الراية الرياضية
بعد الخسارة غير المتوقعة أمام عمان في بطولة العالم بكازان ..

يدنا الشاطئية في مواجهة البرازيل وروسيا اليوم

كازان – أحمد الجهني: موفد لجنة الإعلام الرياضي

في ثالث مبارياته ببطولة العالم لكرة اليد الشاطئية بمدينة كازان في روسيا خسر منتخبنا الوطني أمام نظيره العماني بنتيجة 2/‏1 بعد مباراة ماراثونية استطاع فيها المنتخب العماني التفوق والفوز، وبذلك يلتقي منتخبنا اليوم مع المنتخب البرازيلي في الصباح والمنتخب الروسي بعد العصر ثم يلتقي السويد غداً..

ويتطلع الأدعم اليوم إلى تقديم قدراته وإمكاناته الكبيرة من أجل التأهل إلى الأدوار النهائية.

المباراة الأولى (الشوط الأول) ..

خسر منتخبنا الوطني المباراة الأولى مع المنتخب العماني 18 مقابل 20 وأضاع لاعبونا الكثير من الهجمات ولم يكونوا في حالتهم خاصة لاعبنا أمير دنجير وهاني كيخا اللذين أضاعا الكثير من الأهداف. بدأت المباراة والكرة مع المنتخب العماني وكانت النتيجة خلال الخمس دقائق الأولى 8/‏8 واستطاع المنتخب العماني أن يكون نداً قوياً لمنتخبنا وكان أكثر تركيزاً واستطاع أن يُسيطر على المباراة ويستفيد من الهجمات وإحراز الأهداف ويستفيد من إضاعة لاعبينا للعديد من الأهداف السهلة والتي كانت في متناول اليد، عكس منتخبنا الذي ضيّع البوصلة في هذه المباراة.. مدرب منتخبنا الوطني خالد علي حاول أن يُدخل بعض التعديلات على التشكيلة من خلال دخول أحمد مرجان خلال الدقائق الأخيرة وتغيير مراكز اللاعبين من لاعب الارتكاز إلى الجناح، وبالفعل بدأ التحسّن على المنتخب إلا أن الوقت داهم المنتخب وبقي الوضع على ما هو عليه وانتهت المباراة بالخسارة بنتيجة 20/‏18.

المباراة الثانية ..

كشّر منتخبنا الوطني لكرة اليد الشاطئية عن أنيابه واستطاع أن يُسيطر على هذا الشوط ويثبت علو كعبة على منتخب عمان وأن ما حدث في المباراة الأولى (الشوط الأول) والخسارة كان مجرد كبوة وعدم تركيز من عدد من اللاعبين، إضافة إلى إضاعة الكثير من الانفرادات والأهداف السهلة وبالفعل بدأ المنتخب المباراة بقوة واستطاع خلال دقائق المباراة الأربع أن يبتعد بالنتيجة بـ 8/‏3 وتألق هاني كخيا وأمير دنجير ومحمد حسن والحرّاس محمد زكي ومحمد عبيدي واستطاعوا أن يعودوا إلى المباراة وإلى تركيزهم وأمطروا شباك المنتخب العماني بأهداف جميلة واستمر الحال سجالاً إلى أن وصلت النتيجة في الدقيقة السادسة إلى 12/‏7 ولم يكتف منتخبنا بهذا بل زاد من حماسه وزاد من تألقه واستطاع حمدي عياد وأمير أن يكملا ويجهزا على المنتخب العماني، ليتقدموا 18/‏9 لصالح منتخبنا، وهذا يدل على الفرق الشاسع بين مستوى المنتخب القطري لكرة اليد الشاطئية ومنتخب عمان الذي عانى في البطولات السابقة من أجل الفوز على منتخب قطر وبذلك كسر المنتخب العماني عقدته واستطاع الفوز على منتخبنا الوطني بنتيجة المباريات (الأشواط).

شوط ضربات الجزاء

خسر منتخبنا الوطني المباراة الفاصلة (الشوط الثالث) بضربات الجزاء بـ 16/‏14 وبذلك يفوز بمجموع المباراتين 2/‏1 وبذلك ضمن منتخب عمان الصعود إلى الدور الثاني خاصة أن الدنمارك فازت على استراليا وصعدت مع مجموعة منتخبنا (قطر وعمان والدنمارك). والخسارة في المباراة الأولى والفوز في المباراة الثانية يعتبر تعادلاً وبعدها يتم اللجوء إلى ضربات الجزاء على طريقة كرة اليد الشاطئية.

