المحليات
الشيخ حمد بن ثامر آل ثاني:

فقدنا قـامـة فـنية برحيل عبدالعزيز جاســم

مبادرات ومواقف مشرّفة للفقيد من أجل وطنه وأمته

خسارة كبيرة للساحة الفنية.. وأعماله ستبقى في ذاكرتنا

‏الدوحة – الراية : نعى سعادة الشيخ حمد بن ثامر آل ثاني رئيس المؤسسة القطرية للإعلام الفنان عبدالعزيز جاسم الذي توفي أمس الأول في العاصمة التايلندية بانكوك بعد معاناة مع المرض.

وقال: فقدنا قامة فنية بارزة وشخصاً محبوباً وعزيزاً على قلوب الشعب القطري والخليجي والعربي برحيل الفنان القدير عبدالعزيز جاسم.. فقد كان للفقيد حضور مستمر في الحياة العامة، ومبادرات ومواقف مشرّفة من أجل وطنه وأمته. وأكد أن المسيرة الفنية لفقيد الفن القطري والخليجي حافلة بالأعمال الخالدة التي قدمها للمسرح والإذاعة والتلفزيون القطري، كما شارك في العديد من الأعمال الخليجية المميزة، وكان له حضور بارز في ساحات الإبداع الفني.

وقال: رحيل الفنان عبدالعزيز جاسم خسارة كبيرة للساحة الفنية القطرية والخليجية، إلا أن أعماله الفنية الخالدة ستبقى في ذاكرة أهل قطر والخليج.. نسأل الله أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يسكنه الجنة، ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان،”‏إنا لله وإنا إليه راجعون».

وكانت بدايات الفنان الراحل في التمثيل عام 1977 على مسرح السد، ثم بدأ العمل مع الفنان غانم السليطي في مسلسل فايز التوش عام 1979، وشكلا ثنائياً كوميدياً لعدة سنوات، كما عمل في العديد من الأعمال الفنية وشارك في عدة مسلسلات خليجية محفورة في ذاكرة ووجدان الجمهور أبرزها حكم البشر وبعد الشتات ويوم آخر.

كما قدم إسهامات كثيرة في المسرح القطري أبرزها مسرحية الفرسان ووزير الناس والبترول يا حكومة وقدم العام الماضي آخر مسرحية له بعنوان “ديرة العز”، وهي من تأليفه، وحقق العمل إقبالاً جماهيرياً كبيراً.
  

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X