أخبار عربية

هيومن رايتس تستأنف دعوى ضد تسليح بريطانيا للرياض

لندن – وكالات: أعلنت منظمة “هيومن رايتس ووتش”، أنها تلقت “الضوء الأخضر”، لاستئناف دعوى قضائية ضد استمرار بيع المملكة المتحدة الأسلحة إلى السعودية،مشيرة إلى مساهمة قضية مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في الأمر.وأكدت أنها بالإضافة إلى “منظمة العفو الدولية” و”رايتس ووتش – يو كيه”، فستقوم برفع الدعوى لتنظر محكمة الاستئناف في القضية في أبريل 2019. .

وأكدت في بيان رسمي لها نشرته على صفحتها على الإنترنت، واطلعت عليه “عربي21”، أنها تسعى من خلال القضية التي رفعتها “حملة مناهضة تجارة الأسلحة”، إلى إثبات خرق حكومة المملكة المتحدة لمعايير ترخيص تصدير الأسلحة الخاصة بها عبر الاستمرار في بيع الأسلحة إلى السعودية. ولفتت إلى أن هناك مخاطر واضحة لإمكانية استخدام الأسلحة في ارتكاب انتهاكات خطيرة للقانون الإنساني الدولي في اليمن. ورفضت المحكمة العليا في لندن القضية في 2017، لكن الحملة كسبت الحق في الاستئناف، وحصلت المجموعات الثلاث مجدداً على إذن بالتدخل. وقال كلايف بالدوين، مستشار قانوني أول في منظمة “هيومن رايتس”: “يُظهر اغتيال جمال خاشقجي داخل القنصلية السعودية في 2 أكتوبر، افتقار الحكومة إلى التحقيقات والمحاسبة الموثوقة التي كانت غائبة خلال الحملة العسكرية بقيادة السعودية في اليمن طوال سنوات”. وتتهم المنظمة بريطانيا بأنها “ساهمت من خلال مبيعاتها للأسلحة في حملة قتلت أو جرحت آلاف المدنيين وأوصلت البلاد إلى حافة الهاوية”.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X