أخبار عربية
الخطوة تمثل نكسة في طريق التعايش والسلام العادل

قطر: قانون القومية الإسرائيلي يكرس العنصرية

تحويل بناء المستوطنات وتهويد القدس إلى مبدأ دستوري ينتهك بشكل صارخ القانون الدولي والقرارات الأممية

الدوحة – قنا: أعربت دولة قطر عن استنكارها الشديد لما يُسمى بقانون القومية الذي تبنته إسرائيل، مؤكدة أنه قانون يكرس العنصرية ويقوض ما تبقى من آمال في عملية السلام وحل الدولتين. وقالت وزارة الخارجية، في بيان أمس، إن هذه الخطوة تعد نكسة في طريق التعايش والسلام العادل وتمييزاً صارخاً تجاه العرب من أصحاب الأرض في الوقت الذي تتجه فيه الحضارة الإنسانية إلى الاحتفاء بالتنوع وإلى تعضيد قيم التسامح والتفاعل الحضاري البناء بين الشعوب والثقافات واللغات المختلفة. وأكد البيان أن هذا القانون، بتحويله بناء المستوطنات وتهويد القدس إلى مبدأ دستوري، ينتهك بشكل صارخ القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة، ومنها ما ورد في اتفاقية جنيف الرابعة لعام 1949 والتي تحرم نقل وتهجير السكان في الأماكن المحتلة أثناء الحروب وتحرم قيام المحتل بتغيير طابع المناطق المحتلة وقرار الأمم المتحدة رقم 2334 لعام 2016 الذي أقره مجلس الأمن والذي يجرم بشكل مباشر الاستيطان الإسرائيلي ويدعو إلى وقف العنف ضد المدنيين الفلسطينيين. ودعت دولة قطر المجتمع الدولي إلى تفعيل قراراته وإلزام إسرائيل بالعدول عن هذا القانون الأيديولوجي الطابع والتوقف عن انتهاكاتها للقانون الدولي، كما دعت دولة قطر كل من له تأثير على إسرائيل للوقوف إلى جانب القانون والعدالة والقيم الإنسانية لثني الأخيرة عن قرارها هذا والنهج الذي قاد إليه وسائر انتهاكاتها.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X