الراية الرياضية
الوسط الرياضي فخور ببدء المرحلة الجديدة من التحضيرات لمونديال 2022

فـرحــــة عــارمـة باللحظــة الفــارقـــة

الدوحة – الراية : عاشت قطر بشكل خاص ومنطقتنا العربية بشكل عام يوماً تاريخياً أمس الأحد، ولحظة فارقة في تاريخ الرياضة العالمية، وذلك عندما تسلّم حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، استضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022 رسمياً من فخامة الرئيس فلاديمير بوتين رئيس روسيا الاتحادية، بحضور جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» وذلك في مراسم أقيمت في قصر الكرملين.

وبمجرد انتهاء هذا اللقاء التاريخي عمّت الفرحة أرجاء الوطن الغالي، وتناثرت عبارات الفرح والفخر والاعتزاز، باعتبار أن هذا الحدث بمثابة نقطة الانطلاق الجديدة نحو التحضير الرائع لاستضافة هذا المونديال المرتقب، فضلاً عن أنه وجّه أنظار العالم نحو قطر لمدة أربعة أعوام كاملة، من الآن وحتى موعد مونديال 2022 وبالتحديد في شهري نوفمبر وديسمبر.

ولأن هذا الحدث غير مسبوق.. ولأن هذه اللحظة تاريخية بكل المقاييس.. ولأن مشاعر الفرح اختلطت بمشاعر الفخر، حرصت الراية  * على القيام بهذه الجولة السريعة بين قيادات الأندية والاتحادات الرياضية للتعرّف منهم على رأيهم في هذه الخطوة ومدى تأثيرها الإيجابي على سير عملية التحضيرات لاستضافة الحدث القطري – العربي التاريخي المرتقب.. فكانت تلك التفاصيل التي ننقلها في السطور التالية

الشيخ خليفة بن حسن آل ثاني:

قطر سترفع راية العرب في هذا المحفل العالمي

أكد سعادة الشيخ خليفة بن حسن آل ثاني رئيس نادي الوكرة على فخره واعتزازه بما تحقق يوم أمس على أرض العاصمة الروسية موسكو، بعد أن تحوّلت أنظار العالم نحو قطر بمجرد أن تسلم سمو الأمير راية المونديال من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقال سعادته: هذه اللحظة كانت بمثابة الإعلان الرسمي عن بدء مرحلة جديدة من التحضيرات القطرية لاستضافة نهائيات كأس العالم 2022، وثقتنا كبيرة في أن الأمور ستسير على أفضل ما يرام للعديد من الأسباب يأتي في مقدّمتها الإرادة التي تتحلى بها قيادتنا الحكيمة، فضلاً عن أن كل من يعيش على أرض هذا الوطن الغالي يقف على قلب رجل واحد من أجل رفع راية قطر بشكل خاص والعرب بشكل عام عالية خفاقة في هذا المحفل الرياضي العالمي الكبير.

وتابع: لدينا تحديات بالجملة في الفترة المقبلة بداية من مواصلة العمل في الملاعب المختلفة ومروراً ببقية المنشآت من متر وفنادق وغيرها ووصولاً إلى إعداد منتخب وطني قادر على تقديم أفضل العروض الممكنة خلال منافسات المونديال، وثقتي كبيرة بإذن الله في أننا سنحقق أفضل نسبة نجاح على كافة الصعد والمستويات.

صالح العجي: مونديال لكل العرب

وصف صالح العجي، رئيس نادي معيذر، تصريحات صاحب السمو أمس بالعميقة التي تعكس قيمة وهوية العرب ككل، وقال: إن سموه حرص على التأكيد بأن المونديال لكل العرب وليس لقطر فقط، وهذا يؤكد على أصالة قطر قيادة وشعباً، مشيراً إلى أن سموه دائم التأكيد على ذلك في كل مناسبة، وتصريحات سموه بأننا أمة عظيمة ستتجاوز خلافاتها. وقال: بالتأكيد اللحظة تاريخية وسعادتنا لا توصف، خاصة أن قطر تغلبت على كل الصعاب، وهذه اللحظة لا تقل أهمية عن لحظة الإعلان عن استضافة قطر لكأس العالم قبل 8 سنوات.

محمد المضيحكي:

مرحباً بالجميع في دوحة الخير

أشاد محمد المضيحكي، رئيس اتحاد الشطرنج، باللحظة التي تسلّم فيها صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى شارة استضافة مونديال 2022، وقال: يمكن القول الآن أن العد التنازلي لمونديال قطر قد انطلق الآن فعلياً.

وقال: ما أشبه صورة الأمس بما حدث يوم تم الإعلان عن استضافة قطر للمونديال. وهنأ المضيحكي قيادتنا الرشيدة على ما وصلت إليه من إنجازات، وقال: مرحباً بالجميع في دوحة الخير.

مناحي الشمري: فخورون باستضافة المونديال العالمي

قال مناحي الشمري رئيس نادي الشحانية: نفتخر جميعاً بتسلم صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى شارة استضافة مونديال قطر 2022، كحدث تاريخي لا يتكرّر كثيراً، مؤكداً على صدق وعمق تصريحات صاحب السمو بأن مونديال قطر هو لكل العرب، ونحن سعداء كأبناء شعبه أن تكون قطر ممثلاً للعرب باستضافة أكبر حدث كروي عالمي.

وتوجه الشمري بالتهنئة إلى حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى والشعب القطري الكريم بهذه المناسبة السعيدة التي أثلجت صدر كل عربي وجعلته فخوراً بقطر وشعبها.

وتابع رئيس الشحانية بقوله: سعادتنا لا توصف بأن تكون قطر في قلب الحدث العالمي كأول دولة شرق أوسطية تنال هذا الشرف بإقامة المونديال على أرضها، رغم المكائد التي حاولت أن تثبط من هممنا، لكن حنكة قيادتنا الرشيدة حالت دون النيل من سمعة قطر، وأبقى الفيفا على ثقته المطلقة بإقامة مونديال 2022 هنا في قطر، ليأتي إلينا العالم في الدوحة، وأهلاً ومرحباً بكل ضيوف الدوحة بعد 4 سنوات.

واختتم الشمري تصريحاته بتأكيده على أن قطر ستنظم نسخة رائعة من مونديال كأس العالم، وهذا ليس بغريب عليها، فسبق لها تنظيم تظاهرات نالت استحسان كل العالم، وإن شاء الله تزدهر قطر وتضيء باستضافة المونديال العالمي.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X