fbpx
الراية الرياضية
عبدالله الخاطر مدير الفعاليات والمنشآت لمؤسسة أسباير زون:

Fan Zone استاد خليفة بروفة مصغّرة لأجواء مونديال 2022

متابعة- فريد عبدالباقي:

في إطار استعدادات قطر لاستضافة مونديال 2022، اكتظت منطقة المشجعين في استاد خليفة الدولي بالزوار حيث تقام بإشراف وتنظيم مؤسسة أسباير زون بالتنسيق مع اللجنة العليا للمشاريع والإرث (الشريك الرئيسي)، وشركة Ooredoo (الراعي الرئيسي)، وشركة العطية للسيارات والتجارة، وشركة المناعي التجارية ذ.م.م (سيسكو)، وشركة مجوهرات وِتْر القطرية، والخطوط الملكية المغربية وشركة بيبسي، لمتابعة مجريات الحدث الكروي الأضخم «كأس العالم لكرة القدم روسيا 2018»، والتي تختتم منافساته غداً بإقامة المباراة النهائية والتي تجمع بين منتخبي فرنسا وكرواتيا في السادسة مساءً بتوقيت الدوحة.

وعبّر عبدالله أمان الخاطر مدير الفعاليات والمنشآت لمؤسسة أسباير زون، عن سعادته بالحضور الجماهيري الكبير في «فان زون» باستاد خليفة الدولي وقال: «اللجنة العليا للمشاريع والإرث تنظّم 4 مناطق لمشجّعي كأس العالم في كتارا، ومطار حمد الدولي، وصالة العطية وكذلك استاد خليفة الدولي، مؤكداً أنها الوجهة المميزة، خاصة أن اللجنة وشركاءها لم يغفلوا أن يجعلوا منها منطقة جذب لكل العائلة».

وأضاف: «فان زون» استاد خليفة الدولي تمثّل «صورة مصغّرة عن الأجواء الحماسية الكروية المتوقّعة عند استضافة قطر لكأس العالم في 2022، وأن ما يميزها أنها تتناسب مع أفراد العائلة».

وأوضح أن منطقة المشجعين في استاد خليفة الدولي يتسع لأكثر من 1000 متفرج، وهي منطقة مكيّفة متكاملة الخدمات من شاشات عملاقة، وجلسات متعددة، ومقاه ومطاعم ومنافذ تجارية، ومنطقة ألعاب أطفال، ومواقف سيارات، كما قدمت مؤسسة أسباير زون لمتابعي مباريات روسيا رحلة فريدة عبر الزمن لمعايشة التجربة الجماهيرية لمونديال قطر من داخل أول الاستادات الجاهزة لاستضافة المونديال.

وقال: الحضور الجماهيري فاق التوقعات، وذلك بتوفير خدمة متميزة للجماهير، واختلط المواطنون مع المقيمين من جميع الجنسيات داخل استاد خليفة حيث تزينت المدرجات بألوان وأعلام فرقهم ومنتخباتهم المفضلة التي تشارك في المونديال.

وتابع: على مدار المنافسات شهدت منطقة المشجعين حضور العديد من الشخصيات الهامة على كافة الأصعدة والتي حجزت المجالس الخاصة بها مبكراً مع اقتراب اختتام منافسات كأس العالم روسيا 2018.

وأكد الخاطر أن فكرة منطقة المشجعين التي تم تجسيدها على أرض الواقع في استاد خليفة تهدف إلى نشر ثقافة تشجيع المنتخبات والحضور إلى الملعب من أجل متابعة المباريات، لاسيما أن قطر سوف تحتضن بعد أربع سنوات من الآن مونديال 2022.

الأمور التنظيمية

وأبدى الخاطر ارتياحه لما قدمته المؤسسة في الأمور التنظيمية وعدم حدوث ما يعكر الصفو، فضلاً على أن الفان زون تعتبر مقياساً للقدرتين التنظيمية والتأمينية لمؤسسة أسباير التي بدأت من الآن في الاستعداد المبكر للعب دورها في تنظيم قطر لكأس العالم بعد أربع سنوات.

وكما قدم الخاطر شكره إلى الرعاة الرسميين لمنطقة المشجعين في مؤسسة أسباير زون ومواصلتهم في استقبال محبي كرة القدم بشكل يومي على مدار مباريات كأس العالم.

وختم بقوله: أن مؤسسة أسباير زون ستقوم بتقديم العديد من الهدايا القيمة من هواتف نقالة وأجهزة إلكترونية، إلى الجماهير التي ستحرص على حضور المباراة النهائية، بالإضافة إلى إمكانية حصولهم على فرصة الدخول في سحب على الجائزة الكبرى والفوز بسيارة من طراز كيا «كادينزا» بقيمة 91 ألف ريال، عن طريق التوجه لشباك التذاكر واقتناء تذكرة بقيمة 10 ريالات قطرية، وتسجيل أسمائهم وبيانات الاتصال بهم على المكان المخصص لذلك، ووضعها في صندوق السحوبات بالقرب من المدخل الرئيسي لمنطقة المشجعين «الفان زون» يوم الغد.

قاعات لكبار الشخصيات

قامت مؤسسة أسباير بتوسيع منطقة المشجعين لتشمل أكثر من 5000 مقعد، وكشفت المؤسسة عن أسعار لحجوزات المجالس والقاعات الخاصة لكبار الشخصيات.

وبناءً على ذلك، سيكون بإمكان المشجعين حرية اختيار أماكنهم المفضلة ما بين 16 قاعة خاصة لكبار الشخصيات بسعر 2000 ريال قطري في اليوم الأخير من نهائيات كأس العالم روسيا 2018 الموافق 15 يونيو.

أما المجالس، فبإمكان الجمهور الاختيار من بين 24 مجلسًا تصميمها مستوحى من التراث القطري الأصيل بسعر 1000 ريال في اليوم الأخير، بما يوفر الحرية لراغبي الخصوصية في الاستمتاع بمشاهدة مباريات المونديال في أجواء احتفالية.

مسابقة تصويرية للجماهير

أعلنت مؤسسة أسباير عن إطلاق مسابقة للتصوير المقرر تنظيمها ضمن فعاليات منطقة المشجعين في استاد خليفة، وسيتم اختيار الصور الفائزة من بين المشاركات التي ترصدها اللجنة عبر الهاشتاج AspireFanZone# على الانستغرام، بعد انتهاء المسابقة في 15 يوليو.

وسيحصل الفائزون في المسابقة على جوائز قيمة من الرعاة والمنظمين لمنطقة المشجعين في استاد خليفة، من بينها فرصة للاستمتاع بالمباريات النهائية للبطولة من أحد المجالس المتوفرة في منطقة المشجعين باستاد خليفة، والتي تتسع لثمانية أشخاص.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X