الراية الرياضية
تعرض لهما أمام البرازيل وروسيا .. ويواجه السويد في لقاء الفرصة الأخيرة

خســـارتان ليدنا في بطولة العالم الشـــاطئية

كازان – أحمد الجهني: موفد لجنة الإعلام الرياضي

خسر منتخبنا الوطني لكرة اليد الشاطئية أمس مباراتيه أمام البرازيل وروسيا ضمن بطولة العالم الثامنة لليد الشاطئية المتواصلة حالياً في مدينة كازان الروسية لتبقى مباراته مع منتخب السويد اليوم هي الفرصة الأخيرة له من أجل اللحاق بركب الفرق الأربعة الكبار.

وجاءت خسارة منتخبنا أمام البرازيل بشوطين مقابل لا شيء فيما خسر أمام روسيا بشوطين مقابل شوط واحد.

في مباراته الأولى مع البرازيل خسر منتخبنا الشوط الأول بـ 18 مقابل 16 بعد أن كان متعادلًا بـ 16 لكل منهما ليحتكم المنتخبان إلى فارق الهدفين وفقاً لقوانين اللعبة.. وكانت الفرصة مواتية إلى لاعبنا هاني كيخا الذي جاءته الفرصة أن يحرز هدفين لكنه أضاعها ورمى الكرة خارج المرمى الأمر الذي أعطى البرازيل الفرصة أن تكون الكرة بحوزتهم ويحرزوا الهدفين ويأخذوا الشوط الأول من منتخبنا لتنتهي المباراة بـ 18/‏16. بداية المباراة كانت قوية واستطاع الجهاز الفني بقيادة الكابتن الكبير خالد علي أن يدخل ويبدّل اللاعبين داخل الملعب وتغيير المراكز عدة مرات خلال هذا الشوط واستطاع منتخبنا خلال هذا الشوط التقدم على المنتخب البرازيلي خلال الخمس دقائق الأولى بـ 12/‏6 وكانت المنتخب يسير بالطريق الصحيح وكان لخطة المدرب وتركيز اللاعبين العالي خلال الخمس دقائق الأولى الأثر الأكبر في الفارق الكبير بين المنتخبين وأثبت المنتخب خلال هذا الشوط وخلال الدقائق الأولى علو كعبه واستطاع لاعبوه أن يقدّموا الكثير أمام المنتخبات الكبيرة العالمية الأوروبية والآسيوية.

إلا أن هبوط التركيز وضع المنتخب في وضع صعب جداً واستطاع المنتخب البرازيلي أن يتقدّم وفي الجانب الآخر منتخبنا بدأ في فقدان التركيز وإضاعة الهجمات سواء بالأخطاء الفنية أو بإضاعة الفرص التي كان من الممكن أن تكسبنا الشوط الأول لو ركزوا قليلاً خلال الدقيقة الأخيرة خاصة أن النتيجة كانت تشير إلى التعادل بـ 14 مقابل 14 في الدقيقة 9:30 وتقدّم منتخبنا بـ 16 مقابل 14 خلال الثواني الأخيرة إلا أن مدرب المنتخب البرازيلي استطاع أن يضع الخطة المناسبة في مباغتة الأدعم والتفوق عليه والتعادل معه والاحتكام إلى فارق الهدفين.

وفي الشوط الثاني بدأ منتخبنا بقوة خلال الدقائق الأولى واستطاع أن يتعادل بـ 4 مقابل 4 وهو التعادل الوحيد في هذا الشوط وبعدها استطاع المنتخب البرازيلي السيطرة على المباراة بالتمام والكمال ولم يستطع منتخبنا العودة بالنتيجة واستمر الحال على ما هو عليه بالإضافة إلى بعض الأخطاء التحكيمية التي أكملت انتهاء النتيجة بفوز البرازيل. إلا أن الذي حصل في هذه الشوط كان الضغط النفسي الذي وقع على لاعبي منتخبنا الوطني خاصة أنهم كانوا مطالبين بالفوز في هذا الشوط والعودة إلى المباراة ولعب شوط إضافي بعد ذلك إلا أن البرازيل عندما أمسكت بزمام الأمور وتقدّمها بالنتيجة لم تتراجع وتفوقت على منتخبنا الوطني واستطاع أن ينهي المباراة بـ 23 مقابل 18.

