الراية الرياضية
اللجنة المنظمة تحتفي بالضيوف بحضور رئيس الاتحاد الدولي

إسدال الستار على عالمية الجمباز بلمسة وفاء وتكريم

الدوحة – الراية : أقامت اللجنة المنظمة لبطولة العالم للجمباز الفني حفل ختام لوفود البطولة التي أُسدل الستار عليها تحت قبة أسباير بعد نجاحات كبيرة حققتها على مدار عشرة أيام، وحضر الاحتفالية التي أقيمت بفندق إزدان مروناري وتانابي رئيس الاتحاد الدولي للجمباز، وعلي الهتمي المدير التنفيذي للبطولة وأعضاء اللجنة المنظمة، ولفيف من مسؤولي الاتحادات الدولية وممثلي الوفود التي شاركت وبلغ عددها 78 دولة تنافست على الميداليات وبطاقات التأهل إلى أولمبياد طوكيو2020.

وشهد الحفل إقامة مأدبة عشاء لكافة الوفود في أجواء مميزة للغاية عكست حرص اللجنة المنظمة على توفير أقصى درجات الاستضافة أمام زوار البطولة للتأكيد على التميز القطري في التنظيم، وقد أشادت الوفود بالضيافة القطرية الرائعة، وقدموا الشكر للجنة المنظمة على تلك اللافتة الرائعة التي تعتبر خير وداع لمونديال الجمباز. وحرص علي الهتمي رئيس اتحاد الجمباز، المدير التنفيذي للبطولة على تقديم التهنئة لكل الذين شاركوا في هذه النسخة، ومساهمتهم في إخراج البطولة بصورة مميزة على المستوى الفني، كما قدم التهنئة لكل الذين حصدوا الميداليات والذين تأهلوا إلى أولمبياد طوكيو2020.

كما قدم الشكر إلى الاتحاد الدولي للجمباز على ثقته الكبيرة في منح النسخة الأولى بالشرق الأوسط إلى قطر، مؤكداً في الوقت نفسه سعادته بإشادة الاتحاد الدولي بالنجاح التنظيمي الرائع، معتبراً إشادة الاتحاد الدولي بالتميز التنظيمي وساماً على صدر اللجنة المنظمة للبطولة.

وكانت الدوحة قد احتضنت البطولة تحت قبة أسباير، وقدمت صورة مثالية لمونديال الجمباز في نسخته الثامنة والأربعين التي احتضنتها قطر للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط ، وقد جاء النجاح التنظيمي الكبير ليعزز مكانة قطر الرياضية على المستوى العالمي، وقد شهدت البطولة تدشين ميداليات خاصة لهذه النسخة، تم استحداثها خصيصاً للأبطال، وجاء تصميم الميداليات بصورة فريدة واشتمل على نقوش إسلامية وزخارف عربية ستجعل الأبطال يتذكرون هذه النسخة التي تميزت على جميع المستويات.

إشـــادة بجهــود لجــــنة المنشـــآت

نجحت لجنة المنشآت بالبطولة في تقديم صورة مميزة للبطولة من خلال تجهيزاتها لمختلف مرافق أسباير التي احتضنت البطولة بأفضل صورة ممكنة، وقد شكل ذلك دوراً واضحاً في نجاح البطولة خاصة أن كافة الوفود والمشاركين والمدعوين أشادوا بالتميز الكبير لمرافق أسباير وبعملية التنظيم، وبالجهود التي قامت بها لجنة المنشآت، والحقيقة أن صرح أسباير العملاق سهّل عمل اللجنة المنظمة في ظل توافر كل المقاومات على مستوى المنشآت من أجل تحقيق النجاح، وهو ما جعل لجنة المنشآت برئاسة عبدالرحمن المفتاح تؤكد على أن المنشآت العملاقة في أسباير ساهمت في هذا التميز الكبير، فقد تم إعداد الصالة الرئيسة بمواصفات تجاوزت المعايير العالمية، وكذلك توفرت 4 صالات للتدريب وصالة للإحماء ومركز إعلامي على أعلى مستوى، وغيرها من المرافق والمنشآت المميزة التي أخرجت البطولة بصورة مشرّفة.

