fbpx
الراية الرياضية
عقدها معهد جسور لعدد من طلاب جامعة قطر

جلسة تعريفية حول إرث المونديال

الدوحة -الراية :

شارك طلاب جامعة قطر بحماس في جلسة تواصل عقدها، مؤخراً، معهد جسور، ونُظمت الجلسة بالتعاون مع برنامج الجيل المبهر، وجاءت تحت عنوان «بناء إرث في سياق العمل على كأس العالم 2022 وما بعده».

حضر الجلسة أكثر من 30 طالباً من جامعة قطر، تعرفوا خلالها على معهد جسور والجيل المبهر، وهما مشروعان إرثيان للجنة العليا للمشاريع والإرث. واطلع الطلاب كذلك على الجهود التي يبذلها معهد جسور في تعليم الأشخاص الموهوبين، وتمكينهم، ودعمهم، حتى يتمكنوا من أداء دور فاعل في إنجاح كأس العالم 2022 في قطر. كما تعرّف الحاضرون على أهمية إنشاء اقتصاد قائم على المعرفة، يُسهم في استدامة قطاع الرياضة وتنظيم الفعاليات في قطر وسائر أنحاء الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. والأهم من ذلك، فقد أُتيحت الفرصة لهم للقاء فريق عمل معهد جسور، ومناقشة كيفية استفادتهم من برامجه وورش عمله.

وقالت عفراء النعيمي، المدير التنفيذي لمعهد جسور والمدير التنفيذي بالإنابة لبرنامج الجيل المبهر «نيابة عن هاتين المبادرتين الإرثيتين، أود أن أشكر زملاءنا في برنامج العلوم الرياضية بجامعة قطر، الذين وفروا، مرة أخرى، فرصة تعلّم رائعة لطلابهم، من خلال تعريفهم بكيفية التعاون معنا.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X