أخبار عربية
حماس اعتبرته خطوة معادية للفلسطينيين والمسلمين والعرب

عشراوي: القرار البرازيلي بنقل السفارة للقدس خرق للقانون الدولي

فلسطين المحتلة – وكالات: دانت حنان عشراوي عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الجمعة قرار الرئيس البرازيلي المنتخب جاير بولسونارو نقل سفارة بلده من تل أبيب إلى القدس، معتبرة أنه خطوة استفزازية غير قانونية، في إطار خرق للقانون الدولي. وقالت عشراوي: هذه خطوات استفزازية وغير قانونية لن تؤدي إلا لزعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة، معتبرة أن قرار البرازيل يأتي في إطار الاصطفاف الشعبوي والفاشي والعنصري نحو خرق القانون الدولي. وكان الرئيس البرازيلي المنتخب أعلن الخميس قراره نقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس، في خطوة وصفها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بـ»التاريخية».

ودانت عشراوي الاصطفاف من بعض الأنظمة ومنها البرازيل إلى جانب نتنياهو الذي يمارس قمة الازدراء للقانون الدولي وحقوق الإنسان. وأضافت: من المؤسف جدا أن تنضم البرازيل إلى هذا التحالف السلبي ضد القانون الدولي الذي يزداد ويظهر وجهه القبيح يوما بعد يوم. من جهتها، أعلنت حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة رفضها لقرار الرئيس البرازيلي المنتخب. وقال الناطق باسمها سامي أبو زهري في تغريدة على تويتر أمس: نرفض قرار الرئيس البرازيلي المنتخب وندعوه للتراجع عن قراره، معتبرا أن قراره نقل السفارة إلى القدس خطوة معادية للشعب الفلسطيني والأمة العربية والإسلامية. وفي حال نفذت البرازيل نيتها المعلنة فإنها ستكون الدولة الثالثة التي تنقل سفارتها إلى مدينة القدس، بعد الولايات المتحدة وغواتيمالا. ويعارض الفلسطينيون نقل أي بلد سفارته إلى مدينة القدس التي ما زالت تعتبر دوليا محل نزاع مع الجانب الإسرائيلي ويعتبرون قسمها «الشرقي» عاصمة لدولتهم المستقبلية.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X