fbpx
إذاعة و تلفزيون
أكدوا أنها حاضنتهم وبيتهم الثاني.. مكرمون لـ الراية :

إذاعـــة قطـــر .. صـــوت الوطـــن ونبضـــه

الاحتفالية دلالة على قيمة ومكانة الإذاعة لدى الدولة والشعب

تطور إذاعة قطر استمرار لتفوقها وتألقها

كتب – مصطفى عبد المنعم ومحمود الحكيم

أكد إعلاميون وشعراء وفنانون أن اليوبيل الذهبي لإذاعة قطر احتفال بصوت الوطن ونبضه، حيث كانت أول وسيلة إعلامية تنطلق في فضاء الدوحة وتوصل صوتها إلى أبعد الآفاق، وأوضحوا أن تكريمهم يمثل لهم قيمة كبيرة ومعنى خاصاً لا يوازيه أي تكريم آخر لأن الإذاعة كانت حاضنتهم وبيتهم الثاني. وأشاروا إلى أن تشريف معالي الشيخ عبد الله بن ناصر آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وسعادة الشيخ حمد بن ثامر آل ثاني رئيس المؤسسة القطرية للإعلام والشيخ عبد الرحمن بن حمد آل ثاني الرئيس التنفيذي للمؤسسة القطرية يُعد بمثابة تكريم بحد ذاته للجميع، ودلالة على قيمة ومكانة إذاعة قطر لدى الدولة والشعب على حد سواء. وأشادوا بالتطوير الكبير الذي شهدته إذاعة قطر خلال الفترة الأخيرة مؤكدين ضرورة هذا التطوير لمواكبة العصر وتطوراته الهائلة في التقنيات وثورة الاتصالات.

 مسيرة عطاء

أعرب السيد مبارك بن جهام الكواري المستشار الإعلامي بالمؤسسة القطرية للإعلام عن سعادته البالغة بهذا التجمع الكبير بين وجوه أسست وأخرى تواصل المسيرة. مشيراً إلى أن هذه فرصة طيبة لتهنئة جميع المنتسبين لإذاعة قطر وأيضاً لمستمعيها الكرام، متمنيا أن تستمر مسيرة العطاء من قبل جميع العاملين في إذاعة قطر، ونحن على ثقة تامة بأنهم على قدر المسؤولية وسيواصلون المسيرة الإبداعية للإذاعة على أكمل وجه.

صوت الوطن

وقال محمد أبو جسوم الاستشاري الإعلامي إن الاحتفال بهذا اليوم احتفال بصوت الوطن ونبضه، إذاعة قطر هي أول وسيلة إعلامية تنطلق في فضاء الدوحة وتوصل صوتها إلى أبعد الآفاق، خمسون عاماً مضت على انطلاقتها تعيد إلينا ذكريات حبيبة إلى قلوبنا تسطر تاريخاً من الفن والإبداع والثقافة والعمل الإعلامي الرصين. وأعرب عن سعادته لمواكبة الاحتفال باليوبيل الذهبي لإذاعة قطر، احتفالات اليوم الوطني التي ستحل علينا خلال هذا الأسبوع الأمر الذي يضاعف فرحتنا ويزيد سعادتنا. وشكر أبو جسوم كل القائمين على هذه المؤسسة الإعلامية العريقة «إذاعة قطر» والذي تشرفت بكوني منهم، واليوم تكريمي إنما هو لمسة وفاء من إذاعتنا الحبيبة لأبنائها الذين أحبوها وأفنوا أعمارهم بين ردهاتها وأروقتها البهية.

برامج ثرية

فيما قال الإعلامي القدير سعد محمد الرميحي: سعيد بمرور خمسين سنة على إذاعة قطر الرائدة الجميلة، وما زلت أستذكر برامجها التي كنت أستمع إليها في طفولتي، والتي كانت جاذبة وهادفة وذات تأثير كبير. مضيفاً: ما زلت أتذكر نوعية البرامج الثرية التي كانت توضع دائماً في الصدارة، وكانت إذاعة قطر دائماً سباقة في احتضانها للمواهب الإعلامية المميزة على مستوى الوطن العربي. مشيراً إلى أنه على الرغم من وجود العديد من وسائل الإعلام، إلا أن إذاعة قطر نجحت في أن ترسخ وجودها ليس على مستوى قطر فقط وإنما على مستوى الخليج بأكمله.

