المحليات
ضمن البرنامج الصيفي السنوي

جورجتاون تؤهل طلاب الثانوية للحياة الجامعية

الدوحة – الراية: تعرف عدد من طلاب المرحلة الثانوية عن كثب على الحياة الجامعية من خلال البرنامج الصيفي السنوي لمرحلة ما قبل الجامعة الذي تنظمه جامعة جورجتاون في قطر ويستمر لمدة ثلاثة أسابيع أثناء الإجازة المدرسية. حضر الطلاب خلال البرنامج محاضراتٍ أكاديمية في حرم الجامعة بالمدينة التعليمية وشاركوا في عدد من الأنشطة الترفيهية والتعليمية داخل الحرم الجامعي وخارجه.

ويقوم على البرنامج فريقٌ من طلاب وموظفي الجامعة، وهو يجتذب الطلاب الذين يسعون للحصول على قدرة تنافسية أكبر في إجراءات التسجيل بالجامعة أثناء السنوات النهائية من المرحلة الثانوية، كما يساعدهم على التحضير للاختبارات الموحدة المطلوبة للالتحاق بالجامعة. ويتضمن البرنامج المكثف كذلك دروسًا في اللغة الإنجليزية والرياضيات والشؤون الدولية، إلى جانب طائفة من الأنشطة الترفيهية.

وقال أبو بكر محمد: أردت اختبار الحياة الجامعية عن كثب… وتلمّس بيئتها التعليمية حتى أكون مستعدًا وأتجنب أي مفاجأة أو معاناة عند الالتحاق بالجامعة. وأضاف لم أتوقع اكتساب كل تلك المعرفة أو الخبرة الكبيرة من البرنامج التي اكتسبتها بالفعل؛ فالمحتوى والمدرسون والزملاء… كلها كانت أشياء جعلت من التجربة تجربةً رائعة حقًا.

ويهدف البرنامج الصيفي لجامعة جورجتاون لمرحلة ما قبل الجامعة إلى مساعدة الطلاب على تحسين معارفهم ومهاراتهم في المواد الرئيسة، إضافة إلى تعريفهم بأشهر البرامج التي يقبل عليها الطلاب في جامعة جورجتاون، مثل السياسة الدولية والاقتصاد الدولي، وذلك من خلال حلقات دراسية قائمة على المناقشة.

بدورها، قالت نور الكواري، إحدى المشاركات في البرنامج: لطالما رغبت في دراسة العلوم السياسة، فقد منحني المجتمع القدرةَ على التعبير عن رأيي… وهذا الاختصاص أشبه بفضاءٍ حر لا أحد يستطيع إصدار أحكام عليك فيه؛ إذ تستطيع تناول القضايا الدولية والنزاعات العالمية من وجهة نظرك الشخصية.

أما آمنة محمد عبد الناصر فقالت: هناك الكثير من الأمور التي يمكنك تعلمها في البرنامج، وأفضلها بالنسبة لي أنني تعلمت خارج جدران القاعة الدراسية أكثر بكثير مما تعلمت داخلها. كذلك يتسم البرنامج بتنوع وثراء أنشطته داخل قاعات الدراسة، وبالتعاون الكبير المقدم من الأساتذة، فضلاً عن الأسلوب الرائع في تناول الموضوعات المتنوعة والجوانب المختلفة لاهتماماتنا الشخصية، ثم الحصول على ملاحظاتهم وتعليقاتهم الوافية عليها. كل ما في الأمر أن الأساتذة يقومون بتحفيزنا، وفي نهاية المطاف يتحول التحفيز إلى قوة دافعة تحرك اندفاعاتنا إلى الأمام.

وقال السيد جبين كوشي، مدير إثراء الشؤون التعليمية في جامعة جورجتاون في قطر ومنظم البرنامج: يعتبر البرنامج الصيفي هو أحد أفضل البرامج لطلاب المدارس الثانوية لأنه يمنحهم فرصة تجربة المتطلبات الأكاديمية والأجواء الاجتماعية للحياة الجامعية، يتم إخراج الطلاب من منطقة الراحة الخاصة بهم ليصبحوا أفرادًا مستقلين.

ويهدف البرنامج الصيفي لجامعة جورجتاون لمرحلة ما قبل الجامعة إلى مساعدة طلاب المرحلة الثانوية على اكتساب الخبرات والمهارات الأكاديمية والشخصية اللازمة لاجتياز المرحلة الجامعية بنجاح. كما تنظم جامعة جورجتاون في قطر برامج أخرى مثل “كوكب جورجتاون”، وهو عبارة عن سلسلة من ورش العمل على مدار العام، وبرنامج “يوم في حياة طالب جورجتاون”، الذي يعطي للطلاب الراغبين في الالتحاق بالجامعة فرصة الاطلاع على حياة الطلاب من خلال القيام بجولة في الحرم الجامعي وحضور محاضرات نموذجية.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X