أما في المباراة الثانية مع روسيا أنهى منتخبنا الشوط الأول لصالحه بنتيجة 17 مقابل 16 بعد أن قدّم أداءً جيداً أهله قبل أن يتعادل المنتخبان 16 مقابل 16 إلا أن الدقائق الحاسمة الأخيرة كانت قد منحت منتخبنا الفوز.

وفي الشوط الثاني دخل المنتخب الروسي هذا الشوط بقوة ولم يستطع منتخبنا أن يجاريه وفقد العديد من الهجمات وأضاع الكثير من الفرص واستطاع المنتخب الروسي أن يتقدّم بـ 6 مقابل صفر خلال دقيقتين، ووصلت النتيجة إلى 14 مقابل 4 أهداف وهذا فارق كبير في كرة اليد الشاطئية، إلا أن منتخبنا استطاع أن يعود إلى المباراة ويصل بالنتيجة إلى 16 لروسيا مقابل 14 لقطر بعدها استطاع المنتخب الروسي أن يتفوق في هذا الشوط ويفوز بـ 19 هدفاً مقابل 16 هدفاً.

وخاض المنتخبان شوطاً ثالثاً لكسر التعادل استطاع فيه المنتخب الروسي الفوز بـ 14 ضربة مقابل 12 ضربة،وبذلك فاز المنتخب الروسي بالمباراة بشوطين مقابل شوط.

الصحف تهتم بالبطولة

اهتمت الصحف المحلية الصادرة في كازان صباح أمس بالبطولة العالمية الثامنة لكرة اليد الشاطئية وأثنت الصحف على التنظيم الرائع للبطولة ورحّبت بالمنتخبات المشاركة وأفردت في صفحاتها الرياضية النتائج للمنتخبات والترشيحات واهتمت أكثر بالمنتخب الروسي المشارك في البطولة والذي يعلب في نفس المجموعة التي يعلب فيها الأدعم في الدور الثاني.

سيد محمد:

لا خيار سوى الفوز على السويد

أكد اللاعب سيد محمد أن الكرة باتت في ملعبنا من ناحية مباراة اليوم أمام السويد وأكد اللاعب أن الوضع الحالي يحتم علينا الفوز على السويد وهو ما سنحاول القيام به خاصة أن الفريق يضم لاعبين كباراً يستطيعون أن يغيّروا النتيجة ويؤدوا المباراة بقوة وعزم من أجل أن نفوز بها ونتقدّم في البطولة خاصة أن هذه المباراة تعتبر من أهم المباريات التي سنخوضها والتي ستحوّل وضع المنتخب إلى وضع أفضل والدخول ضمن الأربعة الكبار والتي ستؤهلنا إلى الدورة القادمة في أمريكا حسب التأكيدات التي وصلتنا من المنظمين أن أفضل خمسة فرق سوف تشارك في دورة فلوريدا والتي ستقام في 2019 ولم يتحدّد موعدها بالضبط حتى الآن.

خسارة عمان والدنمارك

خسر منتخبا عمان والدنمارك أمام البرازيل والسويد، وهذا الأمر أدى إلى أن يكون لمنتخبنا الأفضلية في أن يفوز على السويد ويتقدّم نحو الدور القادم ويكون في مأمن عن اللعب على المراكز الأخيرة وهو ما يتمناه الجهاز الفني واللاعبون أن تكون مباراة السويد هي مباراة العمر للمنتخبنا.

رئيس الوفد وصل لدعم منتخبنا

وصل رئيس وفد منتخبنا لكرة اليد الشاطئية خليفة تيسير أمين السر المساعد باتحاد اليد أمس رئيس الوفد القطري من أجل الوقوف مع الفريق وتقديم الدعم الإداري والإشراف على الأمور الإدارية في بطولة العالم الثامنة لكرة اليد الشاطئية والمقامة في كازان بروسيا من 24 – 29 من يوليو. وفي اجتماع مع الجهاز الفني واللاعبين حث أمين السر المساعد اللاعبين على بذل الجهد والتركيز أكثر في المباريات المتبقية من بطولة كأس العالم لكرة اليد الشاطئية.

 

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X