أخبار عربية
بجمعة الثبات والصمود

غزة: 3 شهداء و376 مصاباً باشتباكات مع الاحتلال

غزة – وكالات- استشهد 3 فلسطينيين وأصيب 376 آخرون، برصاص الاحتلال الإسرائيلي قرب الحدود الشرقية لقطاع غزة، خلال مشاركتهم في فعاليات مسيرات العودة الكبرى. وأفاد الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية في غزة أشرف القدرة بأن 3 شهداء، من بينهم طفل، و376 إصابة، منها خمس بحالة الخطر، سجلت منذ بدء أحداث أمس.

وقال القدرة في تغريدة عبر صفحته بموقع “تويتر” إن: “الشهيد الأول هو الطفل فارس حافظ السرساوي (12 عاماً)، والثاني أكرم محمد سمعان (24 عاماً)”.

ولاحقاً أعلن عن استشهاد الشاب حسين فتحي الرقب (20 عاما) متأثرا بجراح أصيب بها عصر أمس شرق خانيونس جنوب قطاع غزة.

وأوضح أن من بين الإصابات كذلك، هناك 126 إصابة بالرصاص، ومن بينها 10 إناث، و30 طفلاً، وتضرر سيارتي إسعاف، وخيمة نقطة طبية، بالرصاص المباشر.

وأكد القدرة، أن قوات الاحتلال استهدفت سيارة إسعاف بقنابل الغاز، شرق مدينة غزة، ما أسفر عن إلحاق الضرر بها، بالإضافة إلى استهداف نقطة طبيّة شرق البريج، دون إصابات. واستنكر القدرة، استهداف قوات الاحتلال الإسرائيلي، للنقاط الطبية وسيارات الإسعاف، داعياً المنظمات الدوليّة إلى إدانة الانتهاكات الإسرائيليّة المستمرّة واتخاذ إجراءات فاعلة لحماية الطواقم الطبيّة.

بدوره، أكد أيمن السحباني مدير الإسعاف والطوارئ في مستشفى الشفاء بمدينة غزة، وصول جثمان الشهيد الطفل فارس حافظ السرساوي (12 عاماً) من سكان حي الشجاعية، والشهيد محمود أكرم محمد أبو سمعان (24 عاماً) من سكان مخيم الشاطئ، إلى مجمع الشفاء الطبي، بالإضافة إلى 30 إصابة بينهم مسعف، خلال مشاركتهم في فعاليات مسيرة العودة شرق غزة.

من جانبها، قالت حركة حماس إن الرد العملي على تهديدات الاحتلال لمسيرات العودة وكسر الحصار، هو المشاركة الكبيرة لجماهير قطاع غزة في هذه المسيرات على طول الحدود الشرقية للقطاع. وقال حازم قاسم الناطق باسم حركة حماس: ”هذه الجماهير اتخذت قرارها بأن لا شيء يمنعها من مواصلة هذه المسيرات حتى تحقيق أهدافها، وانتزاع حقها في العيش الكريم على أرضها، وفي سياق منفصل قصفت المدفعية الإسرائيلية نقطة رصد للمقاومة شمال قطاع غزة دون أن يبلغ عن وقوع إصابات في القصف المدفعي.

وكان جيش الاحتلال قد أعلن طول السياج الحدودي مع قطاع غزة منطقة عسكرية مغلقة.

ودفع الجيش الإسرائيلي بقوات إضافيّة على طول الحدود مع غزة.

وفي وقت سابق أمس، قال جيش الاحتلال الإسرائيلي إنه سيعزّز قواته بشكل واسع في منطقة القيادة الجنوبية، التي تشمل قطاع غزة، لمنع انطلاق هجمات وعمليات تسلل من القطاع.

وقال المتحدث باسم الجيش أفيخاي أدرعي: “تقرّر تعزيز القوات بشكل واسع في الأيام القريبة في منطقة القيادة الجنوبية، والاستمرار بالعمل بعزم لإحباط عمليات الإرهاب ومنع التسلل إلى إسرائيل في منطقة السياج الأمني بقطاع غزة”.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X