fbpx
الراية الرياضية
في ختام مهرجان الأصايل بــ لبصير أمس

جاسم بن عبدالرحمن يفوز بالسيف الذهبي

مبارك بن ضابت يحتفظ بالسيف الفضي للعام الخامس على التوالي

متابعة ـ سمير البحيري:

اختتمت مساء أمس منافسات مهرجان قطر الــ 14 للأصايل بمنطقة لبصير بالشحانية الذي يستمر لمدة 11 يوما متواصلة شهدت مشاركة أكثر من 4 آلاف رأس من جميع الفئات السنية، ومتابعة جماهيرية يومية غفيرة من محبي وعشاق الأصالة ورياضة التراث الأولى.

وفي الفترة المسائية التي شهدت إقامة منافسات شوط نخبة الجمل 45، تفوقت نخبة جمل الشيخ جاسم بن عبدالرحمن بن جاسم آل ثاني، بتصدرها المركز الأول بــ 443 نقطة من مجموع 450، ليظفر بالسيف الذهبي وجائزة نقدية مقدارها مليون ريال، وحل في المركز الثاني نخبة جمل سعد بن نهار النعيمي بــ 391 نقطة، وجائزة نقدية مقدارها 500 ألف ريال، وحل في المرتبة الثالثة سيف محمد مبارك البوسعيد الخيارين بــ 381 نقطة، ونال جائزة نقدية مقدارها 300 ألف ريال.

وفي الفترة الصباحية جاءت المنافسات حافلة بمزيد بالقوة والإثارة بإقامة شوط واحد في الفترة الصباحية لنخبة الجمل 30، بمشاركة خيرة وأقوى الأصايل، لتهلن لجنة التحكيم مبارك بن عبدالله بن مبارك الضابت الدوسري بالسيف الفضي لمهرجان قطر الرابع عشر للأصايل، بالإضافة إلى الجائزة المالية وقدرها نصف مليون ريال قطري، وسجل الدوسري الفوز الخامس له على التوالي بالسيف صباح آخر أيام المهرجان، مواصلاً تفوقه في هذا الشوط.

واحتكر مبارك بن عبدالله السيف الفضي للعام الخامس على التوالي بتسجيله 297 نقطة وهو فارق كبير بينه وبين أقرب منافسيه السيد سيف بن محمد بن مبارك البوسعيد الخيارين الذي حصد 272 نقطة ليفوز بالجائزة المالية وقدرها 300 ألف ريال، ليأتي ثالثاً السيد مبارك محمد الضابت الدوسري بـ 241 نقطة حاصداً الجائزة المالية وقدرها 200 ألف ريال قطري .

الشداد لــ الراشدي

وحصل راشد محمد الراشدي على الشداد الذهبي بعد فوز الفحل “مياس الراشدي“ على أفضل فحل منتج بــ 31 نقطة لينال جائزة نقدية 50 ألف ريال، بعد منافسة حامية الوطيس مع “شاهين ولد الغالية“ لجار محمد ناصر الجفالي النعيمي و “الراهي“ لسيف محمد البوسعيد الخيارين، واثنتاهما اكتفتا بالحصول على المركز الثاني “مكرر“ بــ 24 نقطة وجائزة نقدية 40 ألف ريال لكل منهما. وعقب انتهاء منافسات اليوم الختامي قام عبدالله الكواري رئيس المهرجان بتتويج الفائزين في اليومين الماضيين .

عبدالله الكواري:

الجميع ساهم في النجاح

قال عبدالله الكواري رئيس مهرجان قطر للأصايل إن المهرجان شهد نقلة نوعية كبيرة بفضل الدعم الهائل من قيادتنا الرشيدة، بتوفيرها كل الإمكانات للمحافظة على رياضة الآباء والأجداد، ورأينا جميعا كيف كان الإقبال على المشاركة في المهرجان. وأضاف عملنا العديد من المسابقات الجديدة وكذلك الجوائز وتحديث المباني وغيرها من التطورات التي نسعى إلى أن تتواصل ونقدم الجديد في كل مهرجان. وأشار إلى قوة المنافسة التي شهدها المهرجان في جميع الفئات السنية، وتعاون المشاركين مع اللجان العاملة، وسط منافسة شريفة وهو ما سهل العمل وكل الشكر للجميع على تعاونهم لإنجاح المهرجان وخروجه بالشكل الرائع. و تقدم الكواري بالتهنئة إلى كل الفائزين بالرموز خلال أيام المهرجان في كافة الأيام وخاصة كل من سعادة الشيخ جاسم بن عبدالرحمن آل ثاني، ومبارك ضابت الدوسري لحصولهما على السيفين الذهبي لأشواط إبل الشيوخ والفضي لإبل أشواط القبائل.

