fbpx
ثقافة وأدب
تستمر حتى 26 نوفمبر على قطر الوطني

انطلاق فعالية «عيالنا على المسرح» اليوم

جاسم الأنصاري: مشاركة المدارس تعزز قدرات الطلاب

كتب – أشرف مصطفى:

يطلق مركز شؤون المسرح التابع لوزارة الثقافة والرياضة، صباح اليوم الدورة الثالثة لفعالية “عيالنا على المسرح”، على مسرح قطر الوطني وهي المسابقة التي يتسابق من خلالها طلاب 6 مدارس ابتدائية من الجنسين، 3 مدارس من البنين و3 مدارس من البنات لاختيار أفضل فرقتين بنين وبنات وتقديم عروضهما في ضرب الساعي خلال احتفالات اليوم الوطني.

وتستمر الفعاليات على مدار 6 أيام متتالية حيث يتم تقديم مسرحية كل يوم في تمام الساعة العاشرة صباحاً من يوم 20 حتى يوم 26 نوفمبر الجاري على مسرح قطر الوطني، وتبدأ الفعالية صباح اليوم بمسرحية “الأرانب والكنز” تأليف عبدالله فخرو ومن بطولة طالبات مدرسة اقرأ، بينما تقدم اليوم الثلاثاء مدرسة البيان الثانية للبنات مسرحية “زهور بنات الملكة” تأليف طالب الدوس، والأربعاء حليمة السعدية بنات بمسرحية “عبرية” تأليف حصة العوضي، والخميس أكاديمية اديسون بنين بمسرحية “حكاية شجرة” تأليف عبد الرحيم الصديقي، والسبت أكاديمية المها بنين “أبشروا بالخير” تأليف سعود الشمري، والأحد الموافق 26 نوفمبر مدرسة سميسمة الابتدائية “غابة الأمان” تأليف طالب الدوس، بينما تتكون لجنة التحكيم من الفنانين علي ميرزا، أحمد المفتاح، سلمان المري.

من جانبه قال الفنان جاسم الأنصاري المدير الفني للفعالية والمسؤول عن المسرح الموازي بمركز شؤون المسرح إن الفعالية تقام للعام الثالث على التوالي تحت شعار «عيالنا على المسرح»، وهي خاصة بالمدارس الابتدائية، وقال موضحاً: ارتأينا تفعيل الحركة المسرحية بصورة أعمق من خلال الاعتماد في مهمة الإخراج على المشرفين المسرحيين من داخل المدارس، كما أن ذلك سيساهم أيضاً في تفجير طاقتهم، علماً بأن ذلك تم تحت إشراف وتوجيه متخصصين من قبل مركز شؤون المسرح، وأضاف: نأمل مستقبلاً أن تعتمد المدارس على نفسها في تقديم العروض سواء داخل المسابقة أو خارجها، ولفت إلى أن المركز قدم قبل إطلاق المسابقة ورشة مكثفة للإخراج شارك فيها المشرفون المسرحيون بالمدارس المشاركة في فعالية “عيالنا على المسرح” وهو الأمر الذي فتح أمامهم آفاقاً جديدة، وقال: نأمل أن يستفيد من مثل هذه الورش شريحة أكبر في الأعوام المقبلة، ونوّه إلى أن المركز سيعكف بعد الانتهاء من الفعالية على تقييم التجربة على أساس علمي سليم من أجل تطويرها للأفضل في الدورات القادمة، وأوضح الأنصاري أن نجاح التجربة على مدار العامين الماضيين هو ما ساهم في استمرارها، كما أكد أن المشاركة الإيجابيةمن المدارس تعزّز قدرات الطلاب، كونهم في بدايات المراحل الدراسيّة، ما يكسبهم القدرة على المنافسة والاحتكاك ونزع الخوف والرهبة، خاصة أنها قد تكون المرة الأولى لهم في الوقوف على خشبة المسرح أمام جمهور.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X