fbpx
الراية الرياضية
رئيس فرنسا يمنح اللاعبين وسام الشرف

عاصمة النور تستقبل أبطــــــــــــــــــال العالم

باريس – أ ف ب: وصل منتخب فرنسا المتوج بلقب كأس العالم لكرة القدم للمرة الثانية في تاريخه إلى باريس، وتوجه إلى الشانزليزيه للاحتفال باللقب مع عشرات الآلاف من المشجّعين قبل أن يستقبله الرئيس مانويل ماكرون في الإليزيه. وكان قائد المنتخب الحارس هوجو لوريس، ويحيط به المدرب ديدييه ديشامب، أول الخارجين من الطائرة حيث قام برفع الكأس الذهبية الشهيرة قبل أن يتجه إلى السلالم ثم إلى سجادة حمراء. وسينال لاعبو المنتخب الفرنسي وسام الشرف بسبب “الخدمات الاستثنائية” التي قدّموها للبلاد، كما حصل مع لاعبي المنتخب الفرنسي عقب تتويجه بكأس العالم للمرة الأولى عام 1998.

لكن قصر الإليزيه أكد أن تسليم هذه الأوسمة سيحصل بعد أشهر عدة. واستقبل الرئيس الفرنسي مانويل ماكرون وزوجته بريجيت بعثة المنتخب في قصر الإليزيه، حيث دعي نحو 3 آلاف شخص لحضور الحفل في حدائق المقر الرئاسي، منهم العديد من الشباب من أندية كرة القدم في العالم، ومنها بوندي حيث بدأ نجم المنتخب الحالي كيليان مبابي. ويعود اللاعبون إلى بلادهم حاملين الكأس الذهبية التي يبلغ وزنها 6,175 كلغ، منها 4,9 كلغ من الذهب الخالص، في مشاهد تعيد التذكير باحتفالات زين الدين زيدان وزملائه بالكأس نفسها ذات يوليو 1998. وغصّت شوارع باريس والمدن الفرنسية الأخرى، إضافة إلى المقاهي والشرفات، بالمحتفلين على وقع أبواق السيارات والمفرقعات النارية وترداد هتافات “لقد فزنا! لقد فزنا!”، و”(نحن) أبطال، أبطال العالم!”.

إخلاء شارع الشانزليزيه في باريس

باريس – د ب أ: ألقت الشرطة الفرنسية القبض على 292 شخصاً في كل أنحاء فرنسا خلال الاحتفالات التي شهدتها البلاد عقب فوز المنتخب الفرنسي بلقب كأس العالم.وفي العاصمة باريس، أكدت الشرطة إلقاء القبض على 95 شخصاً منهم 83 شخصاً احتجزوا للاستجواب.وأخلت الشرطة الفرنسية شارع الشانزليزيه وسط باريس، على خلفية أعمال شغب وإلقاء مقذوفات على المتاجر، بالتزامن مع احتفال المشجّعين الفرنسيين بتتويج بلادهم ببطولة كأس العالم، وكذا احتفالات اليوم الوطني. وتعرّض أحد الأشخاص لإصابات خطيرة بعد اندلاع المشاجرات والعراك. وذكرت الشرطة أنها استخدمت مدافع الماء لبعض الوقت من أجل تفريق مثيري الشغب.

كأس العالم تغيّر خريطة مترو باريس

على مدار الأيام القليلة المقبلة، يستطيع مواطنو العاصمة الفرنسية باريس أن ينعموا بالاحتفال بإنجاز المنتخب الفرنسي لكرة القدم الذي توج بلقب المونديال وذلك خلال تواجدهم في محطات مترو أنفاق العاصمة. واحتذت هيئة النقل في باريس بسلطات النقل في العاصمة البريطانية لندن وقرّرت تعديل أسماء 6 من محطات مترو باريس لتكريم المنتخب الفرنسي ومديره الفني ديدييه ديشامب. وتقرّر تعديل اسم محطة شانزليزيه كليمانسو الشهيرة أسفل شارع الشانزليزيه العريق والمؤدي إلى قوس النصر لتصبح ديشامب إليزيه كليمانسو.

وتحمل محطة فيكتور هوجو الآن اسم فيكتور هوجو لوريس لتدمج اسم الروائي الشهير فيكتور هوجو مع اسم هوجو لوريس حارس مرمى فرنسا.

