الراية الرياضية
نشر أكثر من 4 آلاف شرطي لتأمين اللقاء ومطاردة المشاغبين

رعب نهائي ليبرتادوريس يجتاح مدريد

إحاطة الملعب بحزام أمني ثلاثي ونشر 1700 رجل أمن خاص من قبل ريال مدريد

مدريد -أ ف ب:

أعلنت محافظة مدريد أن نحو 4 آلاف شرطي ورجل أمن خاص سيتم نشرهم في العاصمة الإسبانية في إطار الإجراءات الأمنية المشددة المقررة لإياب الدور النهائي لمسابقة كأس ليبرتادوريس “السوبر كلاسيكو” بين قطبي كرة القدم الأرجنتينية ريفر بلايت وبوكا جونيورز. وأوضحت المحافظة أنه ستتم تعبئة أكثر من 2000 شرطي إسباني لهذه المباراة المقررة الأحد على ملعب سانتياجو برنابيو الخاص بنادي ريال مدريد بعدما كانت مقررة في 24 نوفمبر على ملعب “مونيومنتال” التابع لريفر لكنها رُحلت بعد اعتداء مشجعي الأخير على حافلة بوكا قبيل وصولها للملعب.

ويعتبر هذا العدد أكثر من رجال الشرطة الذين تم نشرهم في نهائي دوري أبطال أوروبا الأخير على ملعب سانتياجو برنابيو عام 2010 والذي بلغ وقتها 1400 شرطي يوم المباراة، أو الـ”كلاسيكو” بين ريال مدريد وبرشلونة على الملعب ذاته بعد خمسة أيام من هجمات باريس عام 2015 (1500 شرطي).

وأوضح محافظ مدريد خوسيه مانويل رودريغيث أوريبيس أنه فضلا عن الشرطة المحلية، سيتم نشر 1700 رجل أمن خاص من قبل نادي ريال مدريد مالك الملعب، و150 من الشرطة البلدية، و80 شخصاً من الصليب الأحمر و70 من قبل خدمات الطوارئ. وأضاف أن الملعب سيكون محاطاً بحزام أمني ثلاثي، نظراً لمستوى التنبيه من الهجمات الإرهابية الذي تم تحديده منذ ‏‏يونيو 2015 في المستوى 4 من أصل 5، مشيراً إلى أنه سيتم إنشاء منطقتين للمشجعين في شارع لا كاستيانا، من جانبي الملعب، وتخصيص مكانين للاحتفال بالبطل: لا بويرتا ديل سول إذا توج ريفر بليات، وساحة كولون إذا توج بوكا.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X