الراية الرياضية
بعد إقالته لمدربه الإيطالي والتعاقد مع زاهد دون إخطارها

الرقابة المالية في طريقها لمعاقبة المرخية

استمرار ظاهرة (مدرب المدرجات) لرفض اللجنة تسجيل بولنت وآدم

متابعة – بلال قناوي :

تستعد لجنة الرقابة المالية باتحاد الكرة لاستدعاء مسؤولي نادي المرخية بعد قرار النادي بإقالة مدربه السابق الهولندي سلفيو ديلبرتو، والتعاقد مع هشام زاهد خلفاً له لقيادة الفريق في دوري الدرجة الثانية، وهو ما يُعد مخالفة للتعاميم الأخيرة لاتحاد الكرة التي خاطبت الأندية منذ فترة بعدم الدخول في تعاقدات جديدة، أو إنهاء تعاقد المدربين وأعضاء الجهاز الفني والمحترفين القطريين والأجانب إلا بعد مخاطبة لجنة الرقابة المالية والحصول على موافقتها.

ولم يتلق الاتحاد أو الرقابة المالية أي طلب من المرخية حتى الآن سواءً بإنهاء عقد ديلبرتو أو التعاقد مع هشام زاهد، وسيكون استدعاء مسؤولي المرخية في حالة وصول طلب النادي بتسجيل هشام زاهد كمدرب جديد.

وعاقبت الرقابة المالية منذ أيام 3 أندية هي الريان وأم صلال والخريطيات بغرامة مالية قدرها 50 ألف ريال لكل ناد وتحذيرهم من تكرار المخالفات حتى لا يتم تشديد العقوبات بعد مخالفتهم لتعاميم الاتحاد، فيما وجهت لجنة الانضباط تحذيراً للعربي لتجاهله تعاميم الاتحاد.

وترفض الرقابة المالية حتى الآن تسجيل التركي بولنت مدرب الريان، والقطري يوسف آدم مدرب الخريطيات ومنحهما بطاقة الجلوس على دكة البدلاء لقيادة فريقيهما رغم معاقبة الناديين مالياً.

ولا يقتصر رفض الرقابة المالية تسجيل بولنت، فقط على ضرورة تقديم الريان لشيك الضمان لمستحقات المدرب التركي، لكنها تمتد إلى معاقبة النادي لعدم التزامه بتعاميم الاتحاد، وأيضاً لمعاناة خزينة النادي من الديون المالية.

فيما ترفض الرقابة تسجيل يوسف آدم بسبب عدم التزام النادي بتعاميم الاتحاد التي صدرت في الفترة الأخيرة والتي يهدف الاتحاد منها إلى تسوية ومعالجة ديون الأندية.

واستمرار رفض الرقابة المالية تسجيل بولنت ويوسف آدم، يعني استمرار ظاهرة (مدربي المدرجات) التي ظهرت كثيراً هذا الموسم، حيث عانى قطر من تواجد مدربه الجديد الأرجنتيني باتيستا في المدرجات بعد وصوله بعد فسخ عقد مدربه القطري عبد الله مبارك.

وتعاقد الريان مع بولنت منذ الأسبوع التاسع لدوري نجوم QNB، خلفا للأرجنتيني الفاسكو، ومنذ هذه الجولة وبولنت يقود الريان من المدرجات حتى الآن، بينما تعاقد الخريطيات مع يوسف آدم الأسبوع الماضي خلفاً للمغربي عزيز العامري، وستكون مباراة الشحانية غداً في الجولة الثالثة عشرة للدوري أول مباراة يقودها آدم من المدرجات.

المعروف أن العربي أسند مهمة تدريب الفريق إلى التونسي حاتم المؤدب مدرب فريق 23 سنة منذ حوالي 4 جولات بعد إقالة لوكا بدون الحصول على موافقة الرقابة المالية، وأم صلال إلى الجزائري بن عربي مساعد المدرب السابق الفرنسي لوران الذي أقاله عقب الخسارة أمام السيلية الجولة الماضية، لكن المؤدب وبن عربي يقودان العربي وأم صلال من دكة البدلاء لامتلاكهما بطاقة سابقة من الاتحاد ومؤسسة دوري نجوم قطر.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X