fbpx
الراية الرياضية
النجم السوري أسامة أومري محترف الفريق لـ الراية :

لا خـــوف عــلـى القــطــراوي

مطلوب راس حربة صريح و المدرب الجديد عليه فك شفرة الهجوم

التعادل أمام الخور خسارة ..والمواجهة المقبلة أمام السد صعبة للغاية

النتائج السلبية تؤثر على المعنويات وفريقنا يعاني من حلقة مفقودة

الاستقرار في المحترفين مهم ولكن من لا يقدم الإضافة نتمنى تغييره

كنا مرتاحين مع عبدالله مبارك لكن النتائج الأخيرة لم تساعده على البقاء

حوار – أحمد سليم:

يعتبر السوري أسامة أومري نجم فريق نادي قطر أحد أبرز اللاعبين في المحترفين في الفريق القطراوي، وساهم في الموسم الماضي في بقاء الفريق مع الكبار من خلال المستويات المميزة التي يقدمها مع الفريق ، إلا أن تراجع نتائج الفريق هذا الموسم عقب البداية القوية بتحقيق الفوز على الغرافة ليخسر الفريق 4 مباريات متتالية قبل أن يتعادل مع الخور، وهو ما طرح الكثير من علامات الاستفهام حول نتائج الفريق في الفترة الأخيرة.. الراية * التقت أسامة أومري للحديث عن الكثير من التفاصيل منها النتائج الأخيرة، كما تحدث عن طموحاته مع الفريق في لقاء خاص أكد خلاله على عزم فريقه للعودة بقوة وأنه لا يوجد خوف أو قلق على القطراوي وسوف يعود الفريق بقوة.

أومري تحدث عن الغضب الجماهيري بسبب نتائج الفريق، وقال إن جماهير القطراوي من حقها أن تشعر بالحزن خاصة أنها تريد أن ترى فريقها يحقق النتائج المرجوة ولكننا نعد الجماهير بأن نقدم كل ما في وسعنا في قادم المباريات لإسعادهم.

النجم السوري تحدث أيضا عن الترقب للإعلان عن اسم المدرب الجديد ورحيل عبدالله مبارك مؤكدًا أن المدرب الجديد المنتظر والذي لم يعلن حتى الآن ستكون مهمته فك الشفرة الهجومية للفريق من أجل تحقيق أفضل النتائج ، والكثير من التفاصيل في هذا الحوار بالسطور التالية:

يد واحدة

بداية كيف ترى النتائج الأخيرة للفريق القطراوي؟

لدينا فريق جيد ويقدم كل ما لديه في الملعب وبدايتنا كانت قوية للغاية أمام الغرافة هذا الموسم والجميع يشهد بذلك، ولدينا فريق مميز وأفضل كثيرا من بعض الفرق بالدوري ونسعى لتغيير صورة الفريق في قادم المباريات، خاصة أننا نعمل كلنا يدًا واحدة ويجب أن يعود نادي قطر لوضعه الطبيعي وهو ما نسعى إليه دائمًا.

لكن الفريق قدم مباراة مميزة أمام الغرافة وخسر بعدها 4 مباريات متتالية كيف تفسر ذلك ؟

ـ عندما تفوز على فريق كبير بحجم الغرافة فهذا يؤكد أننا فريق مميز ويمتلك لاعبين جيدين، ولكن هناك أمور تحدث في الملعب تتسبب في النتائج السلبية ونحن كلاعبين لا نعرفها خاصة أن الفريق يقدم مستويات جيدة في جميع المباريات، وعندما نلعب أمام فرق كبيرة نستطيع تقديم الأفضل ونظهر بالصورة المطلوبة، ولكن عندما نلعب مع فرق في مستوانا أو أقل منا في المستوى نجد صعوبة كبيرة وهو أمر يجب معالجته في الفترة المقبلة.

القدرة على العودة

ما مدى قدرة الفريق على العودة لتحقيق النتائج المرجوة ؟

بالتأكيد قادرون على العودة بقوة في قادم المباريات خاصة أننا نتملك مجموعة من اللاعبين المميزين، ولدينا الكثير لتقديمه في المباريات المقبلة، خاصة أننا تأثرنا بعامل الطقس في الجولات الماضية وهو ما تسبب في عدم ظهورنا بالصورة المطلوبة، ونتمنى أن نقدم الأفضل وأن نكون عند حسن ظن جماهيرنا الوفية.

ماذا عن اللاعبين المحترفين؟

ـ الفريق لديه مجموعة جيدة من اللاعبين المحترفين ولكن ينقصنا الانسجام بشكل أكبر حتى نتمكن من مساعدة الفريق للعودة للنتائج الجيدة، ونتمنى أن نكون أكثر انسجامًا وتعاونا في أرضية الملعب من أجل الظهور بالصورة المطلوبة التي تليق بالفريق القطراوي.

فك شفرة الهجوم

بصراحة ما الذي ينقص الفريق للابتعاد عن النتائج السلبية ؟

ينقصنا رأس حربة صريح، خاصة أننا لا نجد المهاجم الذي ينهي الهجمات بالصورة المطلوبة وإذا لم نسجل الفرص التي تسنح لنا بالتأكيد سنستقبل الأهداف، وهو ما يحدث حاليًا في الفريق وبالتالي يتأثر الفريق ويمثل هذا الأمر عبئا على الفريق، ونتمنى أن نجد حل للناحية الهجومية، وأعتقد أن المدرب الجديد المدرب ستكون مهمته المقبلة هي “فك شفرة” الناحية الهجومية.

