الراية الرياضية
اليوم في انطلاق منافسات المجموعة الثالثة

سان جيرمان وليفربول.. لقاء ناري في أنفيلد

باريس – أ ف ب: يسعى ليفربول وصيف بطل النسخة الأخيرة وباريس سان جيرمان الفرنسي إلى تأكيد بدايتهما القوية هذا الموسم محلياً، عندما يلتقيان اليوم على ملعب “أنفيلد رود” الإنجليزي في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثالثة لمسابقة دوري أبطال أوروبا في كرة القدم.

وحقق كل من الفريقين العلامة الكاملة في المباريات الخمس الأولى في دوري بلاده، وستكون مواجهتهما اليوم أول اختبار حقيقي لجاهزيتهما في المنافسة على الألقاب هذا الموسم بالنظر إلى تشكيلتيهما الزاخرتين بالنجوم والأموال التي أنفقت على تعزيز صفوفهما، وإن كان اللقب القاري هو الهدف الأسمى لكل منهما، خصوصاً سان جيرمان الذي يلهث وراء لقبه الأول، فيما يتطلع “الحمر” إلى لقبه السادس والأول منذ 2005.

وكان ليفربول قريباً من معانقة اللقب القاري الموسم الماضي لكنه سقط في النهائي أمام ريال مدريد الإسباني (1-3).

ويبدو الفريقان مرشحين بقوة لانتزاع بطاقتي المجموعة التي تضم نابولي الإيطالي وريد ستار الصربي اللذين يلتقيان اليوم أيضاً في بلجراد، وبالتالي فإن مواجهتهما تكتسي أهمية كبيرة ناحية تحديد المتصدر لتفادي مواجهة الكبار في ثمن النهائي.

وكان ناصر الخليفي رئيس سان جيرمان أكد عقب سحب القرعة في أغسطس أن مجموعة فريقه هي “الأصعب في تاريخ مشاركاتنا في دوري الأبطال لكني أثق بفريقي هذا العام سنقدم أقصى ما لدينا”، بعدما فشل الفريق في الموسمين الماضيين في عبور الدور ثمن النهائي.

والتقى الفريقان قارياً في نصف نهائي مسابقة كأس الكؤوس عام 1997 ففاز الفريق الباريسي 3- صفر ذهاباً ورد ليفربول 2- صفر إياباً دون أن ينجح في بلوغ النهائي الذي خسره سان جيرمان أمام برشلونة الإسباني صفر- 1.

ويدخل ليفربول مباراة اليوم منتشياً بفوزه على مضيفه توتنهام 2-1 وتساويه نقاطاً مع تشيلسي في صدارة الدوري الإنجليزي، والأمر ذاته بالنسبة لسان جيرمان الذي سحق ضيفه سانت إيتيان 4 – صفر بغياب نجميه البرازيلي نيمار وكيليان مبابي (الموقوف محلياً)، ويتصدر دوري بلاده.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X