الراية الرياضية
خضع لخطوات تقييمية شاملة للخدمات ومختلف التجهيزات

سبيتار يحصل على المستوى الماسي المتميز

الدوحة ـ الراية :

 في خطوة أخرى نحو تحقيق رؤيته الرامية للوصول للريادة العالمية في مجال الطب الرياضي وعلوم التمارين بحلول عام 2020، حصل سبيتار، مستشفى جراحة العظام والطب الرياضي في قطر، على المستوى الماسي من الاعتماد الكندي الدولي للتميز في معايير السلامة وجودة الرعاية والخدمات التي تضاهي أرقى المعايير العالمية.

ويعد سبيتار أول مستشفى في قطر يحقق ذلك المستوى المتميز وذلك عقب زيارة لجنة التقييم الكندية للمستشفى في نوفمبر 2018 وخضع سبيتار حينها للعديد من الخطوات التقييمية الشاملة للخدمات الطبية والإدارية والمالية والتكنولوجية ومختلف التجهيزات. وتعليقًا على حصول سبيتار على ذلك الاعتماد، قال السيد محمد خليفة السويدي، مدير عام سبيتار والرئيس التنفيذي لمؤسسة أسباير زون:

إن حصول سبيتار على هذا المستوى الراقي من الاعتماد لشاهد على ما يتمتع به المستشفى من معايير عالمية المستوى في مجالات الجودة والسلامة وتقديم الخدمات الطبية وفق أعلى المعايير العالمية، وهو ما يبرهن على التزامنا الراسخ بجودة مخرجات المستشفى من خدمات إكلينيكية للمرضى في الوقت الذي يخطو فيه سبيتار كل يوم خطوة على طريق تحقيق رؤيته الرامية للوصول للريادة العالمية في مجال الطب الرياضي وعلوم التمارين بحلول عام 2020.

وأضاف السويدي: يحق لنا ولكل من يعيش على أرض قطر أن نحتفي بهذا الإنجاز الكبير والذي لم يكن ليتحقق لولا إخلاص والتزام كافة العاملين بالمستشفى وفريق العمل في مؤسسة أسباير زون، المنظمة الأم، الذين كان لهم جميعًا دور كبير في تحقيق هذا الإنجاز.

ويشار إلى أن المستوى الماسي يعد أعلى مراتب الاعتماد الكندي الممنوحة للمؤسسات التي تتخذ من الجودة منهاجًا لعملها والمتابعة الدقيقة لمخرجاتها باستخدام أحدث الطرق العلمية وأفضل الممارسات في سبيل تطوير خدماتها.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X