fbpx
أخبار عربية
مطالبين بإطلاق سراح مختطفي العمرة

ليبيون يعتصمون أمام السفارة السعودية بلندن

لندن – وكالات:

نظم نشطاء ليبيون اعتصاماً أمام السفارة السعودية في لندن، للمطالبة بالإفراج عن ثلاثة ليبيين اعتقلوا في مطار جدة العام الماضي بعد أدائهم مناسك العمرة، وعبّر المحتجون عن قلقهم على مصير المعتقلين خاصة بعد اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي. ورفع المتظاهرون مساء أمس الأول لافتات تطالب السعودية بالكشف عن مصير الليبيين الثلاثة، وهم: محمد حسين الخضراوي ومحمود بن رجب وحسين زعيط، وهم من قادة تجمع السابع عشر من فبراير ويتحدرون من مدينة الزاوية في ليبيا.

وأبدى المتظاهرون مخاوف من أن يكون المعتقلون الثلاثة قد واجهوا نفس مصير خاشقجي، خصوصاً أن السلطات السعودية لم تقدم أي معلومات عنهم منذ احتجازهم في مطار جدة قبل نحو عام. وقالوا للجزيرة نت إنه لم يعد هناك مسلم إلا ويشعر بالقلق من الاعتقال أو الاختفاء إذا قرر التوجه لأداء مناسك الحج أو العمرة، ولفتوا إلى أن استعمال السلطات السعودية مقراتها الدبلوماسية لقتل معارض وتقطيعه يجعل من المحتمل أن يقوموا بأي ممارسة أخرى مماثلة أو أبشع وفقاً للنشطاء، خاصة مع إصرار السعودية على تسييس الحج ونصب كمائن للمعتمرين والحجاج. وأوضح المحتجون في بيان أعلنوه أمام السفارة أن وقفتهم تهدف لمشاركة أهالي الزاوية حزنهم على اختطاف أبنائهم في جدة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X