fbpx
الراية الإقتصادية
جواهر الخزاعي مدير إدارة الاتصال والتسويق بالإنابة في هيئة السياحة:

ترخيص 132 معرضاً ومؤتمراً خلال 2018

فعاليات الأعمال تدعم خطط التنمية السياحية

70 ألف متر مساحات العرض المجهزة في قطر

قطاع الضيافة المحلي الأفضل بالشرق الأوسط

73 % من سكان العالم يمكنهم زيارة قطر دون تأشيرة

معرض هي للأزياء العربية يدعم المواهب القطرية

كتب ـ عاطف الجبالي:
كشفت السيدة جواهر الخزاعي، مدير إدارة الاتصال والتسويق بالإنابة في الهيئة العامة للسياحة، عن قيام الهيئة بترخيص 132 معرضاً ومؤتمراً خلال عام 2018، تنوعت مجالاتها بين التعليم، والصحة، والأمن والدفاع المدني، والقطاع المصرفي، وتكنولوجيا المعلومات، والأزياء، والأغذية والمشروبات وغيرها من المجالات الاقتصادية المختلفة.

وقالت لـ الراية الاقتصادية:» تأتي فعاليات الأعمال ضمن ستة مجالات سياحية رئيسية تعمل المرحلة القادمة من الاستراتيجية الوطنية لقطاع السياحة 2018 – 2023 على تطويرها والاستفادة منها في تحقيق التنمية السياحية المستدامة التي تنشدها قطر».

وأضافت:» وتعتبر سياحة فعاليات الأعمال من أكثر المجالات السياحية تأثيراً في عدد الزوار وفي زيادة الإنفاق السياحي، وفي دعم القطاعات الأخرى مثل الطيران، والضيافة، والمواصلات وغيرها».

وأشارت جواهر الخزاعي إلى أن استضافة الفعاليات المحلية والدولية تساهم في تنشيط وتطوير الشركات والموردين المحليين ما ينعكس إيجابياً على الاقتصاد الوطني بشكل عام، مؤكدة أن كل زائر يأتي ليشارك في اجتماع أو مؤتمر أو معرض يعتبر سفيراً للوجهة التي زارها.

وأوضحت أن قطر تمتلك عدة مقومات تجعل منها وجهة فعاليات أعمال مرموقة في المنطقة، فعلى سبيل المثال تمتلك قطر 70 ألف متر مربع من مساحات العرض المجهزة بأحدث المرافق والتقنيات، بالإضافة إلى قطاع ضيافة يتمتع بسمعة عالمية، حيث تم تصنيفه كأفضل قطاع ضيافة في الشرق الأوسط من حيث تجربة الضيوف.

وأكدت جواهر الخزاعي أن جميع هذه المقومات يدعمها سهولة الوصول والدخول إلى البلاد، حيث يمكن لـ 73% من سكان العالم الدخول إلى قطر دون الحاجة إلى الحصول على تأشيرة وصول مسبقة، كما ترتبط الدوحة بخطوط سفر مباشرة مع أهم وأغلب مطارات العالم.

تطور معرض «هي»
وحول أهمية معرض هي للأزياء العربية الذي اختتم فعالياته مؤخراً، قالت جواهر الخزاعي، إن معرض هي للأزياء العربية يساهم في تشجيع المواهب الإبداعية المحلية ويوفر لها كل الدعم ويمنح مواهب التصميم منصة لعرض إنتاجاتهم واكتساب الخبرات والمعارف اللازمة لتطوير أعمالهم.

وأشارت إلى أن معرض «هي» يهدف إلى تسليط الضوء على المواهب القطرية الواعدة، وقد أصبح المنصة الرئيسية والأبرز لقطاع الأزياء في قطر، وشهد المعرض اهتماماً متزايداً بتحسين وتطوير مواهب التصميم المحلية.

وأوضحت أن معرض «هي» عزز شراكات مع مؤسسات رئيسية منها جامعة فيرجينيا كومنولث وحاضنة قطر للأعمال، حيث تقدم خبراتها في مختلف جوانب قطاع الأزياء من ضمنها التسويق والتمويل فضلاً عن النصائح الهامة لتطوير مشاريع مختصة بالأزياء.

