الراية الرياضية
النادي في ورطة كبيرة.. وباقٍ أيام قليلة لتنفيذ العقوبة الدولية

رصيد الخريطيات صفر والفيفا يهدده بخصم 6 نقاط !

الفريق أصبح مهدداً بالهبوط فعلياً والعقوبات تصل للحرمان من التعاقدات

الدور على العربي وقطر والشمال والسبب عدم تسديد مستحقات اللاعبين

الدوحة – الراية : لم تتبق من مهلة الفيفا لنادي الخريطيات لسداد المستحقات المالية المتأخرة عليه، والغرامة المالية التي فرضتها عليه لجنة الانضباط بالفيفا سوى 10 أيام فقط، حيث صدرت عقوبة وغرامة وتحذير الفيفا 17 يوليو الماضي، ومنح الخريطيات شهرين فقط كمهلة لسداد هذه المستحقات.

وفرض الفيفا في 17 يوليو الماضي، غرامة مالية على الخريطيات بسبب المستحقات المالية لبعض محترفيه، قدرها 25 ألف فرنك سويسري.

ومنح الفيفا نادي الخريطيات مهلة شهرين لسداد هذه المستحقات، وفي حالة عدم دفعها سيتم تلقائياً خصم ست نقاط من رصيده بالدوري، وإذا استمر في عدم الدفع سيتم فرض حظر التعاقدات لفترتي تسجيل كاملتين ومتتاليتين. ويبدو الخريطيات في ورطة حقيقية هذا الموسم إذا لم يكن قد قام بدفع الغرامة والمستحقات المالية عليه، أو إذا تأخر في دفعها حتى انتهاء المهلة التي منحها له الفيفا، ويبدو أنه سيكون معرضاً للهبوط خاصة وهو يعاني بشكل كبير هذا الموسم ولم يحقق أي نقطة حتى الآن في الدوري بتلقيه 4 خسائر، وهو ما يعني أنه ضمن الهبوط مبكراً ومن الآن حتى لو فاز في بعض مبارياته حيث سيضطر للتنازل عن 6 نقاط كاملة بسبب عقوبة الفيفا، ولو تم خصم النقاط الست من الفيفا فإنه سيهبط لا محالة نهاية الموسم الحالي.

الخريطيات ليس بمفرده في هذه الورطة، حيث يشاركه العربي نفس المشكلة، بعد أن فرض عليه الفيفا في نفس يوم عقوبة الخريطيات، غرامة مالية قدرها 30 ألف فرنك سويسري ومنحه 3 أشهر لسداد هذه المستحقات، وفي حالة عدم دفعها سيتم تلقائياً خصم ست نقاط، ثم حظر النقل لفترتي تسجيل كاملتين ومتتاليتين إذا فشل في الوفاء بالموعد النهائي لكن العربي أمامه 40 يوماً للسداد حيث منحه الفيفا 3 أشهر منذ 17 يوليو الماضي تنتهي 17 أكتوبر المقبل. ومشكلة العربي ربما تكون أكبر خاصة وهو يسير بشكل جيد هذا الموسم، وحقق 9 نقاط في 4 مباريات حتى الآن، ولو تأخر في السداد سواء المستحقات أو الغرامة المالية سيصبح رصيده 3 نقاط فقط ويعود من جديد إلى صراع البقاء والهبوط.

لا مجال ولا حل أمام الخريطيات أو العربي سوى سداد المستحقات المالية حتى لا تتضاعف العقوبة عليهما، خاصة أنه لا أحد يستطيع الصمود أو الوقوف في وجه الفيفا.

هناك ناديان آخران يعيشان نفس الموقف الصعب والأزمة الحادة وهما قطر والشمال، حيث صدرت ضدهما أيضاً عقوبة مشابهة 18 أغسطس الماضي، وفرض الفيفا غرامة مالية على قطر 30 ألف فرنك سويسري، ومنحه مهلة نهائية مدتها 90 يومًا لدفع المبالغ المستحقة، وسيواجه قطر خصماً أوتوماتيكياً من ست نقاط والحظر التلقائي في إجراء التعاقدات مع اللاعبين لأربع فترات تسجيل كاملة ومتتالية، فيما تصل غرامة نادي الشمال 15 ألف فرنك سويسري ومهلة لمدة شهر واحد فقط.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X