fbpx
أخبار عربية
نزعت حجابها خلال مشاركتها في التصدي لجرائم الهدم

قوات الاحتلال تسحل فلسطينية بالقدس

القدس المحتلة – وكالات: نشرت شبكة قدس الإخبارية تسجيلاً مصوراً لجنود الاحتلال الإسرائيلي وهم يسحلون امرأة فلسطينية بعد أن نزعوا حجابها، وذلك خلال تصدي الفلسطينيين لعمليات الهدم التي تنفذها قوات الاحتلال في منطقة خان الأحمر شرق مدينة القدس المحتلة. وقد أثارت الحادثة رواد مواقع التواصل الذين طالبوا العرب والمسلمين وحكامهم بالتحرك لنصرة إخوانهم في فلسطين، ولحماية المسجد الأقصى قبلتهم الأولى. وكانت محكمة إسرائيلية أقرّت إخلاء منطقة خان الأحمر تمهيداً للتوسع الاستيطاني في المنطقة، كما أقرّت ترحيل السكان إلى منطقة النويعمة شمال غرب مدينة أريحا. ويرى حقوقيون أن مخطط هدم خان الأحمر وترحيل سكانه الذي دخل حيز التنفيذ في الأول من يونيو الماضي يرتقي إلى جريمة حرب، خاصة أن سكانه من اللاجئين الفلسطينيين الذين هجّروا عن منازلهم في النقب الفلسطيني المحتل عام 1948، قبل أن يستقرّوا في هذه المنطقة عام 1953.

وقد أصيب عدد من المواطنين الفلسطينيين جرّاء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي، أمس، لأهالي منطقة الخان الأحمر البدوية جنوب شرق القدس المحتلة، ونشطاء المقاومة الشعبية، ومتضامنين أجانب، الذين تصدّوا بصدور عارية لجرّافات سلطات الكيان الإسرائيلي. وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية أن قوات الاحتلال اعتدت بالضرب على النشطاء والأهالي الذين شكّلوا سلسلة بشرية بأجسادهم لمنع جرّافات وآليات الاحتلال من هدم المساكن والمنشآت في المنطقة، وتشريد سكانه ما أدى إلى إصابة عدد منهم، حيث جرى نقل بعضهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X