فرنسا تحصل على 38 مليون دولار

حصل المنتخب الفرنسي، الفائز بلقب كأس العالم لكرة القدم، على 38 مليون دولار أمريكي. وتبلغ الجائزة المالية لمنتخب كرواتيا، وصيف كأس العالم، 28 مليون دولار. وارتفعت الجائزة المالية للبطل والوصيف بمقدار ثلاثة ملايين دولار مقارنة بمونديال البرازيل 2014 ونال منتخب بلجيكا، صاحب المركز الثالث 24 مليون دولار، مقارنة بـ22 مليون دولار حصل عليها منتخب هولندا، صاحب المركز الثالث في مونديال البرازيل، فيما حصل منتخب إنجلترا، صاحب المركز الرابع في المونديال الروسي على 22 مليون دولار بزيادة مليوني دولار عن النسخة الماضية للبطولة.

ماكرون: فخور جداً

باريس – د ب أ: هنأ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون منتخب بلاده بالفوز ببطولة كأس العالم لكرة القدم.

وقال ماكرون لمحطة (آر إم سي): “أنا مسرور جداً لفرنسا، وأنا فخور جداً بهم (باللاعبين) وبالفريق الكرواتي الذي لعب مباراة ممتازة”.

تجدر الإشارة إلى أن المنتخب الفرنسي لكرة القدم توج بلقبه العالمي الثاني إثر فوزه على المنتخب الكرواتي 4-2 في المباراة النهائية لبطولة كأس العالم 2018 بروسيا، وكان ماكرون من بين الحاضرين في الاستاد.

يمتاز بالسرعة الفائقة والمهارات العالية

مبابي.. مستقبل الكرة العالمية

موسكو – رويترز: أكد الشاب كيليان مبابي مكانته كأحد أبرز نجوم كرة القدم العالمية بهدف رائع وأداء مثير للإعجاب في فوز فرنسا 4-2 على كرواتيا في نهائي كأس العالم. وفي نهاية البطولة التي شهدت مغادرة كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي بعد دور الستة عشر وفشل البرازيلي نيمار في تقديم المأمول منه، ربما تحتاج اللعبة لموهبة جديدة لانتزاع إعجاب الجماهير في أنحاء العالم. وقدّم اللاعب البالغ عمره 19 عاماً أدلة كثيرة على ذلك بسرعته الرهيبة ولمسته الرائعة والإنهاء الأخير المؤثر للكرة أمام المرمى.وبهدفه في مرمى كرواتيا، أصبح مبابي أول صاعد يهز الشباك في نهائي كأس العالم منذ البرازيلي بيليه في 1958.

ويؤمن المدرب يورجن كلينسمان الفائز مع ألمانيا بكأس العالم كلاعب والذي عمل كناقد في هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) خلال البطولة أن مهاجم باريس سان جيرمان يستطيع أن يكون من أعظم اللاعبين في عالم كرة القدم.

إعلام العالم يشيد بإنجاز المنتخب

حصاد المونديال.. هيمنة فرنسية

برلين – د ب أ: كان هدف واحد فقط من رباعية المنتخب الفرنسي في شباك نظيره الكرواتي في نهائي كأس العالم والتي انتهت بفوز فرنسا 4-2، مسجلاً من قبل لاعب تجاوز عمره الثلاثين عاماً، وهو الكرواتي ماريو ماندزوكيتش الذي وجّه الكرة إلى داخل شباك منتخب بلاده بالخطأ.أما الأهداف الثلاثة الأخرى لفرنسا فقد سجلت من لاعبين لا تتجاوز أعمارهم 27 عاماً، بل كان النجم كيليان مبابي (19 عاماً) ثاني أصغر لاعب يسجّل في المباراة النهائية بتاريخ المونديال، بعد الأسطورة البرازيلي بيليه الذي حقق الرقم القياسي في مونديال 1958. وذكرت صحيفة ذا جارديان البريطانية إرادة ومهارة وأسلوب تدريبي دقيق شكلوا فريقاً من الشباب بات مخيفاً لكل منتخبات العالم. وجاء رأي صحيفة ذا صن مشابهاً، حيث ذكرت الخطورة تكمن في أن المنتخب الفرنسي سيتطور أكثر، وسيشكّل العقبة (أمام منافسيه) في يورو 2020 وكذلك في قطر بعدها بعامين (خلال كأس العالم 2022).

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X