إذاعة و تلفزيون
خلال احتفالهم بمنارة الإذاعات الخليجية .. إعلاميون:

إذاعــــة قطـــــر صـــوت المجتمـــع ونبضـــــه

كتب – محمود الحكيم:

أكد نجوم الإذاعة وطاقمها المميز من المذيعين والمعدين أن إذاعة قطر منارة للإعلام الحر وصوتا للمواطن والمقيم تعكس اهتمامات الشارع وتحتضن الناس فهي منهم وإليهم. وأوضحوا أن برامج الإذاعة تقوم على ركائز أساسية أهمها التنوع والحيوية والتفاعلية والتواصل مع المجتمع، وقالوا إن إذاعة قطر وضعت ومنذ اليوم الأول لبثها المواطن القطري والمقيم على أرض قطر الطيبة في قلب دائرة اهتماماتها وفتحت لهم التواصل على الهواء مباشرة يطرحون من خلال أثيرها الحر ما يشاءون بكل حرية وهذا لم يكن له مثيل في إذاعات عربية أخرى لذلك حققت نجاحا كبيرًا جدًا وحاولت إذاعات كثيرة تقليدها، ومن هنا كانت الريادة والتميز، وأكدوا أن إذاعة قطر وهي تحتفل بيوبيلها الذهبي تسير على الدرب نفسه بكل صدق وإخلاص وفكر متجدد دائمًا وبوسائل تكنولوجية حديثة بهدف تقديم أفضل خدمة إذاعية للمستمعين.

عبد العزيز محمد:

رقم صعـــــب في فضــــاء الإعـــلام

قال عبد العزيز محمد: إذاعة قطر ولدت عملاقة، وصوت مميز ومتميز ملأ الأسماع العربية بالخبر اليقين والثقافة الرصينة والبرامج الهادفة والأغنية الراقية، وتابع: إذاعة قطر لم تكن صوتاً فقط، بل كانت مدرسة تعي رسالتها ومسؤولية بث الخبر وبث الكلمة الجريئة المعبرة عن أوجاع الأمة وتوحيد كلمتها، إذاعة قطر جامعة لأنها خرجت أجيال عمالقة الإعلام والذين أسهموا في تطوير الأدوات الإعلامية والأداء الإذاعي.

وأضاف: في عام 1968 وتحديدًا في 6/‏25 انطلق صوت الحياة القطرية صوت الإنسان القطري معلناً افتتاح الإذاعة وعلى مدى نصف قرن واصلت الإذاعة القطرية رسالتها الإعلامية بمهنية عالية وحيادية مطلقة وارتقت بذائقة المستمع ابتداءً بالبرامج المسجلة وانتهاءً بالبث المباشر.

وحول أهم البرامج التي قدمها خلال مسيرته المهنية قال : برنامج وطني الحبيب صباح الخير من أشهر البرامج التي تشرفت بتقديمه وساهمت في تأسيسه والذي يعد صوت المواطن ونبضه وحسه والذي لطالما أسهم في حل العديد من مشكلات المواطن والمقيم أو تسليط الأضواء عليها ودعوة المسؤولين إلى التعامل معها.

وأردف: يسعدني أيضًا أن هذا الأثير لايزال يحتضن صوتي ببرامج يومية يرسلها إلى مستمعي الإذاعة في كل مكان لنبقى ونظل أنا وهذه المنظومة الإذاعية جزءًا لا يتجزأ من صوت هذا الوطن وإحساسه.

وستظل إذاعة قطر رقماً من الأرقام الصعبة والميزة في الإعلام وستظل مؤسسة إعلامية حجزت مكانها في قلوب المستمعين في الداخل والخارج وستظل مرآةً عاكسة لهموم المستمعين ونبض المواطن والشارع العربي ومحطة إشعاع إعلامي لا ينضب.

