الراية الإقتصادية
إنجلترا المركزي يبقي على أسعار الفائدة دون تغيير

لندن: المؤسسات التجارية تريد توضيحاً لضخ الاستثمارات

لندن ـ وكالات: قال محافظ البنك المركزي البريطاني مارك كارني للصحفيين في لندن أمس إن الكثير من المؤسّسات التجارية قرّرت تعليق استثماراتها لحين اتضاح الأمور بالنسبة لها. ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن كارني القول: المؤسّسات التجارية تريد المزيد من الوضوح وسوف تحصل على ذلك.

وأكمل: إن التوصل لاتفاق بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي سوف يُساعد في إطلاق الاستثمارات المتوقفة. وأضاف: نحن نبني رأينا وفقاً لسلسلة من الأمور، وهو يعتمد ليس فقط على نماذج الاقتصاد الكلي ولكن على المشاورات المكثفة مع المؤسسات التجارية.

وأوضح: هناك رؤية واضحة لمُستوى انخفاض نموّ الاستثمار وأسباب ذلك. ويشار إلى أنّ بريطانيا والاتحاد الأوروبي يواجهان صعوبة في التوصل لاتفاق بشأن بنود خروج بريطانيا من الاتحاد المقرّر في مارس المقبل.

 فيما أبقى بنك إنجلترا المركزي على أسعار الفائدة دون تغيير أمس، ولمّح إلى زيادات أسرع قليلاً في تكاليف الاقتراض مستقبلاً إذا مضت عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بسلاسة، لكنه حذّر من حالة من عدم اليقين إذا جاء الانفصال في مارس القادم محملاً بتبعات سلبية.

وقال بنك إنجلترا إن صانعي السياسات التسعة صوتوا بالإجماع على الإبقاء على سعر الفائدة عند 0.75 بالمئة، بما يتماشى مع التوقّعات في استطلاع أجرته رويترز لآراء خبراء اقتصاديين، بعد زيادة سعر الفائدة في أغسطس للمرّة الثانية فحسب منذ الأزمة الماليّة.
 

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X