fbpx
ثقافة وأدب
يتضمّن توزيع الكتب بصيغها الورقية والإلكترونية والسمعية

وزير الثقافة يدشّن الموقع الرسمي لدار لوسيل

العلي: أتمنى أن يصبح للدار دور كبير في حركة النشر

هلال عبدالرحمن: نهدف لإثراء المكتبة الثقافية بقطر والعالم العربي

كتب – أشرف مصطفى:

دشّن سعادة السيد صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة أمس الموقع الرسمي لدار لوسيل للنشر والتوزيع على شبكة الإنترنت، وكذلك تم إطلاق تطبيق “الروضة” للأجهزة الذكية لنشر وتوزيع الكتب بصيغها الورقية والإلكترونية والسمعية، كما حضر توقيع الدار اتفاقيات التعاون التي عقدتها مع عدد من دور النشر القطرية، والتي تقضي بأن يتم نشر العديد من إصداراتهم على مواقع الدار.

نشر الثقافة

وأعرب سعادة وزير الثقافة والرياضة عن ثقته بفريق عمل دار لوسيل، مؤكداً أنها ستساهم بما لديها في نشر الثقافة ومختلف أشكال المعرفة، آملاً أن يصبح للدار دور كبير في حركة النشر بما تحمله من اسم له دلالة ثقافية وحضارية كبيرة، كما نوّه إلى أن القطريين لهم باع طويلة في العلم والمعرفة، وكانوا سبّاقين دائماً إلى نشر الكتب خارج الدولة، مؤكداً أن قطر لديها كتّاب ومفكّرون تفتخر بهم، وقال: نضع أعيننا دائماً على الجيل القادم، وهم يستحقون ذلك الاهتمام الذي توليه لهم وزارة الثقافة والرياضة لرفد المشهد الثقافي والإبداعي عموماً في قطر والعالم العربي، وتساءل عن إمكانية إصدار كتب بلغات أخرى من قبل الدار لما لذلك من أهمية كبرى في نشر الثقافة لكافة فئات وأطياف المجتمع.

حاضنة للفكر الحر

من جانبه قال هلال عبد الرحمن من دار لوسيل: إن الدار تبذل قصارى جهدها في إثراء المكتبة الثقافية في قطر والعالم العربي ولن تدخّر جهداً في فتح الأبواب أمام الكتاب في كل المجالات وبكل اللغات إذا ما توافقت تلك الكتابات مع توجهات الدار، وإذا كانت تتماشى مع سياسة الدار، وأضاف: في مثل هذا اليوم كانت ولادة حاضنة الفكر الحر دار لوسيل في دوحة المعرفة والوجدان، ولادة أثرت المشهد الثقافي القطري وميّزته من خلال إصداراتها المتفرّدة والتي تستجيب إلى رهانها في احتضان الفكر الحر، واليوم بعد مضي سنة من العمل المميز أينعت الثمار وحان قطافها، تلك الثمار المتمثلة في تصانيف مختلفة ومميزة، وقال: إن دار لوسيل تخطو بخطى حثيثة نحو التألق في مجال النشر والكتاب، وأضاف: بدأنا المشوار حيث نواصل سعينا لإيصال الأمانة إلى الأجيال القادمة والاستمرار في مسيرة الإبداع والرقي المعرفي.

تعاون مثمر

وأكد فالح بن حسين الهاجري، مدير إدارة البحوث والدراسات الثقافية بوزارة الثقافة والرياضة، أن ثمّة تعاوناً كبيراً تم مؤخراً بين الإدارة والدار، وأن هناك الكثير من الأعمال تمّت طباعتها بالتنسيق بين وزارة الثقافة والرياضة متمثلة في إدارة البحوث لأكثر من لغة، كما أن هناك كتباً قطرية تم شراء حقوقها من قبل الوزارة وسوف يتم ترجمتها بالتعاون مع دار لوسيل.

تنمية الوعي

كما أكد خالد مبارك الدليمي العضو المنتدب للوسيل أن الدار تسعى إلى الانفتاح على الأقلام العربيّة والأجنبيّة لنشر مؤلفاتهم الجيّدة التي تتوافق مع سياسة النشر في الدّار ورؤيتها لدور الكتاب في تنمية وعي المجتمع والارتقاء بوجدانه نحو القيم الإنسانيّة الأصيلة، مؤكداً أن دار لوسيل تؤمن بأنّ النشر هو صناعة ثقافيّة لها ضوابطها ورهاناتها في مستوى تقديم محتوى أدبي وفكري وثقافي متميّز في أشكال فنيّة راقية، تلبّي ما ينتظره القارئ العربي وتشجّعه على القراءة وطلب المعرفة، وأضاف أن دار لوسيل للنشر والتوزيع ستكون حاضنة للكاتب القطري والعربي والأجنبي لأنها تراهن على بث الرؤية الوطنية والانفتاح على العالم إلى جانب سعيها في تقريب القارئ من مصادر المعرفة وبناء جسور التواصل بين الثقافات.

بيوت الشباب القطرية تُصدر أول كتاب عن تاريخها

الدوحة – الراية : تشارك بيوت الشباب القطرية، ولأول مرة في فعاليات المعرض. والتي من خلالها تؤكد رسالتها في إطار تعزيز دورها الريادي في المجتمع من خلال تشجيع الشباب على الاكتشاف والمُغامرة عبر باكورة إصداراتها الجديدة في مجال السياحة الشبابية من بينها كتاب “بيوت الشباب القطرية.. نكتشف العالم بشغف“ وفي هذا السياق قال أحمد حسن العبيدلي المدير التنفيذي لبيوت الشباب القطرية: حاولنا من خلال هذا الكتاب أن نعرّف بحركة بيوت الشباب في العالم ونقرّبها للقارئ العربي، وذلك من خلال الوقوف عند الحركة الشبابية في العالم منذ النشأة الأولى إلى ما هي عليه الآن، كما تطرّقنا بشكل منفصل إلى حركة بيوت الشباب في قطر منذ عام 1983م، مروراً بكل الخطوات التي قامت بها بدعم من وزارة الثقافة والرياضة، ومختلف المؤسسات التي تدعّم الحركة الشبابية، وتؤمن بالطاقة الإيجابية لدى الشباب.

أردنا أيضاً أن يكون هذا الكتاب عبارة عن نافذة يستطيع من خلالها القارئ أن يتعرّف على اهم أهداف وأساسيات الاتحاد الدولي لبيوت الشباب في العالم، وما تراهن عليه بيوت الشباب في دولة قطر. وحاولنا أن يكون هذا الكتاب دليلاً يستفيد منه الشباب في العالم وفي قطر على وجه الخصوص، لأنه يعرّف بأهم البرامج التي قامت بها بيوت الشباب القطرية والأنشطة والفعاليات التي نظمتها، إضافة إلى الشراكات التي عقدتها مع عدة مؤسسات لتحقيق مسعاها ونشر الحركة الشبابية في قطر والعالم ككل. كما يتسنى للزوار إمكانية الاطلاع على الكتاب إلكترونياً في جناحنا بالمعرض من خلال منصّة إلكترونية ايماناً منا بمواكبة اهتمامات القرّاء، وفي إطار الشراكة مع النادي العلمي القطري الذي قام بتنفيذ المنصّة الإلكترونية لتتيح للزائر قراءة الكتاب وتصفحه في جناحنا.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X