الراية الرياضية
نهاية دراماتيكية وفوز مثير للسيلية على الغرافة

السيلاوية خطفوا الفهود في الرمق الأخير

متابعة – بلال قناوي:

أهدى فهود الغرافة أغلى فوز وأغلى 3 نقاط إلى السيلية في الوقت القاتل من عمر المباراة التي جرت بينهما مساء أمس باستاد حمد بن خليفة بالأهلي في إطار الجولة الثالثة عشرة لدوري نجوم QNB، والتي انتهت للسيلية بهدفين لهدف بعد أن كان الغرافة المتقدم بهدف فايس من ركلة جزاء في الدقيقة 52، وأدرك السيلية التعادل من خطأ فادح للحارس والدفاع في الدقيقة 73، وغاب التركيز عن الدفاع الغرفاوي في اللحظة الحاسمة والأخيرة من عمر الوقت بدل الضائع فجاء الهدف الثاني للشواهين السيلية في الدقيقة 93، ورفع السيلية رصيده إلى 25 نقطة، وتوقف رصيد الغرافة عند 18 نقطة.

الغرافة كان الأفضل في الشوط الثاني والشوط الحاسم للمباراة، وتقدم بهدف وأهدر أكثر من هدفين مؤكدين قبل أن يتعادل السيلية، ولو سجل الغرافة أحدهما لخطف نقاط المباراة، لكن يحسب للسيلية إصراره على تغيير النتيجة، ويحسب لمدربه التغييران اللذان أجراهما في الشوط الثاني باشتراك محمد مدثر ومشعل الشمري اللذين سجلا هدفي الانتصار.

بداية المواجهة شهدت صراعا وقويا وشراسا بين وسط كل فريق من أجل فرض السيطرة ومن أجل التفوق والضغط على المنافس، لكن لم يستطع أحد فرض تفوقه، وهو ما أثر على القوة الهجومية لكل فريق وعلى اختفاء الفرص، وكانت هناك فقط بعض المحاولات الهجومية الجيدة لم تهدد المرمى بالقدر الكافي.

واصل الغرافة التفوق الهجومي مع بداية الشوط الثاني واستطاع بعد مرور 5 دقائق الحصول على ركلة جزاء نتيجة عرقلة فايس داخل المنطقة، وتصدى فايس للركلة وسددها داخل الشباك في الدقيقة 52.

في الدقيقة 73 وبعد دقيقتين من مشاركته بدلا من فهد اليوسف ينجح مشعل الشمري وفي أول مشاركة له مع السيلية من إدراك التعادل من خطأ مشترك بين حارس الغرافة وأحد مدافعيه، حيث خرج يوسف من منطقة الجزاء لتشتيت الكرة دون أن يتركها للدفاع، فسددها في جسم مشعل الشمري وتتهيأ له على خط المنطقة يخطفها بمهارة داخل الشباك.

ويصحح يوسف حسن خطأ الهدف وينقذ الغرافة من هدف محقق في الدقيقة الأخيرة من هجمة مرتدة انتهت إلى إلياس وسددها قوية وتصدى لها يوسف وأنقذها بصعوبة ركنية. في الدقيقة 93 والمباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة يشن السيلية هجمة انتهت بكرة عشوائية وصلت إلى حمد العبيدي في اليمين مررها عرضية تمر من الجميع وتصل على رأس محمد مدثر في أقصى يسار المنطقة يسددها قوية داخل الشباك مسجلا انتصارا مثيرا وقاتلا.

تشكيلتا الفريقين

لعب للسييلية: سعود الخاطر وحمد العبيدي وجورج كواسي وموريسيو جونيور وعبد الكريم سالم العلي (محمد مدثر 60) ومجدي صديق وميرغيني الزين (مصطفى عبد الحميد 87) ونذير بلحاج وأحمد المنهالي وفهد اليوسف (مشعل الشمري 71) وعبد القادر إلياس.

ولعب للغرافة: يوسف حسن ويوسف مفتاح وسعيد الحاج وتميم المهيزع وإلياس أحمد وعبد العزيز حاتم وكارلوس امادو ومعاذ يحيى وفلاديمير فايس وشنايدر (أحمد علاء 46) ومهدي طارمي (مؤيد فضلي79).

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X