فالح فايز:

برامجها تخدم الوطن

قال فالح فايز: أهنئ إذاعة قطر الحبيبة بيوبيلها الذهبي وأتمنى لها دوام التفوق والرقي ، وتابع: لقد التحقت بالإذاعة في العام ٢٠٠٠ كمخرج إذاعي في مراقبة الدراما وقدمت العديد من الاعمال الدرامية وفي العام ٢٠٠١ تم تكليفي بإخراج برنامج وطني الحبيب صباح الخير، وو هو البرنامج الشهر في إذاعة قطر ، وأنا لا أزال أقوم بهذا الدور وأتحمل تلك المسؤولية الكبيرة وأعتبر نفسي أؤدي من خلال هذا البرنامج النوعي خدمة لوطني ولأبناء الوطن . والبرنامج يحاول قدر المستطاع مساعدة المتصل وإيصال ملاحظته للمسؤول سواء بالبث المباشر او تحت الهواء.. فهو حلقة وصل بين المتصل والجهة المسؤولة و ونحن حريصين على رفع جميع الشكاوى التي ترد إلينا إلى المسؤولين كما أننا حريصين أيضا على متابعتها لإيجاد حل لها مع الجهة المسؤولة ، ولكن الحل دائما لدى الجهة المسؤولة وفق الإجراءات والضوابط القانونية.

بثينة عبد الجليل :

إذاعـــة النـــاس ونبضهــم

قالت الإذاعية بثينة عبد الجليل: إن احتفالية اليوبيل الذهبي تؤكد أن إذاعة قطر رائدة وعريقة في فضاء الإعلام الخليجي كما أنها من الإذاعات المعدودة على المستوى العربي أيضًا .. لقد التحقت بهذه الإذاعة في العام 2001 ومنذ ذلك الحين قدمت العديد من البرامج التفاعلية المهمة أقربها إلى قلبي برنامج «مساء الدوحة» الذي شرفت بتقديمه لمدة 10 سنوات متوالية وكان اسمه «أجندة الدوحة» لأنه يعتبر نبضًا لكل ما يحدث في قطر من فعاليات ووقائع وأحداث. وتابعت: وهذه هي الميزة الأهم في نظري التي تتميز بها إذاعة قطر فهي إذاعة الناس ، حريصة دائما على التواصل معهم وإيصال صوتهم ونبضهم، وهي تقدم برامج تفاعلية حيوية دائمًا تعكس اهتمامات الشارع . وقالت: لقد كانت إذاعة قطر منذ انطلاقتها قوة ناعمة لا يستهان بها ومصدر تأثير كبير على المحيط الخليجي، فالإذاعة لم تنقطع يومًا عن الناس ولم تغلق أبوابها على نفسها وتعيش في برج عاجي وإنما التحمت بالمواطن والمقيم واحتضنت الكل فاستحقت أن تكون صوت المجتمع ونبضه كما هو شعارها الدائم .

محمود سالم : تفوقت على إذاعات المنطقة

قال المذيع محمود سالم: قيمة كل وسيلة إعلامية تكمن في المحتوى الذي تقدمه لمتابعيها وقيمة القائمين على تقديم هذا المحتوى تكمن في مدى صدقهم، وإذاعة قطر منذ اليوم الأول لبث إرسالها عام ٦٨ وهي تجمع بين هاتين القيمتين قيمة المحتوي وقيمة الصدق.

المحتوى الذي قدم جرعات معرفية من خلال مجالات متعددة كالأخبار والبرامج السياسية والثقافية والعلمية والدينية والمنوعات وبرامج المرأة والطفل إضافة إلى الإذاعات الخارجية بكافة أنواعها هدفها جميعا الثراء المعرفي لكل من يستمع إليها.

وقيمة الصدق الذي وضعته إدارات الإذاعة المتعاقبة منهجًا لها وسار على هديه كوكبة من الإذاعيين القطريين والعرب.

