fbpx
الراية الرياضية

رونالدو يكتفي بصناعة الأهداف

روما – أ ف ب: بمشاركة فاعلة في التمرير لنجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو، حقق يوفنتوس فوزه السابع توالياً للمرة الأولى منذ موسم 1986 على ضيفه نابولي 3-1، في قمة المرحلة السابعة من الدوري الإيطالي التي شهدت عودة روما وحسمه دربي العاصمة مع لاتسيو.وتجنب يوفنتوس خسارة مماثلة لتلك التي تعرض لها في وقت قاتل الموسم الماضي على ملعبه “أليانز ستاديوم” والتي أجلت الصراع على اللقب، قبل أن يحسمه في وقت لاحق رجال المدرب ماسيميليانو أليجري للمرة السابعة توالياً. وفي وقت مبكر من الموسم، حلق يوفنتوس في صدارة الترتيب مع 21 نقطة حارما نابولي من اللحاق به (15).

يوفنتوس الذي يستعد أيضاً لمواجهة يونج بويز السويسري في دوري أبطال أوروبا، برز في صفوفه رونالدو، أفضل لاعب في العالم خمس مرات والمنتقل من ريال مدريد بنحو 100 مليون يورو، إذ ساهم في أهداف فريقه الثلاثة دون أن يسجل مكتفياً بثلاثة أهداف حتى الآن.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X