fbpx
الراية الرياضية
من خلال مباريات المرحلة الرابعة التي تنطلق غداً بروح جديدة

كأس QSL تستعد لدخول مراحل الحسم

متابعة – السيد بيومي

تنطلق غداً الخميس مباريات الجولة الرابعة من منافسات كأس QSL والتي تدخلها جميع الفرق بطموح الفوز، بعضها لحسم التأهل للدور الثاني والبعض الآخر لتحسين مركزه .. وعقب دخول الفرق في فترة توقف بسبب ارتباطات العنابي والاستعداد لمنافسات كأس آسيا تعود الحياة لملاعبنا في فرصة لاستعادة المستوى والبحث عن وجوه جديدة قبل العودة لمنافسات الدوري والتي ستكون حاسمة في كافة المراكز. وستقام اليوم ثلاثة لقاءات بالمجموعة الثانية، حيث يلتقي الشحانية مع الأهلي في الرابعة وخمس دقائق باستاد جاسم بن حمد، وعلى نفس الملعب وفي السادسة والنصف سيلعب السد مع الخور، وفي السادسة والنصف باستاد حمد الكبير سيلتقي الريان مع السيلية…وتتواصل غدا بثلاث مباريات بالمجموعة الأولى، حيث يلتقي الدحيل مع العربي في الرابعة وخمس دقائق باستاد عبدالله بن خليفة، وعلى نفس الملعب وفي السادسة والنصف الخريطيات مع قطر، كما يواجه الغرافة فريق أم صلال في السادسة والنصف باستاد حمد الكبير. في المجموعة الثانية يبحث الشحانية عن الفوز وإيقاف نزيف النقاط بعد خسارته مبارياته السابقة، وسيكون في مواجهة صعبة أمام الأهلي والذي سيحاول الإبقاء على حظوظه في التأهل حيث يحتل المركز الرابع برصيد 3 نقاط.

في المقابل سيكون السد في مواجهة صعبة أمام الخور، حيث سيحاول السد صاحب المركز الثالث برصيد 4 نقاط الإبقاء على حظوظه في التأهل وإلحاق الخسارة الأولى بالخور صاحب المركز الثاني برصيد 9 نقاط والذي تمكن من تحقيق الفوز في مبارياته الثلاث الماضية ويحتل المركز الثاني بفارق الأهداف عن الريان والذي لديه نفس الرصيد من النقاط. وفي مباراة أخرى ضمن المجموعة، يتطلع الريان لتحقيق فوزه الرابع من خلال مباراته أمام السيلية والذي يحتل المركز قبل الأخير برصيد نقطة واحدة، وسيحاول السيلية أن يحقق الفوز ويحصد النقاط الثلاث من أجل الإبقاء على آماله في المنافسة على إحدى بطاقات التأهل.

مباريات الجمعة

الموقف في المجموعة الأولى غير واضح في ظل تساوي أربعة فرق ولكل منها خمس نقاط، وهي الغرافة والدحيل وقطر وأم صلال، وهو ما سيجعل المباريات مهمة للغاية للفرق الست. ويبحث الدحيل عن الاقتراب من التأهل من خلال مباراته مع العربي صاحب المركز الأخير بدون أي نقاط، وسيحاول العربي أن يحقق فوزه الأول وعلى الرغم من اختلاف موقف الفريقين، إلا أن المباراة تبقى مفتوحة على كل الاحتمالات.

في المقابل فإن الخريطيات صاحب المركز الخامس على موعد مع مواجهة قوية مع فريق قطر صاحب المركز الثالث في ظل رغبة متبادلة لتحقيق الفوز وحصد النقاط الثلاث من أجل الاقتراب من التأهل إلى الدور ربع النهائي.. بينما سيحاول الغرافة المحافظة على صدارته أمام أم صلال صاحب المركز الرابع، وتكمن صعوبة اللقاء لتساوي عدد النقاط بينهما ولكل فريق نقاط، لذلك سيبحث كل فريق عن تحقيق الانتصار والذي يقربه من التأهل إلى ربع النهائي.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X