fbpx
أخبار عربية
قال: عشنا أياماً صعبة من البحث والتقصي

ضابط إسرائيلي: حماس نجحت بإخفاء 3 مستوطنين في 2014

القدس المحتلة – وكالات: أجرت صحيفة «إسرائيل اليوم» مقابلة هي الأولى من نوعها مع الضابط الذي تولى مسؤولية البحث والتقصي خلف مختطفي المستوطنين الثلاثة على عدد من كوادر حماس بمدينة الخليل جنوب الضفة، وما تخلل عملية تتبع آثارهم قبل أربع سنوات.

يقول الضابط هاني القرعان التابع لكتيبة «عتصيون-وفق ترجمة موقع عربي 21-»، إن: «مسيرة البحث عن المستوطنين الثلاثة تعيد إلى الأذهان مشاهد مؤلمة، عقب العثور عليهم وهم مدفونون في إحدى الحفر». ويضيف القرعان وهو أحد مسؤولي وحدة «قصاصي الأثر» في جيش الاحتلال ولديه خبرة طويلة بمهنة تقصي الأثر: «عشنا أيامًا صعبة من العمل والتقصي، استمرت 18 يوماً من الكوابيس».

ويشير إلى أنه «منذ اليوم الأول لاستلامي مهامي بهذه المنطقة (الخليل) وصلنا خبر اختطاف الثلاثة، وبدأ البحث عن كل أثر يوصلنا إليهم: دماء، نظارات، مؤشرات سحب، أناس أحياء، أموات».

ويضيف: «قوات كبيرة من جهاز الشاباك والجيش الإسرائيلي والشرطة ووحدة البحث عن المفقودين بدأوا بالتوافد لمنطقة الحدث، بحثنا في كل زقاق، المداخل والمخارج، فتشنا متراً فوق متر، مهمتي كانت البحث عن الثلاثة، والتأكد أنهم ألقوا بهم في مكان ما». ويتابع القرعان: «عدنا لمكالمة أحد المختطفين إلى رقم 100 الخاص بالشرطة، حين قال كلمة اختطفوني، ثم سمع صوت إطلاق النار؛ بدأنا البحث حجراً حجراً

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X