الراية الرياضية
تدشين أكاديمية اللؤلؤة لكرة القدم

نادي الدوحة للجولف يدخل عصر الاستثمار الرياضي

متابعة – السيد بيومي:

دشّن نادي الدوحة للجولف انطلاقة جديدة في مجال الاستثمار الرياضي بكشف النقاب عن مشروعه الطموح، والذي يفتح آفاقاً جدية من خلال أكاديمية اللؤلؤة لكرة القدم والإعلان عن مجموعة الملاعب المفتوحة والتي تتيح الفرصة للجميع بالحجز والاستفادة من الإمكانات الكبيرة التي يتمتع بها النادي.

وعقد النادي أمس مؤتمراً صحفياً بقاعة المؤتمرات بالاتحاد القطري للجولف أعلن من خلاله الانطلاقة الرسمية للعمل بأكاديمية لؤلؤة الدوحة لكرة القدم والتي تخرج من عباءة نادي الدوحة للجولف والذي يعمل أيضاً على نشر بعض الألعاب الأخرى كمؤسسة ربحية مثل البيسبول والكريكت وغيرها من الألعاب واستئجار الملاعب المختلفة للعديد من الألعاب وكل الأنشطة الرياضية الأخرى. حضر المؤتمر الصحفي فهد بن ناصر النعيمي مساعد المدير العام لنادي الدوحة للجولف ومحمد بن فيصل النعيمي عضو إدارة نادي الدوحة للجولف في حضور نواف المضاحكة رئيس أكاديمية لؤلؤة الدوحة لكرة القدم والسيد جاري ماجلينشي مدير عام النادي والسيد ديفيد مورلاند مدير القطاع الرياضي بالأكاديمية.

وتم خلال المؤتمر إلقاء الضوء على فكرة إنشاء الأكاديمية والفائدة منها وأهدافها وكل التفاصيل المتعلقة بالعمل فيها وكذلك المستقبل الكبير الذي ينتظرها والذي يفيد المجتمع القطري والرياضي بشكل عام ، كما تم عرض صور توضيحية تكشف عن الملاعب الأربعة الكبيرة وكافة ملحقاتها.

وأكد فهد النعيمي أن نادي الدوحة للجولف لديه بعض المشاريع التي يعمل على الاستثمار من خلالها وفي ذات الوقت تعود بالفائدة الكبيرة على المجتمع القطري وأكاديمية لؤلؤة الدوحة لكرة القدم هي أحد هذه المشاريع والتي تعنى بتطوير قدرات ومهارات اللاعبين الناشئين والشباب.. من جانبه قال محمد النعيمي عضو مجلس إدارة نادي الجولف إن أكاديمية لؤلؤة الدوحة لكرة القدم لا علاقة لها بملعب الجولف فهي مساحة قائمة بذاتها وتم استثمارها لممارسة كرة القدم والرياضات والأنشطة الأخرى لذلك فهي خارجة عن نطاق ملعب الجولف وقال ديفيد مورلاند مدير القطاع الرياضي بنادي الدوحة للجولف: لقد كانت لدينا مساحة عشبية كبيرة إلى جانب ملعب نادي الدوحة للجولف ولكنها منفصلة عنه وقد جاءت الرؤية إلى تحويلها لأكاديمية لكرة القدم وألعاب وأنشطة واستخدامات أخرى تعود بالفائدة الاستثمارية للنادي، كما أنها تفيد المجتمع القطري كثيراً وهي تقع بمنطقة الخليج الغربي والتي تعتبر من أفضل المناطق.

من جانبه وقال السيد جاري ماجلينشي مدير عام النادي إنّ استقطاب اللاعبين القطريين إلى الأكاديمية تدريجياً قد أدى لأن يكتشف عدد منهم لعبة الجولف بل وأصبحوا من هواتها ويمارسونها وهذا من أهداف النادي أيضاً بأن يستقطب اللاعبين القطريين الصغار، كما أن منطقة الأكاديمية تصلح لمعسكرات الطلاب بدلاً من السفر للخارج في حين قال نواف المضاحكة رئيس الأكاديمية إن الفكرة ولدت قبل 3 سنوات وتمت مخاطبة الجهات المختصة بالكتب الرسمية حيث تتضمن أنشطة الفئات السنية المختلفة والفريق الأول الذي سيكون ضمن أندية الدرجة الثانية الموسم المقبل إن شاء الله بعد المخاطبات الرسمية التي تمت مع الجهات المختصة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X