fbpx
أخبار عربية
132 ألف أفغاني نزحوا بسبب الصراع منذ بداية العام

كابول: مقتل 49 جندياً في هجمات لطالبان

كابول – وكالات: ذكر مسؤولون أفغان أمس أن 49 فرداً على الأقلّ من قوات الأمن الأفغانية قُتلوا، في هجمات شنّتها حركة طالبان على العديد من نقاط التفتيش، في إقليمي فرح وبادغيس غرب البلاد، بعد أيام فقط من انتهاء وقف إطلاق النار الذي فرضه عناصر الحركة والذي استمرّ ثلاثة أيام.

وفي وقت سابق من أمس، قتل 32 فرداً على الأقلّ من قوات الأمن، عندما هاجمت طالبان عدداً من نقاط التفتيش، في منطقة «بالا مورجاب» بمنطقة بادغيس ونصبت كميناً لقافلة من التعزيزات، التي هُرعت لتقديم المساعدة، طبقاً لما قاله رئيس المجلس الإقليمي، بهاء الدين قادسي وعضو آخر بالمجلس الإقليمي، يدعى ناصر ناصري. وتحدّث المسؤولان في البداية عن مقتل 20 شخصاً جراء الهجمات. وأكّد المسؤولان أن خمسة جنود على الأقلّ أصيبوا أيضاً في الهجوم، الذي وقع الليلة قبل الماضية. وفي الوقت نفسه، قُتل 17 فرداً على الأقلّ من قوات الأمن الإفغانية، في هجمات شنّتها حركة طالبان الليلة قبل الماضية، في إقليم فرح غرب البلاد، طبقاً لما ذكره مسؤولون صباح أمس.

وقال عضوا المجلس الإقليمي، فريد أحمد باختاوار وخير محمد نوروزي إن 12 فرداً من قوات الأمن قتلوا، عندما هاجم المتشددون نقطتي تفتيش في منطقة «بالا بلوك» وقتل خمسة آخرون في نقطة تفتيش، تقع بالقرب من الحدود الإيرانية في منطقة جاواند. وذكر باختاوار أن ثلاثة على الأقلّ من أفراد قوات الأمن أصيبوا وفُقد أربعة آخرون، في الهجمات. من جهة ثانية، أفاد مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية بأن أكثر من 132 ألف شخص نزحوا عن ديارهم في أفغانستان منذ مطلع العام بسبب الصراع والكوارث الطبيعية. وأظهر تقرير تمّ نشره أمس أن 132 ألفاً و744 شخصاً نزحوا منذ الأول من يناير وحتى السابع عشر من يونيو الجاري، من بينهم أكثر من 5700 نازح في الأسبوع الماضي وحده. وكان الصراع تسبب في نزوح أكثر من 445 ألف شخص في أنحاء البلاد في 2017. ويخوض الجيش معارك ضد طالبان وكذلك التوسع التدريجي لأنشطة تنظيم داعش في شمال البلاد وهجماته المتكررة في العاصمة كابول. يأتي نشر البيانات بعد استئناف مسلحي طالبان الهجمات في أنحاء البلاد بعد وقف لإطلاق النار استمرّ لثلاثة أيام مع الحكومة انتهى الأحد وكان بمناسبة عيد الفطر. وكان وقف إطلاق النار هو الأول منذ خسرت الحركة السلطة عام 2001 . ووفقاً للجيش، تسيطر حركة طالبان بصورة كاملة على ما لا يقل عن 5ر14% من إجمالي نحو 400 منطقة في أفغانستان، بينما هناك معارك في 30% أخرى. وتفيد مصادر أخرى بأن أعداد هذه المناطق أكثر بكثير من ذلك.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X