وتابع محمود سالم: ولم يأت هذا من فراغ بل كان وراءه فكر حر جريء ومميز تمثل في برامج البث المباشر التي فتحت المجال للتواصل مع مستمعيها والتعبير عن أنفسهم وطرح كل ما يدور في خلدهم على الهواء مباشرة وهذا لم تكن تعرفه إذاعات المنطقة التي كانت تسجل المكالمات قبل بثها مما قفز بإذاعة قطر إلى مكانة مرموقة شهد بها القاصي والداني،

إذاعة قطر فتحت أبوابها وأثيرها منذ نشأتها لكل المبدعين في كافة المجالات: التأليف والتمثيل والغناء والعزف فقدمت للحركة الفنية في قطر والمنطقة كوكبة من المبدعين المتصدرين للمشهد الآن بعد أن أصبحوا أسماء لامعة في عالم الإبداع.

إذاعة قطر ومنذ اليوم الأول لبثها وضعت المواطن القطري، والمقيم على أرض قطر الطيبة في قلب دائرة اهتماماتها تمثل في تقديم برنامج ( نحن معك ) على الهواء يطرح فيه المستمع ما يشاء بكل حرية وهذا لم يكن له مثيل في إذاعات عربية أخرى لذلك حقق نجاحًا كبيرًا جدًا وحاولت إذاعات كثيرة تقليده ومن هنا كانت الريادة والتميز، إذاعة قطر وهي تحتفل بيوبيلها الذهبي تسير على الدرب نفسه بكل صدق وإخلاص وفكر متجدد دائمًا وبوسائل تكنولوجية حديثة بهدف تقديم أفضل خدمة إذاعية للمستمعين.

محمد الجوهري :

شابة رصينة متطورة

قال المذيع محمد الجوهري: أجمل التهاني والأمنيات القلبية لإذاعة قطر الحبيبة التي قضيت بين جوانبها نصف عمري وقدمت من خلال أثيرها عشرات البرامج الإذاعية وعاصرت أجيالاً مختلفة من الإذاعيين منذ أن التحقت بها عام ١٩٩١ وسأظل محتفظًا لها بأجمل الذكريات وأطيب المشاعر ماحييت كما أتمنى لإذاعة قطر في اليوبيل الذهبي ومرور خمسين عامًا على إنشائها أن تظل إذاعة شابة رصينة متطورة تواكب التطور بمختلف أشكاله مع احتفاظها برصانتها وقيمتها الثقافية وتؤدي أدوارها المختلفة بكل نجاح.

محمد ياس:

تمتاز بتنوع المحتوى البرامجي

قال محمد ياس من قسم الإعداد والمتابعة بالإذاعة: إذاعة قطر من الدوحة تقدم .. فن وبرامج فكر وتقدم .. بتجدد دائم ماتِعتق وتقدم. حرصت إدارة الإذاعة عبر البرنامج العام الاهتمام بالمادة الإذاعية ومخاطبة جميع الفئات عبر برامج مخصصه لهم. والحقيقة أن اهتمام إذاعة قطر بالإعداد واضح جدًا من خلال استقطاب أفضل الكوادر المؤهلة في مجال الإعداد الذي يتضمن تقديم أفضل محتوى لمستمعيها بالإضافة إلى أنها تعمل على تدريب وتطوير كوادرها في هذا المجال، الأمر الذي انعكس على تنوع وتخصص المحتوى.

مصطفى القيسي :

تجمع بين الأصالة والحداثة

وقال مصطفى القيسي بقسم الإعداد والمتابعة بالإذاعة: أتقدم بالتهاني والتبريكات لإذاعة قطر ومديرها والزملاء العاملين فيها بمناسبة الذكرى الخمسين لانطلاقها …. لا ينكر أحد أن إذاعة قطر وصلت لمستوى رفيع في فضاء الإعلام العربي بما تقدمه من برامج نوعية تستهدف جميع شرائح المجتمع ، هذه الإذاعة التي حافظت على هويتها الوطنية والتراثية ولم تغفل مواكبة التطورات التقنية المتلاحقة في عالم الإعلام فجمعت بين الأصالة والحداثة في تنوع فريد، الأمر الذي جعل منها منارة في فضاء الإعلام الخليجي.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X