هل تشكو من الناحية الهجومية في ظل وجود الكاميروني إيتو؟

إيتو لاعب كبيرة ولكن في أغلب المباريات يعود إلى منتصف الملعب وبالتالي يتأثر الفريق في الناحية الهجومية، والأفضل هو ثبات النجم الكاميروني في المنطقة الأمامية حتى يتمكن من إعطاء المساعدة في الفريق وإيتو لاعب كبير ولكن لم يقدم الأفضل له حتى الآن وأعتقد أن لديه القدرة لمساعدتنا في قادم المباريات مع تحسن الأجواء المناخية.

حلقة مفقودة

كيف ترى تأثير النتائج السلبية الأخيرة للفريق؟

بالتأكيد أي فريق يتعرض لنتائج سلبية تؤثر على معنوياته وبالنسبة لي دائمًا أبذل قصارى جهدي في التدريب من أجل تقديم المساعدة للفريق ولكننا كلاعبين لا ندرى ماذا يحدث فهناك حلقة مفقودة فنحن نقدم كل ما لدينا في الملعب ولكن هناك حلقة مفقودة في الفريق تتسبب في هذه النتائج السلبية.

كيف تفسر غضب الجماهير القطراوية؟

أي جمهور من حقه أن يغض الطرف عن نتائج الفريق إذا كانت سلبية خاصة أن الجمهور يتمنى أن يرى فريقه يحقق النتائج المميزة ومن حقه أن يفرح بفريقه في المباريات المقبلة سنسعى لتغيير الصورة وإسعاد جماهيرنا.

هل تشعر بالخوف بعد النتائج الأخيرة؟

لا أشعر بأي قلق ولا خوف على الفريق وكلي ثقة في زملائي اللاعبين وفي قدرتهم على العودة بقوة وتحقيق النتائج المرجوة لاسيما وأن لدينا لاعبين على أعلى مستوى وينقصنا فقط التوفيق ووجود رأس حربة يساعدنا في تسجيل الأهداف.

نقطة الخور

كيف ترى التعادل أمام الخور؟

التعادل أمام الخور في الجولة الماضية هو خسارة بالنسبة لنا خاصة أن الخور من الفرق التي تنافسنا، وكنا عازمين على أن تكون انطلاقتنا الحقيقية أمام الخور للعودة بقوة ولكن لم صادفنا عدم توفيق خاصة في اللمسة الأخيرة، ولكن أعتقد أن الحصول على نقطة أفضل من لاشيء، وإن شاء الله القادم أفضل.

هل ترى أن رحيل المدرب الوطني عبدالله مبارك جاء في التوقيت المناسب؟

نحن كلاعبين كنا مرتاحين مع المدرب عبدالله مبارك وهو مدرب جيد ولكن النتائج الأخيرة لم تساعده على البقاء وبالتأكيد المدرب دائمًا من يتحمل المسؤولية ونحن أيضا كلاعبين علينا أن نتحمل المسؤولية من أجل إعادة الفريق إلى الطريق الصحيح، ولا ننسى أن نشكر المدرب يوسف النوبي على تحمل المسؤولية في هذه الظروف ونتمنى أن نكون عند حسن ظن الجماهير.

كلمة للجماهير القطراوية؟

ندعو الجماهير لمساندة الفريق ونعدكم أن يقدم الفريق أفضل ما لديه في قادم المباريات من أجل تحقيق النتائج الجيدة وإعادة الفرحة للجماهير الوفية التي لا ألومها على غضبها أو حزنها لاسيما وأن أي فريق واللاعبين يبحثون دائمًا على الانتصارات ولكن ينقصنا الدعم من الجماهير والتوفيق، وإن شاء الله في المباريات المقبلة ستشاهدون القطراوي بشكل مختلف.

مواجهة صعبة

أكد أسامة أومري أن مباراة فريقه أمام السد ستكون صعبة للغاية أمام فريق قوي وهو السد متصدر الدوري ولكننا سنبذل قصارى جهودنا من أجل الخروج بنتيجة إيجابية.

نلعب لمصلحة الفريق

قال أسامة أومري أن الثبات و الاستقرار على المحترفين أمر جيد ولكن خلال المباريات المقبلة إذا لم يقدم أي لاعب المطلوب أو يظهر بالشكل الجيد، من الطبيعي أن يطلب تغييره في الانتقالات الشتوية خاصة أننا جميعا نلعب لمصلحة الفريق وليس لمصلحة لاعب بعينه، و نتمنى أن يقدم اللاعبون المحترفين الإضافة للفريق ونحن دائمًا نسعى لمساعدة الفريق.

السوري الحصان الأسود في كأس آسيا

قال أسامة أومري نجم قطر أن منتخب بلاده سوريا سيكون الحصان الأسود في بطولة كأس آسيا المقبلة المقررة في يناير من عام 2019، مشيرًا إلى أن الفريق يخوض استعداداته بصورة مميزة للغاية وظهر بمستوى جيد في آخر مباراتين وديتين أمام أوزبكستان وقيرغيزستان.

وأضاف: طموحنا أن نكون الحصان الأسود في كأس آسيا المقبلة، واللاعبون والجهاز الفني عازمون على ذلك وسوف نشارك في البطولة من أجل المنافسة على اللقب ونتمنى إسعاد الجماهير السورية.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X