أنيس سعود: البطولة شهدت

أداء 7 حركات جديدة في الجمباز

أكد أنيس سعود نائب مدير لجنة المنافسات وأحد الجنود المجهولين بمونديال الجمباز بعد العطاء الكبير الذي قدمه على مدار سنوات من الإعداد لهذا الحدث والتنسيق مع الاتحاد الدولي للجمباز أن البطولة حققت العديد من النجاحات التي ربما لا يعرفها البعض مثل أداء 7 حركات جديدة في عالم الجمباز الفني سيدات على أجهزة الحركات الأرضية وعارضة التوازن وطاولة القفز، وهذه الحركات نفذت لأول مرة وبنجاح في الدوحة، وهذا تأكيد على قوة المنافسة ولجوء اللاعبات إلى هذه الحركات من أجل الحصول على الأفضلية في النقاط عند احتساب البطلات خاصة أن قانون الاتحاد الدولي في منافسات الجمباز الفني يعتمد على الصعوبات في أداء الحركات وفقاً لكتاب القانون الخاص بالجمباز وكل حركة عليها نقاط محددة، ويقوم الحكام بمنح النقاط وفقاً للحركات التي نفذت بنجاح، وهنا لا يتدخل رأي الحكم في الأمر لأن لكل حركة نقاطها المعلنة من قبل ولا يمكن التغيير فيها ، ورأي الحكام يكون فقط من خلال الأداء نفسه للاعب أو اللاعبة على الأجهزة المختلفة.

وأضاف أنيس سعود: البطولة أيضاً شهدت ولأول مرة حصول بلجيكا على ميدالية ذهبية في منافسات السيدات عن طريق اللاعبة نينا التي فازت بذهبية عارضة التوازن بعد أداء باهر وقناعة بأنها اللاعبة الأولى بالفعل على هذا الجهاز، كما أن المكسيك حصلت على أول ميدالية في تاريخها ببطولة العالم للجمباز وكانت برونزية، بالإضافة إلى أن الفلبين أيضاً حصلت على أول ميدالية في تاريخها بمونديال الجمباز الفني، وشهدت البطولة كذلك حصول الأمريكية سيمون بايلز على الميدالية الذهبية الرابعة على التوالي في بطولات العالم للجمباز الفني في مسابقة الفردي العام.

رسالة شكر ولقطة تذكارية بالختام

حرصت اللجنة المنظمة للمونديال على توديع البطولة بصورة مميزة عبر التقاط صورة جماعية لكافة الذين ساهموا في إخراج هذا الحدث بتلك الصورة المشرفة التي تليق بسمعة التنظيم القطري، وقد تم التقاط الصورة في حضور رئيس الاتحاد الدولي للجمباز مروناري وتانابي، وعلي الهتمي رئيس اتحاد الجمباز، المدير التنفيذي لبطولة العالم، ولفيف من المسؤولين بالاتحادات الدولية واللجنة المنظمة ومختلف المشاركين باللجان العاملة الذين اجتهدوا بصورة كبيرة لإخراج البطولة بتلك الصورة المميزة. وقد تم تقطيع “ قالب حلوى “ وضع عليه كلمة “ شكراً “ تقديراً للجهود الكبيرة التي بذلت على مدار أيام البطولة وخلال فترة التحضيرات من أجل الوصول إلى هذا المستوى التنظيمي الراقي، كما جرى التقاط صورة تذكارية فوق المنصة الرئيسية بصالة أسباير التي احتضنت البطولة، وقد أشاد جميع الحضور بالتميز الكبير الذي كانت عليه هذه النسخة المميزة، مؤكدين سعادتهم بالحضور للدوحة.

الــوفــــود تغـــادر الدوحــة

بدأت الوفود التي شاركت في مونديال الجمباز مغادرة الدوحة بعد انتهاء منافسات البطولة، وقد غادر عددٌ كبيرٌ من الوفود أمس بعد المشاركة في حفل الختام، في حين ستغادر باقي الوفود اليوم، وقد حرص البعض الآخر على الاستمرار في الدوحة لعدة أيام أخرى من أجل الاستمتاع بالأجواء الرائعة التي تعيشها الدوحة في هذه الأيام، والتعرف على الأماكن السياحية والتراثية الموجودة، وحرصت اللجنة المنظمة على تسهيل كافة الإجراءات المتعلقة بالوفود طوال فترة إقامتهم في الدوحة.

الولايات المتحدة تتصدر جدول الترتيب

تصدرت الولايات المتحدة الأمريكية جدول الترتيب في البطولة، وكان الفضل في هذه الصدارة يعود إلى فريق البنات الذي أحرز 8 ميداليات منها 4 ميداليات ذهبية، في حين أحرز منتخب الرجال ميدالية فضية واحدة. وحلت الصين في المركز الثاني بإحرازها 6 ميداليات منها 4 ذهبيات، ثم حلت روسيا في المركز الثالث بـ7 ميداليات منها ذهبيتان ، وحلت اليونان وكوريا الشمالية وهولندا وبلجيكا في المركز الرابع، وفي المركز الثامن اليابان، وكندا في المركز التاسع، وفي المركز العاشر بريطانيا والبرازيل وأوكرانيا، وفي المركز الثالث عشر الفلبين والصين تايبيه وإيطاليا والمكسيك وألمانيا.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X