fbpx
الراية الرياضية
الدوسري توج الفائزين بحضور وزير الثقافة والرياضة والسفير الكويتي

سعيد السليطي يفوز بالجولة الأولى ل السوبر ستوك

جاسم آل ثاني يتصدر التروفي وأبطال الكويت في المركزين الثاني والثالث

متابعة – أحمد سليم:

أحرز الدراج سعيد السليطي حامل اللقب في العامين الماضيين، لقب الجولة الأولى والافتتاحية من بطولة قطر للدراجات النارية للسوبر ستوك فئة 600 سي سي، التي أقيمت على مدار يومين بحلبة الوسيل الدولية وبمشاركة عدد كبير من الدراجين من قطر ودول الكويت والمجر وأستراليا.

وقام عبدالرحمن الدوسري مستشار سعادة وزير الثقافة والرياضة رئيس الاتحاد القطري للرياضة للجميع بتتويج الفائزين بحضور سعادة صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة وسعادة حفيظ محمد العجمي السفير الكويتي لدى الدولة وعدد كبير من المسؤولين. جاء تتويج السليطي بعد تصدره الترتيب العام بعد انتهاء الجولة الأولى، برصيد 50 نقطة، متفوقا بفارق 14 نقطة عن أقرب منافسيه مشعل النعيمي صاحب المركز الثاني برصيد 36 نقطة، و17 نقطة عن عبدالله القبيسي صاحب المركز الثالث برصيد 33 نقطة، فيما احتل المجري بالينت كوفاكس المركز الرابع برصيد 29 نقطة.

وجمع السليطي بين لقبي السباقين الأول والثاني، ففي السباق الأول المكون من 12 لفة لمسافة 64.6 كلم، أحرز المركز الأول مسجلا زمنا قدره 25.14.345 دقيقة، متفوقا بفارق 30.581 ثانية عن أقرب منافسيه مشعل النعيمي، وفي السباق الثاني المكون من 12 لفة لمسافة 64.6 كلم، واصل السليطي تفوقه باحتلاله المركز الأول بزمن قدره 25.19.859 دقيقة، متفوقا بفارق 6.204 ثوان عن أقرب منافسيه عبدالله القبيسي.

وفي منافسات الفئة الثانية “تروفي”، توج الدراج جاسم آل ثاني بلقب الجولة برصيد 50 نقطة وبفارق 10 نقاط عن أقرب منافسيه الكويتي محمد الزيدان صاحب المركز الثاني برصيد 40 نقطة، فيما جاء في المركز الثالث مناصفة الكويتيان حسن المنصوري وعلي عبدالحسين ولكل منهما 27 نقطة.

صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة:

البطولة ستكون الأفضل في الشرق الأوسط

أعرب سعادة صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة عن سعادته بالإقبال الكبير على المشاركة في بطولتي قطر للسوبر ستوك والسيارات السياحية وقال:عقدنا الرهان على البطولة المحلية والآن نرى مدى التطور الذي وصلت له من خلال المشاركة الكبيرة من الشباب القطري وأيضا عدد من دول الخليج وأستراليا والمجر، كما أن البطولة جاءت على أعلى مستوى من التنظيم، وهدفنا توفير هذه الأجواء للشباب للمشاركة في هذه المسابقات بعيدا عن الطرقات والحوادث.

وأشاد سعادة الوزير بنجاح البطولة بالرغم من قصر عمرها، وهناك وجوه جديدة ظهرت في النسخة الحالية، ونتوقع أن تكون هذه البطولة الأفضل في منطقة الشرق الأوسط في السنوات المقبلة، وبإمكاننا أن تكون البطولة الأكبر من الآن ولكننا لن نستعجل ذلك خاصة أننا نريد أن تبني هذه البطولة نفسها بنفسها وأن تحقق شروط الاستدامة ونتوقع أن يزيد الإقبال بشكل كبير في السنوات المقبلة.

وأضاف سعادته: سعدنا بالاطلاع على أكاديمية قطر للدراجات النارية، وهو عمل مميز يشارك فيه أكثر من 70 طفلا من جنسيات مختلفة بعد اختيارهم بعناية من بين 200 طفل تقدموا للانضمام إلى الأكاديمية وهو ما يؤكد أن دولة قطر متميزة في كافة المجالات من خلال تنوعها وبالتالي مشاركة دول عربية وآسيوية وأوروبية يؤكد أن قطر ترحب بالجميع. واستطرد قائلا: لدينا طموح كبير ولدينا علاقات قوية مع العديد من الأكاديميات العالمية وبدأنا بأكاديمية الدراجات النارية وقريب سيكون هناك أكاديمية للسيارات، خاصة أن قطر أخرجت العديد من الأبطال مثل ناصر صالح العطية البطل العالمي وسعيد الهاجري وآخرين، وسنحافظ على هذا الإرث في طريق تكوين أبطال جدد للمستقبل.

وأشار وزير الثقافة والرياضة إلى أن تواجد 25 طفلا قطريا مشاركا في الأكاديمية يمثل نجاحا باهرا خاصة أن هؤلاء الأطفال مؤهلون لسباقات الدراجات النارية ووجود هذا العدد يجعلنا نتفاءل بالمستقبل.

خالد الرميحي: حضور الوزير رسالة للشباب القطري

قال خالد الرميحي نائب رئيس نادي حلبة الوسيل مدير الحلبة أن حضور سعادة صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة لختام منافسات الجولة الأولى للسوبر بايك، رسالة في غاية الأهمية للشباب القطري ويؤكد على الدعم الكبير الذي يحظون به من المسؤولين لهم ولرياضتهم، كما أن حضور سعادة السفير الكويتي مثل مفاجأة كبيرة لنا وتواجده معنا هنا يعكس عمق العلاقات بين البلدين. وأشار إلى أن السباقات شهدت أحداثا مثيرة وقد ساهم ذلك رفع مستوى الحماس من جانب الدراجين لاسيما سعيد السليطي الذي فاز في السباق الأول في حين أنه تعرض لحادث مع بداية السباق الثاني لكنه استطاع أن يكمل السباق ويفوز لذلك نرفع له القبعة.

جاسم آل ثاني: هدفي حصد اللقب

أعرب الدراج جاسم آل ثاني عن سعادته بحصد لقب الفئة الثانية “تروفي” في الجولة الأولى والافتتاحية من بطولة قطر للسوبر ستوك، مشيرا إلى أنه واجه منافسة قوية خلال سباقي الجولة من كافة الدراجين. وقال: الفوز هو ثمرة الجهد والتعب الذي بذلته خلال الفترة الماضية، ومستعد جيدا لباقي منافسات الموسم لحصد اللقب وهو هدفي هذا الموسم، لافتا إلى أن هذه الجولة شهدت تحقيقه لأفضل زمن في اللفة خلال منافسات البطولة عموما، وهو 2.07.934 دقيقة.

الكويتي الزيدان: نشكر قطر

أشاد الدراج الكويتي محمد الزيدان صاحب المركز الثاني في فئة التروفي في بطولة قطر للسوبرستوك بالأجواء التنظيمية للبطولة التي أقيمت في ظل أجواء رائعة وطقس مميز، مقدما شكره إلى نادي حلبة الوسيل واتحاد السيارات على الاستضافة المميزة، وأطمح للمنافسة على لقب البطولة. وقدم الزيدان شكره إلى سعادة السفير الكويتي حفيظ محمد العجمي لحضوره السباقات ودعم السائقين الكويتيين لاسيما في ظل زيادة عدد الدراجين الكويتيين من نسخة لأخرى.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X