مبارك بن بادي:

أفضل الأصايل نافست على الرموز

أشاد مبارك بن بادي النعيمي نائب رئيس المهرجان بالدعم اللامحدود من صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، وحرص سموه على إحياء رياضة الآباء والأجداد والتي تعيش أزهى عصورها في قطر. وتوجه النعيمي بالشكر إلى سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة الأولمبية القطرية راعي المهرجان، ونحن سعداء بهذا النجاح الذي حققه المهرجان على مدار 11 يومًا، مشيراً إلى أن نسبة المشاركة كانت نوعية بأفضل وأجود الأصايل من خلال أهم وأقوى ملاك الهجن في قطر والخليج.

وأشاد نائب رئيس المهرجان بالمنافسة التي جرت في شوط نخبة الجمل في اليوم الختامي، موضحًا أن المشاركين أثبتوا أنهم على قدر كبير من الاهتمام بانتقاء أفضل الأصايل.

مهرجان المجاهيم ينطلق السبت

ينطلق السبت المقبل مهرجان قطر الثاني للمجاهيم ، بمنافسات “المجاهيم الوضح“ لمدة 3 أيام ومن ثم تتتابع المنافسات في فئة المجاهيم ، والتي دائمًا ما تشهد منافسة قوية وحضورًا جماهيريًا متميزًا.

راشد بن ادغام:

الدعم وراء العودة لمنصات التتويج

أعرب راشد بن ناصر بن إدغام النعيمي مسؤول عزبة الشيخ جاسم بن عبدالرحمن بن جاسم آل ثاني عن سعادته الكبيرة بفوزهم بالسيف الذهبي لشوط الجمل 45 لإبل نخبة جمل الشيوخ.

وقال:عقب تتويجه بالسيف الذهبي الحمد لله كما وعدنا جماهيرنا بالفوز بالسيف الذهبي، اليوم تكللت جهودنا وهذا توفيق كبير من المولى عز وجل، عزبة الشيخ جاسم بن عبدالرحمن آل ثاني قدمت مستوى قويا للغاية في المهرجان، وتوجت بعشرة رموز مهمة وكان مسك الختام مع السيف الذهبي الغالي للنخبة جمل 45، وهو فوز غال.

مضيفا: الفوز بالسيف الذهبي هو ثمرة تعبنا واجتهادنا وثمرة الدعم الكبير من قبل سعادة الشيخ جاسم بن عبدالرحمن آل ثاني، الذي دعم العزبة بمشتريات قوية كانت كلمة السر بالتتويج بأغلب رموز المهرجان والتواجد القوي في كل الأشواط.

مشيرًا إلى أن فوزهم جاء عن جدارة واستحقاق بعد المنافسة القوية مع عزبة سعد بن نهار النعيمي وعزبة الخيارين، والحمدلله توفقنا وحققنا ما كنا نصبو إليه، مهديا الفوز لسعادة الشيخ جاسم بن عبدالرحمن آل ثاني وأنجاله.

حمد بن مبارك:

الشكر لكل من ساهم في النجاح

أكد حمد بن مبارك الشهواني نائب رئيس المهرجان للشؤون الفنية على نجاح المهرجان على كافة المستويات، وكل الشكر إلى سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة الأولمبية لرعايته للمهرجان.

وقال الشهواني الحمد لله الجميع راض على النتائج والتي جاءت متوافقة مع الجماهير الحاضرة وهذا يثبت أن الجميع ينافس بشرف وهو الهدف الحقيقي من المهرجان. وكشف الشهواني عن إضافة أشواط جديدة في العام القادم وتعديل في أعداد شوط الجمل بعد الإقبال الواضح على المشاركة.

وتوجه الشهواني بالشكر إلى كل المشاركين واللجان العاملة في المهرجان مثمناً دورهم في النجاح الباهر الذي تحقق.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X