ونوهت جواهر الخزاعي إلى أن معرض هي للأزياء العربية ضم حلقات نقاشية وندوات من أسماء بارزة في مجال الموضة والأزياء، بهدف مشاركة خبراتها ومعرفتها في مجال الموضة والجمال مع المشتركين بما في ذلك ميزون دي جويل ومركز «إنستيتيوت دي مودا بورغو قطر».

وبينت أن معرض هي ليس مجرد مساحة للأزياء العربية الراقية فحسب، بل أصبح منصة هامة ورئيسية لرواد الأعمال والمصممين الطموحين للتواصل مع خبراء الصناعة والاستفادة من خبراتهم ومعارفهم، سواء على المستوى المحلي أو الدولي.

 مشاركة متميزة
وقالت جواهر الخزاعي :» شارك في معرض «هي» في نسخته الرابعة عشرة 14 دولة تشمل قطر، الكويت، عمان، الهند، تركيا، سريلانكا، إيطاليا، المغرب، هونج كونج، لبنان، الصين، إسبانيا، بلجيكا، الولايات المتحدة الأمريكية، كما شهد المعرض مشاركة أكثر من 230 علامة تجارية لمواهب التصميم من قطر والمنطقة والعالم، بما في ذلك ما يزيد على 170 علامة تجارية قطرية».

وأضافت:» كما سجّل المعرض نمواً بلغت نسبته 35٪ من حيث عدد المشاركين الدوليين مع أكثر من 25 علامة تجارية عالمية هذه النسخة مقارنة بـ20 علامة خلال نسخة العام الماضي».

وأوضحت جواهر الخزاعي أن معرض «هي» للأزياء وفرّ منصة حصرية مستوحاة من الذوق العربي وبأسعار تنافسية بما يتناسب مع احتياجات السوق، كما منح المعرض الزوار خبرات قيّمة في عدد من المجالات منها التسويق والتمويل، فضلاً عن النصائح الهامة لتطوير مشاريع مختصة بالأزياء.

تبادل الخبرات
وقالت إن معرض «هي» يركز على تبادل الخبرات والتي يستفيد منها كافة الزوار، وشملت النسخة الرابعة عشرة:

– ورش عمل في عالم الموضة من تنظيم جامعة فيرجينيا كومنولث في قطر، أحد أهم معاهد الموضة في العالم.
ـ شراكة تعليمية مع حاضنة قطر للأعمال التي توفّر الاستشارات اللازمة للتعامل مع التحديات والمتطلبات الخاصة بتنمية المشاريع.

ـ ورش عمل حول الموضة والأزياء من تقديم مركز «إنستيتيتو دي مودا بورغو قطر» والذي يختص بتصميم الأزياء الفخمة والمعاصرة.

ـ ورش عمل حول فنون التجميل من تقديم أكاديمية قطر العالمية للتجميل «تجميل».

ـ زيارة خاصة من الشيخة أسماء آل ثاني، والتي تستضيف منتدى خاصاً يُعنى بتمكين المرأة القطرية.

ـ منتديات ومداخلات من تنظيم سفارات كل من الولايات المتحدة الأمريكية وبلجيكا.

ورش عمل وندوات
وأوضحت جواهر الخزاعي أنه تمت إضافة العديد من الندوات والحلقات النقاشية وورش العمل التي تتركز حول الأزياء والتصميم والجمال، ما ساهم في تعزيز مشاركة المصممين والعارضين، وقد حققت هذه الفعاليات إقبالاً كثيفاً نتيجة حضور ومشاركة مصممين معروفين من المنطقة والعالم.

وأشارت إلى أن معرض «هي» وفر المرافق المميزة، والأجنحة الجديدة التي يتم تركيبها لمنح المصممين المكان الأمثل لعرض منتجاتهم الراقية بما فيها المجوهرات المميزة من أرقى المصممين، كما وفّر المعرض أكشاكاً خاصة بالتجميل والمكياج لمنح خيارات تسوق إضافية لكل الزوار.
 

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X