الراية الرياضية
يغادر مستشفى سبيتار 23 ديسمبر الجاري

تفـاؤل بتحسن حالة أومتيتي

متابعة – عبدالناصر البار:

أكدت صحيفة الآس الإسبانية، يوم أمس، أن صامويل أومتيتي مدافع برشلونة والمنتخب الفرنسي سيغادر الدوحة يوم 23 الجاري بعد خضوعه لبرنامج علاج طبيعي مكثف بمستشفى سبيتار العالمي، وذلك بسبب الإصابة التي يعاني منها على مستوى غضروف الركبة اليسرى، وقالت الصحيفة إن الأخبار والتقارير التي تصل إدارة برشلونة من سبيتار كلها مؤشرات إيجابية وتوحي بأن اللاعب يتعافى تدريجياً من إصابته التي لازمته هذا الموسم.

وقالت الآس الإسبانية إنه على الرغم من الأخبار الجيدة القادمة من الدوحة عن صحة اللاعب وتحسنه، إلا أنه لا يجب التفاؤل كثيراً بشفاء أومتيتي نهائياً، لأن إصابة اللاعب معقدة جداً والكثير من الأطباء نصحوا مدافع برشلونة بضرورة إجراء العملية الجراحية ونزع الغضروف، إلا أن اللاعب فضل التنقل لمستشفى سبيتار ومباشرة العلاج الطبيعي لتفادي الجراحة التي ستبعده عن الملاعب لمدة 5 أشهر كاملة وبالتالي نهاية موسمه الكروي مبكراً.

وأشارت الصحيفة إلى أن اللاعب أومتيتي سيخضع لعملية إعادة التأهيل لمدة أسبوع بعد عودته لبرشلونة واستكمال علاجه الطبيعي الذي خاضه في الدوحة لمدة 3 أسابيع، كما سيكون للاعب الفرنسي يوم 30 الجاري جلسة مع أطباء نادي برشلونة وعلى إثرها سيتحدد كل شيء إما بالاندماج والعودة للفريق أو الخضوع لعميلة جراحية والبحث عن مدافع بديل له في الفريق.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X