للدوحة ليوم السبت المقبل بدلا من يوم الأحد. هذا وسوف يؤدي منتخبنا تدريباته اليوم بمشاركة جميع اللاعبين المختارين في الدورة وهم: محمد يوسف وعبد الرحمن سعد وعبد الرحمن المفتاح وعبد الرحمن يحيى ومحمد حسن عبد المعطي ومحمد عبد العزيز ومنصور الحضري وفارس أدفيك وأحمد درويش وعبد الله شاهر وخالد سليمان وناصر الريس وتري جونسون. وسوف تكون تدريبات اليوم بمثابة فرصة للاعبين للاعتياد على الصالة التي تقام فيها البطولة وفي نفس الوقت التركيز بالتشكيلة الحالية للعنابي بعد خروج 8 لاعبين من القائمة الأولية التي اختارها المدرب وضمت 22 لاعبا حيث يعتاد اللاعبون على التدريب معا.

وأكد عبد الرحمن الهتمي رئيس البعثة في اتصال هاتفي أن منتخبنا جاهز لخوض مباريات الدورة الدولية وقال: راضون عن فترة الإعداد كل الرضا وما كان ينقصنا هو لعب المباريات وكانت فترة الإعداد ممتازة وقادرون على تحقيق هدفنا بالتأهل للدور الحاسم من تصفيات المونديال. وأضاف: الهاجس الوحيد الذي يقلق الجهازين الفني والإداري هو الخوف من حدوث إصابات في صفوف المنتخب والحمد لله لا توجد إصابات والخوف من العناصر المهمة وحدوث إصابات لهم تزعج الجهاز. وتابع: الأمور طيبة وكل شيء على ما يرام وفقط نريد أن نعرف مستوانا من خلال المباريات الودية وسوف تكون مباراتنا الأولى مع منتخب أرمينيا وهو منتخب أوروبي جيد مثل منتخب كازاخستان الذي يلعب معنا في المجموعة ونأمل أن نحقق أكبر استفادة فنية من تلك المباراة. وأشار عبد الرحمن الهتمي إلى أن المواجهة الثانية سوف تكون أمام منتخب لبنان وهو منتخب قوي ومعروف للجميع وسوف تكون بمثابة الاختبار الحقيقي للاعبين قبل مواجهتي إيران والعراق يوم 29 يونيو الجاري و2 يوليو المقبل ونأمل أن نحقق الفوز في المباراتين من أجل الوصول للمرحلة الحاسمة من التصفيات المونديالية.

واختتم الهتمي تصريحاته قائلا: حتى الآن لم نعرف من سوف يشارك في الدورة بدلا من منتخب مصر الذي اعتذر عن المشاركة في البطولة وبالنسبة لنا جاهزون للعب مع كل المنتخبات وتحقيق أكبر استفادة فنية من الدورة الدولية. ويحتل منتخبنا الوطني لكرة السلة المركز الرابع في المجموعة الرابعة برصيد 5 نقاط من الفوز على العراق والخسارة من كازاخستان مرتين ومن إيران ويتصدر المجموعة منتخب إيران برصيد 7 نقاط ثم كازاخستان بنفس الرصيد والاثنان ضمنا التأهل للدور الثاني والحاسم في حين يأتي المنتخب العراقي في المركز الثالث برصيد 5 نقاط وهو نفس رصيد منتخبنا.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X