fbpx
أخبار عربية

قوى سياسية مصرية ترفض زيارة ابن سلمان

القاهرة- وكالات:

أعربت الحركة المدنية الديمقراطية عن شديد امتعاضها من زيارة ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، للقاهرة، مؤكدة رفضها لهذه الزيارة التي قالوا إنها “محاولة لتجميل صورته المشوهة نتيجة جريمة قتل الصحفي جمال خاشقجي، الذي تشير الأدلة كافة أنه أمر شخصياً بتنفيذها في مقر القنصلية السعودية في اسطنبول”. وشدّدت – في بيان على أن “الرياض مسؤولة أمام العالم عن كشف من أصدر الأمر بالقتل في أعلى مستوى في نظامها الملكي، وأيضا ملابسات الجريمة كافة، ومكان دفن جسد الصحفي القتيل”.

وأشارت إلى أنها لم تنس أن محمد بن سلمان أحد مهندسي جريمة انتزاع جزيرتي تيران وصنافير المصريتين من جسد الوطن، وهما جزء لا يتجزأ منه بحكم التاريخ والواقع والجغرافيا والسيادة والقتال ودم الشهداء والقوانين الدولية، وأيضاً بحكم بات لأعلى درجة تقاض في القضاء المصري المختص”. وقالت: “هذه الجريمة التي تم بموجبها تحويل مضيق العقبة من مضيق مصري خالص إلى مضيق دولي حر، بما يحقق مصالح الكيان الصهيوني ويحرم الأمن القومي المصري من ميزة استراتيجية على حدوده البحرية الشرقية وفي البحر الأحمر عامة”.

وتابعت: ”هذا الزائر المرفوض هو أحد الساعين لتصفية القضية الفلسطينية، ومن أكثر داعمي الكيان الصهيوني، ويؤكد ذلك أن النظام السعودي الذي يمثله ابن سلمان لم يصدر أي رد على ما قاله ترامب إن السعودية مهمة للغاية من أجل حماية إسرائيل، ولولا السعودية لكانت إسرائيل في ورطة كبيرة، ولا على تصريح نتنياهو الذي طالب بضرورة دعم ابن سلمان ووصفه بالشريك الاستراتيجي.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X