أحداث

الهند: الآلاف يشاركون مودي اليوم العالمي لليوجا

نيودلهي – رويترز: من لاداخ بمنطقة جبال الهيمالايا إلى متن حاملة طائرات، انضم عشرات الآلاف لرئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي أمس للاحتفال باليوم العالمي الرابع لليوجا، بينما ارتدى قليل منهم أقنعة لتسليط الضوء على تدهور جودة الهواء. وبذل مودي جهوداً لإحياء الحدث السنوي على مستوى العالم بعد وصوله للسلطة في 2014، في وقت قُدرت فيه قيمة صناعات ترتبط بنمط حياة يركز على ممارسة هذا التمرين الجسدي والروحي القديم بنحو 80 مليار دولار. وأظهرت صور على مواقع التواصل الاجتماعي المشاركين الذين تحدوا مستويات الزئبق المتزايدة والمستوى الخطير لسوء جودة الهواء في بعض الأماكن لإبراز أهمية اليوجا التي تعدّ بمثابة سلعة ثقافيّة تصدرها الهند للعالم. ونظمت دول مثل أفغانستان واليابان وبيرو تجمعات لممارسة اليوجا، بينما احتفلت أستراليا وجنوب أفريقيا باليوم العالمي لليوجا يوم الاثنين.

وفي الهند، انضم أكثر من 50 ألف شخص إلى مودي في ممارسة اليوجا على مروج تابعة لمعهد أبحاث الغابات في ديهرادون في سفوح الهيمالايا في ولاية أوتاراخند بشمال الهند. وقال مودي للمشاركين الواقفين على العشب الأخضر «من طوكيو إلى تورونتو ومن ستوكهولم إلى ساو باولو،أصبحت اليوجا مصدر تأثير إيجابي على حياة الملايين».

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X