بداية كسر التعادل كانت من نصيب منتخب عمان الذي تمكن من التسجيل من الضربة الأولى والضربة الثانية كانت مع لاعبنا أمير دنجير واستطاع أن يسجّل ويستمر التعادل بين المنتخبين واستطاع الحسني لاعب المنتخب العماني التسجيل في محمد عبيدي وجاء الدور على اللاعب هاني كيخيا الذي أضاع الضربة ولم يسجّل وتبقى النتيجة 4/‏2 لصالح منتخب عمان ويسجّل المنتخب العماني وتكون النتيجة 6/‏2 ويسجّل محمد حسن هدفين ويقترب منتخبنا من تعديل النتيجة والتعادل النتيجة 6/‏4 في الضربة الرابعة لم يسجّل عمان وارتكب خطاء تكتيكياً فنياً وأضاع الضربة وجاء الدور على حمدي عياد الذي سجّل وأرجع المباراة إلى بدايتها وتعادل 6/‏6. ويسجّل المنتخب العماني ويتقدّم بـ 8/‏6، وجاء الدور على سيد قناوي الذي وضع الكرة بقوة في المرمى يتعادل في الشوط الأول بـ 8/‏8. في الشوط الثاني من ضربات الجزاء يسجّل أمير أول الأهداف ويتعادل المنتخب العماني بـ 10/‏10 وجاء الدور على لاعبنا محمد حسن الذي سجّل هدفين ولأول مرة يتقدّم المنتخب الوطني بـ 12/‏10 ويتعادل المنتخب العماني 12/‏12 ويتقدّم سيد قناوي بهدف ولا أحلى ولا أجمل لوب جميل وتبقى النتيجة 14/‏12 ويسجّل المنتخب العماني هدفين 14/‏14 وجاء الدور على لاعبنا حمدي الذي أضاع الضربة وسددها حارس عمان ويُحرز المنتخب العماني ضربة جزاء ويفوز بالمباراة 14/‏16. ويفوز المنتخب العماني بمجموع المباراتين.

سالم الدوسري:

نسعى لتعويض خسارتنا أم عمان

قال سالم الدوسري: إن مباراة الأمس كانت مهمة لنا من أجل الظفر بالنقاط الأربع وعدم مواجهة الفرق الكبيرة لكن قدّر الله وما شاء فعل ونحن مستعدون لكل الاحتمالات والجهاز الفني للمنتخب القطري لكرة اليد الشاطئية بقيادة الكابتن خالد علي أعدّ المنتخب من أجل مواجهة جميع المنتخبات وليس هناك صغير وكبير في هذه البطولة والتركيز العالي واللياقة البدنية هي الفاصل بين المنتخبات. مباراة الأمس وخسارتها لم تكن في الحسبان واللاعبون أدوا ما عليهم، لكن نحن دائماً ما نطالبهم بالمزيد والأكثر والأحسن وهذا لأننا نحسن الظن بهم لذلك سوف تكون مباراتنا مع البرازيل وروسيا اليوم قوية ولن تكون سهلة، لذلك أطالب اللاعبين بأن يكونوا على قدر التركيز العالي من أجل الفوز والتقدم للأدوار النهائية.

حفل افتتاح البطولة

أقامت اللجنة المنظمة حفل افتتاح البطولة بحضور حشد كبير من المسؤولين والوزراء والمعنين بكرة اليد الشاطئية والمسؤولين عن الرياضة في كازان، رحّبوا فيه بالمنتخبات واللاعبين الحضور وكان تركيزهم في الكلمة على أهمية التحلي بالأخلاق الرياضية والروح العالية، وشكروا مدينة كازان ومسؤوليها عن التنظيم الرائع والاستضافة وقالوا “هذا ليس بغريب على هذه المدينة الرياضية والتي نتطلع إلى إقامة شراكة معها في ألعاب أخرى غير كرة اليد الشاطئية“.

ورفع علي محمد راية قطر خلال استعراض الوفود ورفع جميع أعلام الدول المشاركة وبعد الانتهاء من استعراض الوفود عزف النشيد الوطني الروسي وانتهى الحفل باستعراض للفلكلور الروسي.

محمد زكي:

لم نكن في يومنا

أكد محمد زكي أن الخسارة أمس كانت مؤلمة ولم نتوقع أن تؤول الأمور إلى هذه النتيجة والخسارة من المنتخب العماني، الشوط الأول لم نكن بحالتنا المعتادة من خلال التركيز وإنهاء الهجمات وعدنا في الشوط الثاني وبفارق كبير عكس الإمكانات الكبيرة التكتيكية والتكنيكية لمنتخبنا الوطني. وأضاف لاعب منتخبنا الوطني محمد زكي: قدّر الله وما شاء فعل وشوط ضربات الجزاء لم نكن في يومنا، ونقول مبروك للمنتخب العماني وحظاً أوفر لنا. وأشار زكي إلى أن اللاعبين وعدوا أن يعكسوا صورة كرة اليد الشاطئية في قطر من خلال الرد بالمستوى المتميز وبذل الجهد اليوم أمام المنتخب البرازيلي والمنتخب الروسي والمنتخب السويدي غداً ونحن لا نقل عنهم أبداً، وفي بطولات كبيرة وكثيرة استطعنا أن نفوز على منتخبات قوية وكبيرة، وجاء ذلك بالإصرار والتحدي، واليوم بإذن الله سوف نتحدى أنفسنا قبل أن نتحدى أي شخص آخر من أجل أن نفوز ونرفع اسم قطر وكرة اليد الشاطئية القطرية.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X