إخلاص وتفان

وواصل الأديب والشاعر الدكتور حسن النعمة إخلاصه المتفاني للقصيدة العمودية موثقاً بأبياتها أحداثاً هامة وفعاليات كبرى ليكون واحداً ممن يكتبون التاريخ شعراً، واستعاد حضور حفل اليوبيل الذهبي لإذاعة قطر ذكريات التدشين في عام 1968 وذلك من خلال الاستماع إلى قصيدة «جددي يا إذاعة الأوطان» التي ألقاها الدكتور النعمة خلال الحفل، ليسجل في هذا المشهد سابقة فريدة حيث قام الشاعر منذ خمسين عاماً بقراءة قصيدة «صوتك الطلق» في حفل افتتاح إذاعة قطر حين كان ملقباً وقتها بشاعر الشباب. وقال الدكتور حسن النعمة إن القصيدة التي ألقاها في حفل اليوبيل الذهبي من نفس وزن وقافية القصيدة التي ألقاها منذ خمسين عاماً لتبقى للذكرى، لافتاً إلى أن الإذاعة هي أم الفكر والإبداع ولولا الإذاعة لما كان الشعب القطري في تلاق مع العالم يأخذ منهم ويعطيهم. والإذاعة كانت بالنسبة للرعيل الأول هي كل شيء وهي مصدر الثقافة، وحدث إنشاء الإذاعة في ذلك اليوم كان أمراً غير اعتيادي وشيئاً جللاً وعظيماً.

تجديد وتطوير

من جانبة شكر الفنان غازي حسين إذاعة قطر وإدارتها والعاملين فيها على تكريمهم له، متذكراً مسيرته الحافلة بالعمل والعطاء والجهد والعرق والذي بذله هو وزملاؤه في أروقة إذاعة قطر في سبيل رفع اسم الوطن عالياً. مشيداً بإذاعة قطر بعد التطوير، ومؤكداً أن التجديد والتطوير أمران لازمان لمواكبة العصر ومستحدثاته التقنية والإعلامية التي تعد ثورة هائلة، ولا يمكن لأي مؤسسة تحترم تاريخها وقيمتها ومستمعيها أن تغفلها سواء في الأجهزة أو في الأساليب المتطورة للبث أو حتى في الدماء الجديدة التي تضفي حيوية ورونقاً وشباباً عليها.

مؤسسة رائدة

قال الفنان علي عبد الستار: أي كلمة أقولها لا تعبر عن شعوري تجاه هذا التكريم اليوم، والجميل انهم لم ينسوا أحداً بل كرموا الجميع من جيل الرواد إلى جيل الشباب، وهذا يدل على مدى الوفاء الذي تظهره هذه المؤسسة الرائدة لكل من عمل فيها أو تعامل معها. وأكد أن حضور معالي رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وسعادة الشيخ حمد بن ثامر آل ثاني رئيس المؤسسة القطرية للإعلام والشيخ عبد الرحمن بن حمد آل ثاني الرئيس التنفيذي للمؤسسة القطرية للإعلام هذا الحفل يُعد في حد ذاته بمثابة تكريم لنا جميعاً، ودافع قوي لنا للعمل الدؤوب أكثر وأكثر.

حاضنة للمواهب

أكد الفنان علي شاهين أن تكريم الإذاعة له في يوبيلها الذهبي هو وسام على صدره، فالقيمة تكمن في أن الإذاعة هي الجهة التي كرمته، وهذا يكفي لأن يكون تكريماً بحد ذاته، وأوضح أن الإذاعة احتضنت موهبته منذ كان صبياً لا يتجاوز عمره العشر سنوات، حيث كان يشارك في برنامج «مجلة الأطفال» مع المذيعة القديرة أمينة محمد، ولم تنته علاقته بهذا الصرح الشامخ منذ ذلك الحين وإلى يوم الناس هذا. وقال: قضيت فيها كل عمري واحتضنت موهبتي ونما فيها إبداعي وكانت حاضنة وأماً وبيتاً ثانياً.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X