الراية الإقتصادية
قدّم أجواءً رائعة خلال مونديال روسيا

مطار حمد يفوز بجائزة أفضل مبادرة لتجربة العملاء

المير: نحرص على تقديم تجارب مميزة للمسافرين

الدوحة ـ الراية: حصد مطار حمد الدولي على جائزة «أفضل تجربة عملاء» خلال حفل توزيع جوائز «فيوتشر ترافل إكسبيرينس» آسيا في سنغافورة.

ويأتي الحصول على تلك الجائزة بفضل تقديم تجربة مميزة لمسافري مطار حمد الدولي مكّنتهم من عيش أجواء بطولة كأس العالم لكرة القدم 2018 في روسيا.

وقد تم اختيار مبادرة مطار حمد الدولي من ضمن أكثر المبادرات التي تركز على العملاء والتي تم تنفيذها خلال الأشهر الـ 12 السابقة.

ويتم التحكيم لهذه الجوائز تحت إشراف لجنة من الخبراء وضمن معايير محدّدة لتقييم المطارات من خلال المُبادرات ذات الأثر الإيجابي الكبير على العملاء.

وقد تميّز مطار حمد الدولي بنجاحه في دمج مرافقه الحديثة مع الضيافة الأصيلة والثقافة والشغف برياضة كرة القدم وذلك من خلال توفير الأجواء الاحتفالية بكأس العالم روسيا 2018 لمدة شهر كامل بالشراكة مع اللجنة العليا للمشاريع والإرث، الجهة المسؤولة عن تسليم مشاريع البنية التحتية اللازمة لاستضافة دولة قطر لكأس العالم 2022.

وقال المهندس بدر محمد المير، الرئيس التنفيذي للعمليات في مطار حمد الدولي: «يشرّفنا أن تحظى التجارب الرائعة التي نقدّمها لعملائنا بالتقدير خلال حفل توزيع جوائز «فيوتشر ترافل إكسبيرينس» لهذا العام. نحن نسعى باستمرار لتوفير تجارب مميزة وفريدة من نوعها نقدّمها لجميع مسافري مطار حمد الدولي».

بدوره قال السيد دانييل كولمان مؤسس «فيوتشر ترافل إكسبيرينس»: «نهنئ مطار حمد الدولي على فوزه بجائزة «أفضل مبادرة لتجربة العملاء» من فيوتشر ترافل إكسبيرينس. إن المبادرة بتقديم منطقة لمشجّعي كأس العالم هي مثال رائع على الإبداع الذي يقدّمه المطار بتوفير تجربة فريدة لا تنسى للمسافرين».

وبالإضافة إلى افتتاح منطقة مشجّعي كرة القدم في المطار، قام مطار حمد الدولي الحائز على العديد من الجوائز ببث المباريات مباشرة في ثلاث مناطق عرض صمّمت خصيصاً لهذا الغرض، وتحويل منطقة الدب المصباح الشهيرة في مطار حمد الدولي إلى ملعب كرة قدم استضاف أنشطة وألعاباً للمسافرين.

ورحّبت منطقة المشجّعين في المطار بحوالي 50 ألف مشارك من حول العالم تمتعوا بشهر كامل من الاحتفالات بكأس العالم. وتم تركيب «بوابة رقمية» في المبنى وفّرت لعشاق كرة القدم المسافرين عبر المطار تجربة تفاعلية فريدة من نوعها للتواصل المباشر مع المشجّعين في روسيا من خلال البث المباشر من مختلف المعالم الروسية خلال بطولة كأس العالم لكرة القدم 2018، ومن بينها جادة كاميرغسكي وساحة الثورة تسفيتنوي في موسكو، وشارع بولشايا مورسكايا وساحة القصر في سان بطرسبرج.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X